سوري قد يتولىّ الرئاسة:البرلمان الفنزويلي يعزل الرئيس مادورو
عبد الجليل المسعودي
رئيس حكومة أم مدير إدارة؟
كان المفترض، اعتبارا للوضع الدقيق الذي تمرُّ به بلادنا، أن يكون توجه السيد رئيس الحكومة إلى الشعب التونسي بمثابة الحدث السياسي الذي يؤسّس لفترة جديدة، ويُنشئ نقاشا جادا يتيح فرصة...
المزيد >>
سوري قد يتولىّ الرئاسة:البرلمان الفنزويلي يعزل الرئيس مادورو
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 11 جانفي 2017

عزل البرلمان الفنزويلي رئيس البلاد نيكولاس مادورو من منصبه فيما ينتظر ان يتولى رئاسة البلاد نائب الرئيس طارق العيسمي في حال لم تجر انتخابات رئاسية في ظرف 30 يوما.

كاراكاس ـ (وكالات)
واكدت امس تقارير صحفية ان البرلمان الفنزويلي صادق على قانون حول تنحي رئيس الدولة نيكولاس مادورو عن منصبه. وبحسب وسائل إعلام فنزويلية فإن البرلمان اتهم مادورو «بالتقصير في أداء الواجب»، محمّلاً إياه مسؤولية « الأزمة الخطيرة في البلاد».
ودعا البرلمان إلى إجراء انتخابات رئاسية في فنزويلا. وقال رئيس البرلمان خوليو بورخيس عقب التصويت على القانون إن هذه خطوة مهمة وتتطلب حلاً انتخابياً للأزمة في فنزويلا بحيث يمكن للناس أن يعبّروا عن أنفسهم من خلال التصويت. ويذكر أن المدعية العامة الفنزويلية لويزا أورتيغا لوبيز، أكدت في اكتوبر 2016 أنه «لا يمكن حتى اقتراح حجب الثقة عن الرئيس، وأن هذا الإجراء ممكن فقط فيما يتعلق بنواب الرئيس والوزراء». وبحسب القانون الفنزويلي فإن الانتخابات يمكن إجراؤها خلال 30 يوماً من طلب البرلمان، وفي حال عدم إجرائها يتولى نائب الرئيس منصب رئاسة البلاد لسنتين متتاليتين. وكان مادورو اتهم في 26 نوفمبر المعارضة بالقيام بانقلاب برلماني بعدما صوّت البرلمان الذي تهيمن عليه الأخيرة لصالح البدء بإجراءات إقالته. وفازت المعارضة الفنزويلية بغالبية مقاعد البرلمان في ديسمبر ، واعترف الرئيس مادورو بالنتائج، مشيراً إلى أن فوز المعارضة أتى من خلال القانون الذي وضعه الرئيس الراحل هوغو تشافيز نفسه.
واعتبرت امس تقارير صحفية ان تصويت برلمان فنزويلا لصالح عزل رئيسها نيكولاس مادورو سيعبد بذلك الطريق ليحل مكانه نائبه طارق العيسمي، السوري الأب واللبناني الأم، فيما لو لم تجر انتخابات بمهلة أقصاها 30 يوماً لاختيار خليفة له. و العيسمي، الذي كان حاكما منذ 2012 لولاية Aragua المطلة بوسط الشمال الفنزويلي على بحر الكاريبي قبل تعيينه نائبا للرئيس، أبصر النور في 1974 باسم طارق زيدان العيسمي مدّاح في فنزويلا، كثاني 5 أبناء لأبيه السوري الأصل زيدان الأمين العيسمي، والشهير في فنزويلا بأنه كان «مواليا لصدام حسين» وبأنه هاجر من محافظة السويداء، وبالذات من «جبل حوران» المعروف أيضا باسم «جبل الدروز» في الجنوب السوري. أما والدته، فلبنانية الأصل من عائلة مدّاح، وهي كزوجها من طائفة الموحدين الدروز، المشكلين النسبة الأكبر من 200 ألف مغترب لبناني وسوري ومنحدر من البلدين يقيمون في فنزويلا البالغ سكانها 32 مليونا.
وقالت امس تقارير صحفية ان طارق العيسمي، الموصوف في الإعلام الفنزويلي بأنه مقرب من إيران، تزوج فنزويلية، والدتها سورية الأصل ودرزية المذهب أيضا، من عائلة عامر، وهو أب لابنين، طارق أليخاندرو وسباستيان، من زوجته ريادا رودي عامر حين تسلم منصبه كحاكم لولاية «أراغوا» عند ساحل فنزويلا من بحر الكاريبي.
وتجدر الإشارة إلى أن فنزويلا تعيش أزمة اقتصادية حادة، ناجمة عن هبوط أسعار النفط في العامين الأخيرين. وتشهد البلاد نقصا حادا في الأغذية والسلع الاستهلاكية، ونسبة هائلة من التضخم وانخفاض إيرادات الميزانية. وتحمل المعارضة الرئيس مادورو المسؤولية عن الوضع الحالي.

