الحديث الديبلوماسي:رجاء شيخة موزا... لا تكترثي بما يقولون، إنهم لا يعقلون
عبد الحميد الرياحي
مسمار آخر في نعش وحدة العراق ؟
بعد استفتاء الانفصال في إقليم كردستان العراق والذي جاء لتكريس «أمر واقع» منذ الغزو الأمريكي لبلد الرشيد، بدأ الحديث يتصاعد عن «إقليم سنّي».. وعن تخطيط سنّة العراق لإنشاء كيان خاص...
المزيد >>
الحديث الديبلوماسي:رجاء شيخة موزا... لا تكترثي بما يقولون، إنهم لا يعقلون
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 20 مارس 2017

اللغط الذي صاحب زيارة الشيخة موزا والدة أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل خليفة لا سيما في مواقع التواصل الاجتماعي لا يشرف تونس ولا التونسيين. إن ما كتب غريب عن عادات التونسيين وأخلاقهم كشعب مضياف يرحب بمن يقدم إليه ويطأ أرض بلده سواء كان شقيقا يتقاسم معه اللغة والدين أو صديقا يرتبط معه بقيم الإنسانية. الأميرة القطرية جاءت الى بلادنا بدعوة رسمية من رئيس الحكومة وكان الترحيب بمقدمها وتبجيلها من فروض الضيافة وهوما قام به رئيس الجمهورية الأستاذ الباجي قائد السبسي باسم التونسيين جميعهم فاستقبلها في قصر الجمهورية بما تستحق من حفاوة وخصها بترحاب حار بما يتماشى لا مع الواجب الذي يفرضه البروتوكول بل حرص على تأكيد قيم الأخوة التي تربط تونس بشقيقتها قطر هذا البلد الذي لم يتوان في الوقوف إلى جانب بلادنا وإلى مساندة جهودها في التغلب على الصعوبات التي تمر بها.
الشيخة موزا تستحق والحق يقال كل احترام وتقدير فهي سيدة متعلمة تحصلت على شهادات علمية عليا في مجتمع محافظ جدا مما يجعل منها قدوة لبنات بلدها وللنساء الخليجيات والعربيات عامة. وعندما نعرف أن في بلد كبير يقع على حدود بلادها المرأة ممنوعة من قيادة السيارة ندرك التقدم الذي تحقق بفضلها في دولة قطر. وهي إمرأة برشاقتها وأناقتها رغم أنها أنجبت سبعة أبناء وبنات تحظى بمتابعة من وسائل الإعلام العالمية حيث تعطي صورة جميلة للسيدة العربية المثقفة والمجتهدة في الرفع من شأن مجتمعها وأمتها. وفضلا عن ذلك فالأميرة القطرية تقوم بدور ريادي لا بد من ذكره والتوقف عنده من خلال مؤسسة قطر للتربية والعلوم والمجتمع التي تترأس مجلس إدارتها. وهذه المؤسسة مهمة جدا في قطر حيث أنها تسعى إلى دعم هذه البلاد في رحلتها للانتقال من الاقتصاد القائم على الموارد الطبيعية الناضبة من غاز وبترول إلى الاقتصاد القائم على المعرفة عبر إطلاق قدرات الإنسان القطري. وتقول الشيخة موزا في أحد خطاباتها: إن ما تعمل عليه «ينطلقُ من إيمانِنا بالإنسانِ باعتبارِهِ القيمةَ الأعلى في جوهرِ السياساتِ والابتكار.» (من خطاب ألقته في 29 نوفمبر 2016 في مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية). ألا يذكركم ذلك بأمرما، ألم يكن العمل من أجل الإنسان التونسي الشعار الذي قامت عليه دولة الاستقلال حيث جعل الزعيم الحبيب بورقيبة الإنسان من حيث توفير التربية والرعاية الصحية والتقدم العلمي وتأمين مقومات فرحة الحياة غاية الغايات في العمل الإنمائي الوطني؟.
