رئيس جمعيّة مالوف تونس بباريس أحمد رضا عبّاس لـ«الشروق»:نطمح لتقديم عرض شهري في باريس
النوري الصّل
محــاربة الفساد... مسؤوليــة الجميــع
الحرب التي أطلقها رئيس الحكومة يوسف الشاهد على الفساد، رغم أنها لا تزال في بداياتها، إلا أنها سجلت إلى حد الآن نتائج مبهرة وشكّلت سابقة تاريخية وخطوة جريئة جديرة بالدعم الذي يجب...
المزيد >>
رئيس جمعيّة مالوف تونس بباريس أحمد رضا عبّاس لـ«الشروق»:نطمح لتقديم عرض شهري في باريس
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 22 مارس 2017

جمعية مالوف تونس تحوّلت بعد خمس سنوات من تأسيسها الى واجهة للثقافة التونسية في باريس وفي فرنسا عموما رغم قلّة الامكانيات وغياب الدّعم من الجهات التونسية. 

باريس - الشروق 
قدّمت فرقة مالوف تونس بباريس مساء السبت الماضي عرضها الثاني في شهر مارس في انتظار العرض الثالث الذي سيكون في منتصف شهر أفريل وقد حققّ العرضان إقبالا كبيرا من الجمهور التونسي والعربي وحتى بعض الفرنسيين المفتونين بالموسيقى التونسية.
«الشروق» التقت في باريس رضا عباس رئيس الجمعية ومدير الفرقة.
كيف تأسسّت فرقة مالوف تونس وكم تضمّ اليوم من عنصر؟
في البداية كنّا مجموعة من الأصدقاء المفتونين بالموسيقى نلتقي من حين الى اخر وهكذا ولدت فكرة تأسيس الجمعية التي ولدت رسميا بشكل قانوني سنة 2012 لكن البداية كانت قبل ذلك بحوالي خمس سنوات والآن تضم الفرقة سبعين عنصرا من أجيال مختلفة لكن أعضاء الجمعية وأنصارها يتجاوز عددهم السبعين والان نشاطنا بمعدّل حصتين في الأسبوع واحدة يوم الأحد من الثالثة الى السادسة مساء في الحي الدولي للفنون والثانية يوم الخميس من السابعة الى التاسعة مساء في المركز الثقافي والاجتماعي بضاحية بال فيل وهذان الموعدان يمثّلان دروسا مفتوحة في حفظ المالوف والتدوين الموسيقي والعزف.
علاقتكم متميزة مع زياد غرسة هل هناك مشروع مشترك؟
نعم زارنا الفنان زياد غرسة أكثر من مرة ونظّمنا معه «ماستر كلاس» في أكثر من مناسبة اخرها أيّام 2-3-4-5 فيفري وكان موضوعها نوبة الرصد العبيدي النوبة الخامسة وهو من المعجبين بالفرقة وربّما يشرّفني بالحضور كضيف شرف في بعض العروض في باريس أو في تونس ان كتب لنا العرض
لماذا لا تقدّمون عروضكم في تونس؟
لم نتلق أي دعوة لا من مهرجان تستور الدولي للمألوف ولا من مهرجان المدينة ولا من مهرجان قرطاج أو الحمامات ولا من تظاهرة صفاقس عاصمة ثقافية ونحن جمعية غير ربحية ولا تجارية غايتنا الأساسية الحفاظ على الموسيقى التونسية التقليدية في باريس باستقطاب الشباب والأطفال وتكوينهم ونشر الموسيقى التونسية وهي احدى عناوين هويتنا لكننا لا نتسوّل العروض من أي كان وعندما ندعى لتقديم أي عرض سنكون سعداء بذلك.
ماهي مشاريعك القادمة؟
سنقدّم العرض الثالث يوم 15 أفريل في الحي الدولي للفنون بباريس بعد أن لاحظنا إقبالا كبيرا من الجمهور المتعطّش لموسيقى المألوف فالتذاكر نفذت بسرعة وهو ما شجّعنا على تنظيم عرض ثالث وطموحنا تقديم عرض شهري لعشّاق الموسيقى التقليدية من تونسيين وغير تونسيين علما أننا نقدّم عروضنا «لايف» دون مضخّمات صوت حتّى يتمتّع الجمهور بسحر المالوف.
هل تلقيتم دعم من أي جهة؟
لم نتلق أي دعم من أي جهة كانت والجمعية تعيش بمنخرطيها وقد حاولنا مرارا الحصول على مقر وبعد حصولنا مع عدّة جمعيات أخرى أطردنا السفير السّابق منه بعد أن قام بتوسعة مقرّ إقامته. نحن نطمح فقط للحصول على مقر للتمارين لأننا لا نملك الامكانيات الكافية لتسوّغ مقر.
ماهو طموحكم اليوم؟
نطمح لبعث مدرسة للموسيقى التونسية في باريس ويفترض مشروع كهذا ان تدعمه الدولة ولكن لم نلمس أي حماس لا من وزارة الشؤون الثقافية في تونس ولا من البعثة القنصلية ولا من رئاسة الجمهورية وفي الحقيقة أعتقد أن سبب عدم الاهتمام بمشروعنا وبمشاريع ثقافية أخرى هو النتيجة الطبيعية لغياب مشروع ثقافي للحكومة.