الحدث في أرقام
30
يوما لإجراء انتخابات رئاسية والا تسلّم السلطة لنائبه
32
مليونا عدد سكان فنزويلا

الأمن المصري يضبط 17 طائرة معدة للتجسس
18 أكتوبر 2017 السّاعة 11:14
تمكنت الإدارة العامة لمكافحة التهرب الجمركي بميناء غرب بورسعيد المصرية، من ضبط 17 طائرة تجسس "درون"مزودة...
المزيد >>
حماس تعتمد نتائج تحقيقات اغتيال الشهيد الزواري
18 أكتوبر 2017 السّاعة 10:31
قالت حركة حماس، اليوم الأربعاء، إنها اعتمدت نتائج التحقيق في عملية اغتيال الشهيد التونسي محمد الزواري.
المزيد >>
السويد: انفجار قرب مركز للشرطة بمدينة هلسينجبورج
18 أكتوبر 2017 السّاعة 08:20
أعلنت السلطات فى السويد اليوم الأربعاء، وقوع انفجار فى مدينة "هلسينجبورج" الجنوبية مما أسفر عن إحداث أضرار...
المزيد >>
محامي عائلة القذافي: سيف الإسلام سيعود للعمل السياسي
17 أكتوبر 2017 السّاعة 23:52
كشف محامي عائلة القذافي، خالد الزايدي، اليوم الثلاثاء، أن سيف الإسلام، نجل العقيد الليبي الراحل معمر...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
سوري قد يتولىّ الرئاسة:البرلمان الفنزويلي يعزل الرئيس مادورو
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 11 جانفي 2017

عزل البرلمان الفنزويلي رئيس البلاد نيكولاس مادورو من منصبه فيما ينتظر ان يتولى رئاسة البلاد نائب الرئيس طارق العيسمي في حال لم تجر انتخابات رئاسية في ظرف 30 يوما.