المسعى الذي تشرف عليه الشيخة موزا يرمي إلى الرفع من مستوى الإنسان القطري في كل المجالات، التربوية من الابتدائي إلى العالي والعلمية بفتح الأبواب مشرعة أمام البحوث العلمية في كل المناحي وإقامة المراكز والمعاهد البحثية والثقافية بإقامة المتاحف والارتقاء بمستوى الحياة الثقافية والمحافظة على التراث الثقافي القطري وغيرها. ولم تتوقف عند حدود بلدها بل سعت إلى أن تشع بجهودها نحوالبلدان العربية من خلال مؤسسة «صلتك» SILATECH وهي تجمع بين الصلة في معناها العربي مع التقنيات والتكنولوجيا المتطورة وهي مؤسسة اجتماعية إقليمية تسعى الى تحسين أوضاع الشباب في العالم العربي كما تشجع النشاطات الرامية إلى توفير فرص عمل واسعة النطاق، وتعزيز ريادة الأعمال، وإتاحة المجال أمام الشباب للوصول إلى رؤوس الأموال والأسواق، وللمشاركة والانخراط في التنمية الاقتصادية والاجتماعية. ومع نهاية عام 2016، نجحت "صلتك" في حشد تمويل مشترك بلغ 237 مليون دولار أمريكي، وتوسيع شبكة تشمل أكثر من 150 شريكا، ودعم وتوفير أكثر من 300 ألف فرصة عمل للشباب العربي. لدى "صلتك" حالياً برامج في 16 دولة عربية، وهي تونس، والجزائر، ومصر، والعراق، والأردن، ولبنان، وعُمان، والمغرب، وفلسطين، وقطر، والسعودية، والصومال، والسودان، وسوريا، واليمن، وجزر القمر. وقد كان من أهداف الزيارة تفقد المشاريع التي تمولها مؤسسة "صلتك" في تونس خاصة في مجال تكنولوجيات الإعلام والاتصال. وهي تسعى الى إنشاء مليون فرصة عمل للشباب العربي في أفق عام 2030 وهوما قد يمثل بضعة عشرات من الآلاف في تونس في وقت شبابنا في أشد الحاجة إليها.
ولا بد هنا أن نذكر بكل تقدير المساهمة القطرية المتميزة لفائدة تونس لا فقط بعد الثورة ولكن قبلها أيضا فالكثير ربما لا يعرف أن كلية الطب بتونس وقع تمويل بنائها بالكامل من قبل أمير قطر السابق الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني. ولا بد أن نذكر كذلك أن المؤتمر الدولي للاستثمار تونس 2020 تم بمساندة قطرية قوية وأن البلد الشقيق كان أعلن أكبر مساهمة لفائدة تونس بهذه المناسبة فضلا عن تأجيل سداد الدين المتخلد بذمة تونس والوديعة التي تم إسنادها في عام 2012 والأهم من ذلك أن أكثر من عشرين ألف تونسي يقيمون ويشتغلون في قطر وكلهم من الإطارات العليا حيث يجدون التبجيل والتقدير بل إن السلطات القطرية كانت قد عبرت عن استعدادها لاستقبال أضعاف هذا العدد. كما لا ننسى أن العاصمة القطرية الدوحة تحتضن المدرسة التونسية الوحيدة في الخارج وذلك بتمويلات قطرية كعربون محبة وتقدير لبلادنا ولشعبها.
إن ما كتب عن زيارة الشيخة موزا وعن قطر في مواقع التواصل الاجتماعي لا يمثل تونس والتونسيين. بل هو هراء ومزايدات لا ترقى إلى الكلام المعقول والمقبول.
فرجاء شيخة موزا لا تكترثي بما يقولون أويكتبون. إنهم لا يعقلون.

رؤوف بن رجب
في الذكرى 54 لعيد الجلاء:حضرت الاحتفالات الرسمية وغابت الاحتفالات الشعبية
16 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
عاشت ولاية بنزرت أمس الأحد على وقع الاحتفال بالعيد الرابع والخمسين للجلاء الوطني وسط احتفالات غلب عليها...
المزيد >>
الهرسلـــــــــة القضائية لرموز نظام بن علـــــــــي... إلى متى؟
16 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
التحق المرحوم الأزهر بوعوني بقائمة ضحايا...
المزيد >>
وفاة الوزير الأسبق الأزهر بوعوني:شخصيات وطنية تحمّل القضاء المسؤولية
16 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
توفي مساء أول امس السبت الأزهر بوعوني الوزير...
