في البدء:أحداث الجزائر... والجامعة العربية
خالد الحدّاد
لا بديـــل عن التوافــق
فجأة علا الضجيج وتكثّفت عناصر الضبابيّة. وأوشك المشهد الوطني أن يدخل منعرجا جديدا فيه محاذير عديدة من تدهور العلاقة بين عنصرين أساسيّين في الحياة الوطنية هما الحكومة والاتحاد...
المزيد >>
في البدء:أحداث الجزائر... والجامعة العربية
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 08 جانفي 2017

مرّت أعمال العنف والشغب التي هزّت الجزائر مطلع هذا الاسبوع دون ان تحرّك «سواكن» جامعة العرب ودون ان نسمع منها موقفا ولو بصوت خافت حيال ما حصل وكأن ما يجري في هذا البلد ليس صلب اهتماماتها او كأن الجزائر تقع في كوكب آخر ولا تنتمي الى هذه الجامعة التي «اكتشفت» أخيرا أن الارهاب أصبح ظاهرة عابرة للقارات وطالبت بعقد اجتماع عاجل لمناقشة الهجرة غير الشرعية وتجاهلت في المقابل ما يحدث في الجزائر ولم يكلفها الأمر حتى إصدار بيان مقتضب «تكفّر» به عن قصورها وتقصيرها إزاء ما حصل في هذا البلد.

ندرك جيدا ان جامعتنا العربية العتيدة تجاوزتها الأحداث وأن صمتها أحيانا فيه فائدة أكبر من «كلامها» بل إنها ربما هي في حاجة الى دعم الجزائر أكثر من حاجة الجزائر اليها لكن ما حصل في بجاية وقبلها في غرداية أقام الدليل على أن هذه الجامعة فقدت دورها ومصداقيتها وأنها أصبحت خارج الزمن العربي بل إنها في الواقع تحوّلت الى عبء حقيقي على الأقطار العربية نفسها ولن يفيد في شيء استبدال أمينها العام أو تغيير برامجها وأولوياتها ما دامت بوصلتها ضائعة وما دامت تتنفس هواء «الربيع العبري» الذي كانت أحد معاوله حين «تجنّدت» للمشاركة في الحرب على سوريا، العضو المؤسس للجامعة العربية وألقت بها خارج رحابها الذي بات يصول ويجول فيه من عبث بوحدة سوريا وأمنها ومن ألحق بالمنطقة الدمار على حساب دماء شعوبها ونسيجها الوطني... وحين منحت حلف الناتو «تذكرة» التدخل العسكري في ليبيا والإطاحة بنظامها ونشر الفوضى والخراب.
الجامعة العربية أثبتت مرة أخرى من خلال تبنيها سياسة «اللاموقف» تجاه أحداث الفتنة التي ضربت بجاية... أنها تسير حتما نحو النهاية ان لم تكن قد انتهت اصلا!

بقلم: النوري الصّل
المواطن فاعلا... ومستفيدا
22 أفريل 2018 السّاعة 21:00
تعيش بلادنا هذه الأيام أجواء المنافسة على مقاعد الانتخابات البلدية وتعم المعارك السياسية وحرب الشعارات...
المزيد >>
تحاليل «الشروق»:قراءة في خطاب متواتر ومكرّر:الطبوبي حبيس «الساعات القادمة» و«الخطوط الحُمر»؟
22 أفريل 2018 السّاعة 21:00
مناهج وآليات تحليل الخطاب عموما، وخاصة المقاربة التداوليّة منها، تمنحُ فرصا لاكتشاف المسكوت عنه أو المخفي...
المزيد >>
رسالة الى الأخ الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل
22 أفريل 2018 السّاعة 21:00
لقد التقيتك أكثر من مرّة وتعرّفت إليكم فعرفت فيكم الصدق والعزيمة وقوة الانتماء وحب الخير لأبناء وطنك. ومن...
المزيد >>
في البـــــــــــدء:الصين وأمريكا هل دقّت ساعة المواجهة؟
22 أفريل 2018 السّاعة 21:00
تصاعدت في الآونة الاخيرة الحرب الكلامية بين أمريكا والصين في في فصل جديد من صراع الهيمنة بين الولايات...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
في البدء:أحداث الجزائر... والجامعة العربية
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 08 جانفي 2017

