أولا وأخيرا:«ألعب مع تركيا تورّيك سلعتها»
فاطمة بن عبد الله الكرّاي
ما حكّ جلدك.. إلا ظفرك... رسالة إلى من يهمّهم الأمر
بمنطق التاريخ فإن المساواة بين المواطنين والمواطنات هو حتمية، اذ أن خيار التعليم والمعرفة الذي تعتمده تونس بلا تمييز هو الذي أدى الى مجتمع الوعي ومجتمع الذكاء.
المزيد >>
أولا وأخيرا:«ألعب مع تركيا تورّيك سلعتها»
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 15 مارس 2017

يبدو أن الصدر ضاق وفاض الكيل في أسواقنا بالسلع التركية وأن هذا الفيضان الطوفاني المقيت بدأ يجرف معه الأخضر واليابس من منتوجاتنا الوطنية.

وأن أتربته وأوحاله أغلقت العديد من أبواب الرزق ولم تسلم منها لا المناطق الصناعية ولا حتى المزارع الفلاحية بعدما فتح حراس السد أبواب السد على مصارعها بلا رحمة ولا شفقة ولا كيل ولا خزمة ولا حتى «ميزان بطاطا» لدى مقاولات البناء الديمقراطي العشوائي المجيد.
لم يتوقّف الأمر عند هذه الكارثة دون الإعلان على أن البلاد منكوبة من جرّاء هذا الطوفان الحلال.
وإنما تجاوزه لإحياء تركة الأتراك من العقارات لعساكر المحلّة في انتظار عودة الباي رسميا لتتريك البلاد نهائيا على قاعدة لا عيش فيها إلا للباشاوات والكراغلة أي من كانت أمهاتهم تونسيات وآباؤهم أتراكا ودافعي المجبى.
ومن ملامح الإعداد الجاد لمرحلة النهضة التونسية المباركة هو هذا «الشانطي المحلول» في الاصلاح التربوي المجيد لترسيخ الهوية والتفتح على الآخر. هو إدخال اللغة التركية في مدارسنا ومعاهدنا وتمسّك أصحاب «التتريك» بهذا المسار القويم لالنفهم مسلسل «حريم السلطان» بلغته الأم وإنما لنخاطب السلطان بما يفهم ويخاطبنا بما نفهم.لعبة السلطان أوردغان كبرت وانتهى الأمر في ملعبنا ونحن نتفرّج على خطة التكتيك وبراعة الترقيص والمراوغة وسهولة الأهداف ونحن نصفق لفريق قلعة الصرايا نكالة في فريق قلعة باردو المتحصل على كأس البرويطة و«البسكولة بلا طابع».

بقلم: مسعود الكوكي
وخزة
16 أوت 2017 السّاعة 21:00
مضاربون ومتحيلون وفاسدون يتلاعبون بلقمة عيش المستهلك في وقت استقالت فيه منظمة الدفاع عن المستهلك عن دورها...
المزيد >>
أولا وأخيرا:«لا حرثـــــــــــة لا ورثـــــــــــة»
16 أوت 2017 السّاعة 21:00
لا أدعي أنني جئتكم بخفي حنين بعدما عثرت عليهما في صحراء العرب العاربة. ولا أزعم أنني من اكتشف أن كعكة الحكم...
المزيد >>
سياسيّون يكتبون:محرّرو المرأة التونسية كانوا روَّاد الحركة الإصلاحية ومجدّدون ومجتهدون دينيون
16 أوت 2017 السّاعة 21:00
ليس ثمّة «حداثة» بمعزل عن «الأصالة»، وكلّ الأمم التي ربحت معارك التحديث، سواء في الغرب أو الشرق، ربحت...
المزيد >>
مقدمات للمطر:عود على بدء:إبتهالات صاحب «دعاء الشرق» وتكـــريــم الحبيب جغـــام
16 أوت 2017 السّاعة 21:00
مقدمات الأسبوع الماضي والتي خصصناها لصاحب «دعاء الشرق» و»النهر الخالد» وبغداد «يا قلعة الأسود» وغيرها من...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
أولا وأخيرا:«ألعب مع تركيا تورّيك سلعتها»
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 15 مارس 2017

يبدو أن الصدر ضاق وفاض الكيل في أسواقنا بالسلع التركية وأن هذا الفيضان الطوفاني المقيت بدأ يجرف معه الأخضر واليابس من منتوجاتنا الوطنية.

