القطاع الخاص: ارتفاع عدد الأيام الضائعة بسبب الإضرابات بنسبة 513 بالمائة
خالد الحدّاد
مؤتمر ورهانات
ينطلق اليوم المؤتمر الثاني والعشرون للاتحاد العام التونسي للشغل وهو الحدث الوطني الأبرز مع مفتتح السنة الإداريّة الجديدة الحُبلى بالانتظارات والرهانات.
المزيد >>
القطاع الخاص: ارتفاع عدد الأيام الضائعة بسبب الإضرابات بنسبة 513 بالمائة
11 جانفي 2017 | 18:03

ارتفع عدد الأيام الضائعة بسبب الإضرابات في القطاع الخاص بنسبة 513 بالمائة في شهر نوفمبر 2016 مقارنة بشهر أكتوبر 2016 وبنسبة 40 بالمائة مقارنة بشهر نوفمبر من سنة 2015 ويعود هذا الارتفاع في عدد الأيام الضائعة جراء الإضراب، وفق تقرير لوزارة الشؤون الاجتماعية حول "الوضع الاجتماعي في تونس خلال شهر نوفمبر 2016" تحصلت (وات) على نسخة منه، إلى ارتفاع نسبة المشاركة في الإضرابات من ناحية لتبلغ 94 بالمائة في نوفمبر 2016 مقابل 38 بالمائة في شهر أكتوبر 2016 وإلى طول مدة الإضرابات من ناحية أخرى، حيث تراوحت هذه المدة في بعض المؤسسات بين 4 أيام و30 يوما.

وبلغ عدد أيام العمل الضائعة بسبب الإضرابات في القطاع الخاص 36886 يوما في نوفمبر الماضي مقابل 6014 يوما خلال شهر أكتوبر 2016  و26361 يوما ضائعا خلال شهر نوفمبر 2015.

وأشار التقرير إلى تسجيل 22 إضرابا في القطاع الخاص خلال نفس الفترة وهو ما يمثل نسبة 6ر84 بالمائة من مجموع الإضرابات المسجلة في القطاعين العام والخاص، لافتا من جهة أخرى إلى انخفاض عـدد الإضرابات في القطاع الخاص بنسبة 4 بالمائة خلال نوفمبر الماضي مقارنة بشهر أكتوبر 2016 وانخفاض بنسبة 19 بالمائة مقارنة بشهر نوفمبر 2015.

كما انخفض عـدد المؤسسات المعنية بهذه الإضرابات في نوفمبر 2016 بنسبة 11 بالمائة مقارنة بشهر أكتوبر 2016 وبنسبة 86 بالمائة مقارنة بشهر نوفمبر 2015.

أما بالنسبة إلى توزيع الإضرابات بالقطاع الخاص حسب قانونية الإضراب من عدمه، فقد كشف التقرير انه تم تسجيل 13 إضرابا قانونيا من جملة الإضرابات المسجلة وعددها 22، وبذلك تكون نسبة الإضرابات القانونية قد بلغت 59 بالمائة.

وفي ما يخص توزيع الإضرابات حسب الجنسية فقد تم تسجيل 10 إضرابات بمؤسسات أجنبية، من جملة الإضرابات المسجلة وهو ما يمثل نسبة 45 بالمائة.

وعن أسباب هذه الإضرابات، فقد مثلت المطالبة بصرف الأجور وتوابعها والمطالبة بتحسين ظروف العمل السبب الأول للإضرابات بنسبة 41 بالمائة، يليها التضامن مع العمال بنسبة 12 بالمائة ثم المطالبة بتحسين العلاقات المهنية داخل المؤسسة بنسبة 6 بالمائة.

وفي ما يتعلق بتوزيع الإضرابات في القطاع الخاص حسب القطاعات فقد أشار ذات التقرير إلى أن قطاع النسيج والملابس والجلود والأحذية، سجل أعلى نسبة من الإضـرابات ب 36 بالمائة يليه قطاع صناعة المواد الكيميائية بنسبة 18بالمائة فقطاع صناعة مواد البناء بنسبة 14 بالمائة.

وأفادت ذات الوثيقة بأن ولاية صفاقس سجلت أكبر نسبة من الإضرابات في القطاع الخاص ب 23 بالمائة تليها ولايتا المنستير وبن عروس بنسبة 14 بالمائة ثم ولاية قبلي بنسبة 9 بالمائة. وأكدت ان سنة 2016 شهدت ارتفاعا في نسب الإضرابات في القطاع الخاص بسبب تأخر إمضاء عدد من الملحقات التعديلية للاتفاقيات القطاعية المشتركة.

''بالفيديو... السبسي: ''معادش تلاهييو التوانسة بحكايات فارغة يهديكم
23 جانفي 2017 السّاعة 15:38
في تعليق له خلال معاينة وحدة السيارات الرئاسيّة بقصر قرطاج قال رئيس الجمهورية : " معادش تلاهييو التوانسة...
المزيد >>
غدا: وزير خارجية مصر يلتقي قائد السبسي
23 جانفي 2017 السّاعة 15:31
الشروق أون لاين - نورالدين بالطيب يصل غدا الثلاثاء الى تونس وفد مصري برئاسة وزير الخارجية سامح شكري...
المزيد >>
سيد بوزيد: شاب يحاول اضرام النار في جسده
23 جانفي 2017 السّاعة 15:20
سيدي بوزيد - الشروق اون لاين - قيس حاول ظهر اليوم شاب في العقد الثالث من عمره اضرام النار في جسده امام مقر...
المزيد >>
باجة: الدولة تسترجع 17 هكتارا بمنطقة المرزوقة
23 جانفي 2017 السّاعة 15:06
في إطار العمل المتواصل والحثيث من أجل استرجاع أملاك الدولة المستولى عليها بدون صفة قانونية ، تمكنت الدولة...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...