المزيد >>
لزهر بوعوني في ذمة الله:رحيل رجــــل شريف
16 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
تجوب البلاد بالطول وبالعرض ولن تجد شخصا واحدا...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
الحديث الديبلوماسي:رجاء شيخة موزا... لا تكترثي بما يقولون، إنهم لا يعقلون
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 20 مارس 2017

اللغط الذي صاحب زيارة الشيخة موزا والدة أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل خليفة لا سيما في مواقع التواصل الاجتماعي لا يشرف تونس ولا التونسيين. إن ما كتب غريب عن عادات التونسيين وأخلاقهم كشعب مضياف يرحب بمن يقدم إليه ويطأ أرض بلده سواء كان شقيقا يتقاسم معه اللغة والدين أو صديقا يرتبط معه بقيم الإنسانية. الأميرة القطرية جاءت الى بلادنا بدعوة رسمية من رئيس الحكومة وكان الترحيب بمقدمها وتبجيلها من فروض الضيافة وهوما قام به رئيس الجمهورية الأستاذ الباجي قائد السبسي باسم التونسيين جميعهم فاستقبلها في قصر الجمهورية بما تستحق من حفاوة وخصها بترحاب حار بما يتماشى لا مع الواجب الذي يفرضه البروتوكول بل حرص على تأكيد قيم الأخوة التي تربط تونس بشقيقتها قطر هذا البلد الذي لم يتوان في الوقوف إلى جانب بلادنا وإلى مساندة جهودها في التغلب على الصعوبات التي تمر بها.
الشيخة موزا تستحق والحق يقال كل احترام وتقدير فهي سيدة متعلمة تحصلت على شهادات علمية عليا في مجتمع محافظ جدا مما يجعل منها قدوة لبنات بلدها وللنساء الخليجيات والعربيات عامة. وعندما نعرف أن في بلد كبير يقع على حدود بلادها المرأة ممنوعة من قيادة السيارة ندرك التقدم الذي تحقق بفضلها في دولة قطر. وهي إمرأة برشاقتها وأناقتها رغم أنها أنجبت سبعة أبناء وبنات تحظى بمتابعة من وسائل الإعلام العالمية حيث تعطي صورة جميلة للسيدة العربية المثقفة والمجتهدة في الرفع من شأن مجتمعها وأمتها. وفضلا عن ذلك فالأميرة القطرية تقوم بدور ريادي لا بد من ذكره والتوقف عنده من خلال مؤسسة قطر للتربية والعلوم والمجتمع التي تترأس مجلس إدارتها. وهذه المؤسسة مهمة جدا في قطر حيث أنها تسعى إلى دعم هذه البلاد في رحلتها للانتقال من الاقتصاد القائم على الموارد الطبيعية الناضبة من غاز وبترول إلى الاقتصاد القائم على المعرفة عبر إطلاق قدرات الإنسان القطري. وتقول الشيخة موزا في أحد خطاباتها: إن ما تعمل عليه «ينطلقُ من إيمانِنا بالإنسانِ باعتبارِهِ القيمةَ الأعلى في جوهرِ السياساتِ والابتكار.» (من خطاب ألقته في 29 نوفمبر 2016 في مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية). ألا يذكركم ذلك بأمرما، ألم يكن العمل من أجل الإنسان التونسي الشعار الذي قامت عليه دولة الاستقلال حيث جعل الزعيم الحبيب بورقيبة الإنسان من حيث توفير التربية والرعاية الصحية والتقدم العلمي وتأمين مقومات فرحة الحياة غاية الغايات في العمل الإنمائي الوطني؟.