وأن أتربته وأوحاله أغلقت العديد من أبواب الرزق ولم تسلم منها لا المناطق الصناعية ولا حتى المزارع الفلاحية بعدما فتح حراس السد أبواب السد على مصارعها بلا رحمة ولا شفقة ولا كيل ولا خزمة ولا حتى «ميزان بطاطا» لدى مقاولات البناء الديمقراطي العشوائي المجيد.
لم يتوقّف الأمر عند هذه الكارثة دون الإعلان على أن البلاد منكوبة من جرّاء هذا الطوفان الحلال.
وإنما تجاوزه لإحياء تركة الأتراك من العقارات لعساكر المحلّة في انتظار عودة الباي رسميا لتتريك البلاد نهائيا على قاعدة لا عيش فيها إلا للباشاوات والكراغلة أي من كانت أمهاتهم تونسيات وآباؤهم أتراكا ودافعي المجبى.
ومن ملامح الإعداد الجاد لمرحلة النهضة التونسية المباركة هو هذا «الشانطي المحلول» في الاصلاح التربوي المجيد لترسيخ الهوية والتفتح على الآخر. هو إدخال اللغة التركية في مدارسنا ومعاهدنا وتمسّك أصحاب «التتريك» بهذا المسار القويم لالنفهم مسلسل «حريم السلطان» بلغته الأم وإنما لنخاطب السلطان بما يفهم ويخاطبنا بما نفهم.لعبة السلطان أوردغان كبرت وانتهى الأمر في ملعبنا ونحن نتفرّج على خطة التكتيك وبراعة الترقيص والمراوغة وسهولة الأهداف ونحن نصفق لفريق قلعة الصرايا نكالة في فريق قلعة باردو المتحصل على كأس البرويطة و«البسكولة بلا طابع».

بقلم: مسعود الكوكي
وخزة
16 أوت 2017 السّاعة 21:00
مضاربون ومتحيلون وفاسدون يتلاعبون بلقمة عيش المستهلك في وقت استقالت فيه منظمة الدفاع عن المستهلك عن دورها...
المزيد >>
أولا وأخيرا:«لا حرثـــــــــــة لا ورثـــــــــــة»
16 أوت 2017 السّاعة 21:00
لا أدعي أنني جئتكم بخفي حنين بعدما عثرت عليهما في صحراء العرب العاربة. ولا أزعم أنني من اكتشف أن كعكة الحكم...
المزيد >>
سياسيّون يكتبون:محرّرو المرأة التونسية كانوا روَّاد الحركة الإصلاحية ومجدّدون ومجتهدون دينيون
16 أوت 2017 السّاعة 21:00
ليس ثمّة «حداثة» بمعزل عن «الأصالة»، وكلّ الأمم التي ربحت معارك التحديث، سواء في الغرب أو الشرق، ربحت...
المزيد >>
مقدمات للمطر:عود على بدء:إبتهالات صاحب «دعاء الشرق» وتكـــريــم الحبيب جغـــام
16 أوت 2017 السّاعة 21:00
مقدمات الأسبوع الماضي والتي خصصناها لصاحب «دعاء الشرق» و»النهر الخالد» وبغداد «يا قلعة الأسود» وغيرها من...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
فاطمة بن عبد الله الكرّاي
ما حكّ جلدك.. إلا ظفرك... رسالة إلى من يهمّهم الأمر
بمنطق التاريخ فإن المساواة بين المواطنين والمواطنات هو حتمية، اذ أن خيار التعليم والمعرفة الذي تعتمده تونس بلا تمييز هو الذي أدى الى مجتمع الوعي ومجتمع الذكاء.
المزيد >>