كاراكاس ـ (وكالات)
واكدت امس تقارير صحفية ان البرلمان الفنزويلي صادق على قانون حول تنحي رئيس الدولة نيكولاس مادورو عن منصبه. وبحسب وسائل إعلام فنزويلية فإن البرلمان اتهم مادورو «بالتقصير في أداء الواجب»، محمّلاً إياه مسؤولية « الأزمة الخطيرة في البلاد».
ودعا البرلمان إلى إجراء انتخابات رئاسية في فنزويلا. وقال رئيس البرلمان خوليو بورخيس عقب التصويت على القانون إن هذه خطوة مهمة وتتطلب حلاً انتخابياً للأزمة في فنزويلا بحيث يمكن للناس أن يعبّروا عن أنفسهم من خلال التصويت. ويذكر أن المدعية العامة الفنزويلية لويزا أورتيغا لوبيز، أكدت في اكتوبر 2016 أنه «لا يمكن حتى اقتراح حجب الثقة عن الرئيس، وأن هذا الإجراء ممكن فقط فيما يتعلق بنواب الرئيس والوزراء». وبحسب القانون الفنزويلي فإن الانتخابات يمكن إجراؤها خلال 30 يوماً من طلب البرلمان، وفي حال عدم إجرائها يتولى نائب الرئيس منصب رئاسة البلاد لسنتين متتاليتين. وكان مادورو اتهم في 26 نوفمبر المعارضة بالقيام بانقلاب برلماني بعدما صوّت البرلمان الذي تهيمن عليه الأخيرة لصالح البدء بإجراءات إقالته. وفازت المعارضة الفنزويلية بغالبية مقاعد البرلمان في ديسمبر ، واعترف الرئيس مادورو بالنتائج، مشيراً إلى أن فوز المعارضة أتى من خلال القانون الذي وضعه الرئيس الراحل هوغو تشافيز نفسه.
واعتبرت امس تقارير صحفية ان تصويت برلمان فنزويلا لصالح عزل رئيسها نيكولاس مادورو سيعبد بذلك الطريق ليحل مكانه نائبه طارق العيسمي، السوري الأب واللبناني الأم، فيما لو لم تجر انتخابات بمهلة أقصاها 30 يوماً لاختيار خليفة له. و العيسمي، الذي كان حاكما منذ 2012 لولاية Aragua المطلة بوسط الشمال الفنزويلي على بحر الكاريبي قبل تعيينه نائبا للرئيس، أبصر النور في 1974 باسم طارق زيدان العيسمي مدّاح في فنزويلا، كثاني 5 أبناء لأبيه السوري الأصل زيدان الأمين العيسمي، والشهير في فنزويلا بأنه كان «مواليا لصدام حسين» وبأنه هاجر من محافظة السويداء، وبالذات من «جبل حوران» المعروف أيضا باسم «جبل الدروز» في الجنوب السوري. أما والدته، فلبنانية الأصل من عائلة مدّاح، وهي كزوجها من طائفة الموحدين الدروز، المشكلين النسبة الأكبر من 200 ألف مغترب لبناني وسوري ومنحدر من البلدين يقيمون في فنزويلا البالغ سكانها 32 مليونا.
وقالت امس تقارير صحفية ان طارق العيسمي، الموصوف في الإعلام الفنزويلي بأنه مقرب من إيران، تزوج فنزويلية، والدتها سورية الأصل ودرزية المذهب أيضا، من عائلة عامر، وهو أب لابنين، طارق أليخاندرو وسباستيان، من زوجته ريادا رودي عامر حين تسلم منصبه كحاكم لولاية «أراغوا» عند ساحل فنزويلا من بحر الكاريبي.
وتجدر الإشارة إلى أن فنزويلا تعيش أزمة اقتصادية حادة، ناجمة عن هبوط أسعار النفط في العامين الأخيرين. وتشهد البلاد نقصا حادا في الأغذية والسلع الاستهلاكية، ونسبة هائلة من التضخم وانخفاض إيرادات الميزانية. وتحمل المعارضة الرئيس مادورو المسؤولية عن الوضع الحالي.

الحدث في أرقام
30
يوما لإجراء انتخابات رئاسية والا تسلّم السلطة لنائبه
32
مليونا عدد سكان فنزويلا

الأمن المصري يضبط 17 طائرة معدة للتجسس
18 أكتوبر 2017 السّاعة 11:14
تمكنت الإدارة العامة لمكافحة التهرب الجمركي بميناء غرب بورسعيد المصرية، من ضبط 17 طائرة تجسس "درون"مزودة...
المزيد >>
حماس تعتمد نتائج تحقيقات اغتيال الشهيد الزواري
18 أكتوبر 2017 السّاعة 10:31
قالت حركة حماس، اليوم الأربعاء، إنها اعتمدت نتائج التحقيق في عملية اغتيال الشهيد التونسي محمد الزواري.
المزيد >>
السويد: انفجار قرب مركز للشرطة بمدينة هلسينجبورج
18 أكتوبر 2017 السّاعة 08:20
أعلنت السلطات فى السويد اليوم الأربعاء، وقوع انفجار فى مدينة "هلسينجبورج" الجنوبية مما أسفر عن إحداث أضرار...
المزيد >>
محامي عائلة القذافي: سيف الإسلام سيعود للعمل السياسي
17 أكتوبر 2017 السّاعة 23:52
كشف محامي عائلة القذافي، خالد الزايدي، اليوم الثلاثاء، أن سيف الإسلام، نجل العقيد الليبي الراحل معمر...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
عبد الجليل المسعودي
رئيس حكومة أم مدير إدارة؟
كان المفترض، اعتبارا للوضع الدقيق الذي تمرُّ به بلادنا، أن يكون توجه السيد رئيس الحكومة إلى الشعب التونسي بمثابة الحدث السياسي الذي يؤسّس لفترة جديدة، ويُنشئ نقاشا جادا يتيح فرصة...
المزيد >>