المسعى الذي تشرف عليه الشيخة موزا يرمي إلى الرفع من مستوى الإنسان القطري في كل المجالات، التربوية من الابتدائي إلى العالي والعلمية بفتح الأبواب مشرعة أمام البحوث العلمية في كل المناحي وإقامة المراكز والمعاهد البحثية والثقافية بإقامة المتاحف والارتقاء بمستوى الحياة الثقافية والمحافظة على التراث الثقافي القطري وغيرها. ولم تتوقف عند حدود بلدها بل سعت إلى أن تشع بجهودها نحوالبلدان العربية من خلال مؤسسة «صلتك» SILATECH وهي تجمع بين الصلة في معناها العربي مع التقنيات والتكنولوجيا المتطورة وهي مؤسسة اجتماعية إقليمية تسعى الى تحسين أوضاع الشباب في العالم العربي كما تشجع النشاطات الرامية إلى توفير فرص عمل واسعة النطاق، وتعزيز ريادة الأعمال، وإتاحة المجال أمام الشباب للوصول إلى رؤوس الأموال والأسواق، وللمشاركة والانخراط في التنمية الاقتصادية والاجتماعية. ومع نهاية عام 2016، نجحت "صلتك" في حشد تمويل مشترك بلغ 237 مليون دولار أمريكي، وتوسيع شبكة تشمل أكثر من 150 شريكا، ودعم وتوفير أكثر من 300 ألف فرصة عمل للشباب العربي. لدى "صلتك" حالياً برامج في 16 دولة عربية، وهي تونس، والجزائر، ومصر، والعراق، والأردن، ولبنان، وعُمان، والمغرب، وفلسطين، وقطر، والسعودية، والصومال، والسودان، وسوريا، واليمن، وجزر القمر. وقد كان من أهداف الزيارة تفقد المشاريع التي تمولها مؤسسة "صلتك" في تونس خاصة في مجال تكنولوجيات الإعلام والاتصال. وهي تسعى الى إنشاء مليون فرصة عمل للشباب العربي في أفق عام 2030 وهوما قد يمثل بضعة عشرات من الآلاف في تونس في وقت شبابنا في أشد الحاجة إليها.
ولا بد هنا أن نذكر بكل تقدير المساهمة القطرية المتميزة لفائدة تونس لا فقط بعد الثورة ولكن قبلها أيضا فالكثير ربما لا يعرف أن كلية الطب بتونس وقع تمويل بنائها بالكامل من قبل أمير قطر السابق الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني. ولا بد أن نذكر كذلك أن المؤتمر الدولي للاستثمار تونس 2020 تم بمساندة قطرية قوية وأن البلد الشقيق كان أعلن أكبر مساهمة لفائدة تونس بهذه المناسبة فضلا عن تأجيل سداد الدين المتخلد بذمة تونس والوديعة التي تم إسنادها في عام 2012 والأهم من ذلك أن أكثر من عشرين ألف تونسي يقيمون ويشتغلون في قطر وكلهم من الإطارات العليا حيث يجدون التبجيل والتقدير بل إن السلطات القطرية كانت قد عبرت عن استعدادها لاستقبال أضعاف هذا العدد. كما لا ننسى أن العاصمة القطرية الدوحة تحتضن المدرسة التونسية الوحيدة في الخارج وذلك بتمويلات قطرية كعربون محبة وتقدير لبلادنا ولشعبها.
إن ما كتب عن زيارة الشيخة موزا وعن قطر في مواقع التواصل الاجتماعي لا يمثل تونس والتونسيين. بل هو هراء ومزايدات لا ترقى إلى الكلام المعقول والمقبول.
فرجاء شيخة موزا لا تكترثي بما يقولون أويكتبون. إنهم لا يعقلون.

رؤوف بن رجب
في الذكرى 54 لعيد الجلاء:حضرت الاحتفالات الرسمية وغابت الاحتفالات الشعبية
16 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
عاشت ولاية بنزرت أمس الأحد على وقع الاحتفال بالعيد الرابع والخمسين للجلاء الوطني وسط احتفالات غلب عليها...
المزيد >>
الهرسلـــــــــة القضائية لرموز نظام بن علـــــــــي... إلى متى؟
16 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
التحق المرحوم الأزهر بوعوني بقائمة ضحايا...
المزيد >>
وفاة الوزير الأسبق الأزهر بوعوني:شخصيات وطنية تحمّل القضاء المسؤولية
16 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
توفي مساء أول امس السبت الأزهر بوعوني الوزير...
المزيد >>
لزهر بوعوني في ذمة الله:رحيل رجــــل شريف
16 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
تجوب البلاد بالطول وبالعرض ولن تجد شخصا واحدا...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
عبد الحميد الرياحي
مسمار آخر في نعش وحدة العراق ؟
بعد استفتاء الانفصال في إقليم كردستان العراق والذي جاء لتكريس «أمر واقع» منذ الغزو الأمريكي لبلد الرشيد، بدأ الحديث يتصاعد عن «إقليم سنّي».. وعن تخطيط سنّة العراق لإنشاء كيان خاص...
المزيد >>