مرّت أعمال العنف والشغب التي هزّت الجزائر مطلع هذا الاسبوع دون ان تحرّك «سواكن» جامعة العرب ودون ان نسمع منها موقفا ولو بصوت خافت حيال ما حصل وكأن ما يجري في هذا البلد ليس صلب اهتماماتها او كأن الجزائر تقع في كوكب آخر ولا تنتمي الى هذه الجامعة التي «اكتشفت» أخيرا أن الارهاب أصبح ظاهرة عابرة للقارات وطالبت بعقد اجتماع عاجل لمناقشة الهجرة غير الشرعية وتجاهلت في المقابل ما يحدث في الجزائر ولم يكلفها الأمر حتى إصدار بيان مقتضب «تكفّر» به عن قصورها وتقصيرها إزاء ما حصل في هذا البلد.

ندرك جيدا ان جامعتنا العربية العتيدة تجاوزتها الأحداث وأن صمتها أحيانا فيه فائدة أكبر من «كلامها» بل إنها ربما هي في حاجة الى دعم الجزائر أكثر من حاجة الجزائر اليها لكن ما حصل في بجاية وقبلها في غرداية أقام الدليل على أن هذه الجامعة فقدت دورها ومصداقيتها وأنها أصبحت خارج الزمن العربي بل إنها في الواقع تحوّلت الى عبء حقيقي على الأقطار العربية نفسها ولن يفيد في شيء استبدال أمينها العام أو تغيير برامجها وأولوياتها ما دامت بوصلتها ضائعة وما دامت تتنفس هواء «الربيع العبري» الذي كانت أحد معاوله حين «تجنّدت» للمشاركة في الحرب على سوريا، العضو المؤسس للجامعة العربية وألقت بها خارج رحابها الذي بات يصول ويجول فيه من عبث بوحدة سوريا وأمنها ومن ألحق بالمنطقة الدمار على حساب دماء شعوبها ونسيجها الوطني... وحين منحت حلف الناتو «تذكرة» التدخل العسكري في ليبيا والإطاحة بنظامها ونشر الفوضى والخراب.
الجامعة العربية أثبتت مرة أخرى من خلال تبنيها سياسة «اللاموقف» تجاه أحداث الفتنة التي ضربت بجاية... أنها تسير حتما نحو النهاية ان لم تكن قد انتهت اصلا!

بقلم: النوري الصّل
المواطن فاعلا... ومستفيدا
22 أفريل 2018 السّاعة 21:00
تعيش بلادنا هذه الأيام أجواء المنافسة على مقاعد الانتخابات البلدية وتعم المعارك السياسية وحرب الشعارات...
المزيد >>
تحاليل «الشروق»:قراءة في خطاب متواتر ومكرّر:الطبوبي حبيس «الساعات القادمة» و«الخطوط الحُمر»؟
22 أفريل 2018 السّاعة 21:00
مناهج وآليات تحليل الخطاب عموما، وخاصة المقاربة التداوليّة منها، تمنحُ فرصا لاكتشاف المسكوت عنه أو المخفي...
المزيد >>
رسالة الى الأخ الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل
22 أفريل 2018 السّاعة 21:00
لقد التقيتك أكثر من مرّة وتعرّفت إليكم فعرفت فيكم الصدق والعزيمة وقوة الانتماء وحب الخير لأبناء وطنك. ومن...
المزيد >>
في البـــــــــــدء:الصين وأمريكا هل دقّت ساعة المواجهة؟
22 أفريل 2018 السّاعة 21:00
تصاعدت في الآونة الاخيرة الحرب الكلامية بين أمريكا والصين في في فصل جديد من صراع الهيمنة بين الولايات...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
خالد الحدّاد
لا بديـــل عن التوافــق
فجأة علا الضجيج وتكثّفت عناصر الضبابيّة. وأوشك المشهد الوطني أن يدخل منعرجا جديدا فيه محاذير عديدة من تدهور العلاقة بين عنصرين أساسيّين في الحياة الوطنية هما الحكومة والاتحاد...
المزيد >>