أولا وأخيرا:«مـــــلاّ سلعــة»!!!
سفيان الأسود
النقابــــات... والفسفــــــــــاط
نقابات الفسفاط اجتمعت ودعت الحكومة والسلطة الى تطبيق القانون وحماية الحق في العمل... بعد أسابيع من تعطل انتاج الفسفاط في مناطق الحوض المنجمي والحديث عن خسائر بالمليارات يوميا...
المزيد >>
أولا وأخيرا:«مـــــلاّ سلعــة»!!!
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 17 مارس 2017

لماذا السلع التركية التي تغزو أسواقنا أرخص من سلعنا؟ لا أرى جوابا لهذا السؤال الغبي جدا سوى أن العامل التركي يعمل ليلا نهارا من أجل تركيا على قاعدة «بلادي وإن جارت عليّ» بأردوغانها.

في حين أن العامل التونسي في الغالب هو راقد في الليل ومضرب في النهار من أجل الزيادة في الأجر ومنحة الحضور للبركة على قاعدة «دار الخلاء تبيع اللفت» بالجملة فيما القوم يمنّي النفس بأن «كثر الهم يضحّك» وهو أكذب قول قاله الأجداد فلو كان صحيحا لمات الشعب التونسي مباشرة بعد انتخاب المجلس التأسيسي بالضحك، وكان الأمر مقضيا.
اليوم ألفا مليار من المليمات هو حجم الخسائر تحملتها ميزانية الدولة جراء الغزو السلعي التركي الحلال و160 ألفا من العمّال مهددون بالبطالة هبة لتركيا من أصدقاء سوريا وتونس في تونس والذين خلّصونا من الدكتاتورية والاستعباد ومنحونا الأمن والأمان والحقوق والحريات وعفونا من الواجبات عفوا تشريعيا عاما.
فلولاهم ما خرج الشعانبي من الجغرافيا ودخل في قائمة الجبال الأكثر ارهابا ضمن جبال افغانستان.
ولولاهم ما رآى بلعّور له مكانا في سلسلة جبالنا بعين واحدة ولولاهم ما كان لأحد أن يفكر في أن يجعل من بن قردان إمارة للخلافة السادسة.
ولولاهم ما عرفنا للكلاشنكوف صوتا ولا حجما ولا صورة وللزطلة انتشارا وتشريعا يرحم الزاطلين.
ولولاهم ما عرفنا الحج الى تركيا والعمرة الى السفارات الأجنبية لأداء فرائض الركوع والسمع والطاعة وما صلوا على جلود الأرمن وما ركعوا على قشرة موزة.

بقلم: مسعود الكوكي
وخزة:كيف نقضي على غول العنف؟
17 فيفري 2018 السّاعة 21:00
لم تمرّ مباراة «الكلاسيكو» بين الترجي الرياضي التونسي والنجم الرياضي الساحلي دون تسجيل مظاهر التخريب...
المزيد >>
من الآخر :لماذا نخجل من تاريخنا؟
17 فيفري 2018 السّاعة 21:00
قرأت منذ أيام مقالا أو تقريرا صحفيا في موقع جريدة «السفير» اللبنانية، عن الحانات في تونس. وهو موضوع يتحاشى...
المزيد >>
وخزة
16 فيفري 2018 السّاعة 21:00
متى تستفيق سلطاتنا المسؤولة لتنطلق في اشغال اعادة الاعمار بعد الخراب الكبير الذي ضرب مختلف القطاعات...
المزيد >>
نقطة استفهام:الأمنيون يصوّتون... والحملة في ذروتها ؟!
16 فيفري 2018 السّاعة 21:00
الرزنامة المحددة للانتخابات البلدية تحتوي على خلل بيّن لسنا ندري هل هو نتيجة سهو أم سوء تقدير أم تهاون ازاء...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
أولا وأخيرا:«مـــــلاّ سلعــة»!!!
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 17 مارس 2017

لماذا السلع التركية التي تغزو أسواقنا أرخص من سلعنا؟ لا أرى جوابا لهذا السؤال الغبي جدا سوى أن العامل التركي يعمل ليلا نهارا من أجل تركيا على قاعدة «بلادي وإن جارت عليّ» بأردوغانها.

في حين أن العامل التونسي في الغالب هو راقد في الليل ومضرب في النهار من أجل الزيادة في الأجر ومنحة الحضور للبركة على قاعدة «دار الخلاء تبيع اللفت» بالجملة فيما القوم يمنّي النفس بأن «كثر الهم يضحّك» وهو أكذب قول قاله الأجداد فلو كان صحيحا لمات الشعب التونسي مباشرة بعد انتخاب المجلس التأسيسي بالضحك، وكان الأمر مقضيا.
اليوم ألفا مليار من المليمات هو حجم الخسائر تحملتها ميزانية الدولة جراء الغزو السلعي التركي الحلال و160 ألفا من العمّال مهددون بالبطالة هبة لتركيا من أصدقاء سوريا وتونس في تونس والذين خلّصونا من الدكتاتورية والاستعباد ومنحونا الأمن والأمان والحقوق والحريات وعفونا من الواجبات عفوا تشريعيا عاما.
فلولاهم ما خرج الشعانبي من الجغرافيا ودخل في قائمة الجبال الأكثر ارهابا ضمن جبال افغانستان.
ولولاهم ما رآى بلعّور له مكانا في سلسلة جبالنا بعين واحدة ولولاهم ما كان لأحد أن يفكر في أن يجعل من بن قردان إمارة للخلافة السادسة.
ولولاهم ما عرفنا للكلاشنكوف صوتا ولا حجما ولا صورة وللزطلة انتشارا وتشريعا يرحم الزاطلين.
ولولاهم ما عرفنا الحج الى تركيا والعمرة الى السفارات الأجنبية لأداء فرائض الركوع والسمع والطاعة وما صلوا على جلود الأرمن وما ركعوا على قشرة موزة.

بقلم: مسعود الكوكي
وخزة:كيف نقضي على غول العنف؟
17 فيفري 2018 السّاعة 21:00
لم تمرّ مباراة «الكلاسيكو» بين الترجي الرياضي التونسي والنجم الرياضي الساحلي دون تسجيل مظاهر التخريب...
المزيد >>
من الآخر :لماذا نخجل من تاريخنا؟
17 فيفري 2018 السّاعة 21:00
قرأت منذ أيام مقالا أو تقريرا صحفيا في موقع جريدة «السفير» اللبنانية، عن الحانات في تونس. وهو موضوع يتحاشى...
المزيد >>
وخزة
16 فيفري 2018 السّاعة 21:00
متى تستفيق سلطاتنا المسؤولة لتنطلق في اشغال اعادة الاعمار بعد الخراب الكبير الذي ضرب مختلف القطاعات...
المزيد >>
نقطة استفهام:الأمنيون يصوّتون... والحملة في ذروتها ؟!
16 فيفري 2018 السّاعة 21:00
الرزنامة المحددة للانتخابات البلدية تحتوي على خلل بيّن لسنا ندري هل هو نتيجة سهو أم سوء تقدير أم تهاون ازاء...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
سفيان الأسود
النقابــــات... والفسفــــــــــاط
نقابات الفسفاط اجتمعت ودعت الحكومة والسلطة الى تطبيق القانون وحماية الحق في العمل... بعد أسابيع من تعطل انتاج الفسفاط في مناطق الحوض المنجمي والحديث عن خسائر بالمليارات يوميا...
المزيد >>