من مبعوثنا الخاص نورالدين بالطيب
رفيق عبد السلام لـ«الشروق»:هذه ابرز اعتراضاتنا على مشروع المصالحة
07 ماي 2017 السّاعة 21:00
اعتبر رفيق عبد السلام مسؤول السياسة الخارجية في حركة النهضة ان قانون المصالحة هو مشروع سياسي متكامل للتصالح...
المزيد >>
الفنان أحمــــد عبـــد العزيــــز لـ «الشــــروق»:انتظروني في مسلسل «قضاة عظماء» خلال شهر رمضان
03 ماي 2017 السّاعة 21:00
حول أسباب غيابه عن الساحة الدرامية المصرية وعودته من جديد وعلاقته بالسياسة وموقفه من الثورات العربية...
المزيد >>
الشاعر الطبيب علي الورتاني لـ«الشروق»:أكتب الأغنية... وأكتب عنها منذ ما يفوق الـ20 سنة
01 ماي 2017 السّاعة 21:00
جمع بين مهنة الطبّ وكتابة الشعر... معادلة ممتعة في مسيرة علي الورتاني الذي يكشف في هذا اللقاء مع «الشروق» عن...
المزيد >>
د. المنجي الحامدي لـ«الشروق»:هذه شروط إنقاذ تونس... والمطلوب «حلّ جماعي»
26 أفريل 2017 السّاعة 21:00
كيف يرى الدكتور المنجي الحامدي الوضع الراهن اليوم؟... كيف يقيّم أداء حكومة السيد يوسف الشاهد...؟ ما هي الحلول...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
رئيس جمعيّة مالوف تونس بباريس أحمد رضا عبّاس لـ«الشروق»:نطمح لتقديم عرض شهري في باريس
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 22 مارس 2017

جمعية مالوف تونس تحوّلت بعد خمس سنوات من تأسيسها الى واجهة للثقافة التونسية في باريس وفي فرنسا عموما رغم قلّة الامكانيات وغياب الدّعم من الجهات التونسية. 

باريس - الشروق 
قدّمت فرقة مالوف تونس بباريس مساء السبت الماضي عرضها الثاني في شهر مارس في انتظار العرض الثالث الذي سيكون في منتصف شهر أفريل وقد حققّ العرضان إقبالا كبيرا من الجمهور التونسي والعربي وحتى بعض الفرنسيين المفتونين بالموسيقى التونسية.
«الشروق» التقت في باريس رضا عباس رئيس الجمعية ومدير الفرقة.
كيف تأسسّت فرقة مالوف تونس وكم تضمّ اليوم من عنصر؟
في البداية كنّا مجموعة من الأصدقاء المفتونين بالموسيقى نلتقي من حين الى اخر وهكذا ولدت فكرة تأسيس الجمعية التي ولدت رسميا بشكل قانوني سنة 2012 لكن البداية كانت قبل ذلك بحوالي خمس سنوات والآن تضم الفرقة سبعين عنصرا من أجيال مختلفة لكن أعضاء الجمعية وأنصارها يتجاوز عددهم السبعين والان نشاطنا بمعدّل حصتين في الأسبوع واحدة يوم الأحد من الثالثة الى السادسة مساء في الحي الدولي للفنون والثانية يوم الخميس من السابعة الى التاسعة مساء في المركز الثقافي والاجتماعي بضاحية بال فيل وهذان الموعدان يمثّلان دروسا مفتوحة في حفظ المالوف والتدوين الموسيقي والعزف.
علاقتكم متميزة مع زياد غرسة هل هناك مشروع مشترك؟
نعم زارنا الفنان زياد غرسة أكثر من مرة ونظّمنا معه «ماستر كلاس» في أكثر من مناسبة اخرها أيّام 2-3-4-5 فيفري وكان موضوعها نوبة الرصد العبيدي النوبة الخامسة وهو من المعجبين بالفرقة وربّما يشرّفني بالحضور كضيف شرف في بعض العروض في باريس أو في تونس ان كتب لنا العرض
لماذا لا تقدّمون عروضكم في تونس؟
لم نتلق أي دعوة لا من مهرجان تستور الدولي للمألوف ولا من مهرجان المدينة ولا من مهرجان قرطاج أو الحمامات ولا من تظاهرة صفاقس عاصمة ثقافية ونحن جمعية غير ربحية ولا تجارية غايتنا الأساسية الحفاظ على الموسيقى التونسية التقليدية في باريس باستقطاب الشباب والأطفال وتكوينهم ونشر الموسيقى التونسية وهي احدى عناوين هويتنا لكننا لا نتسوّل العروض من أي كان وعندما ندعى لتقديم أي عرض سنكون سعداء بذلك.
ماهي مشاريعك القادمة؟
سنقدّم العرض الثالث يوم 15 أفريل في الحي الدولي للفنون بباريس بعد أن لاحظنا إقبالا كبيرا من الجمهور المتعطّش لموسيقى المألوف فالتذاكر نفذت بسرعة وهو ما شجّعنا على تنظيم عرض ثالث وطموحنا تقديم عرض شهري لعشّاق الموسيقى التقليدية من تونسيين وغير تونسيين علما أننا نقدّم عروضنا «لايف» دون مضخّمات صوت حتّى يتمتّع الجمهور بسحر المالوف.
هل تلقيتم دعم من أي جهة؟
لم نتلق أي دعم من أي جهة كانت والجمعية تعيش بمنخرطيها وقد حاولنا مرارا الحصول على مقر وبعد حصولنا مع عدّة جمعيات أخرى أطردنا السفير السّابق منه بعد أن قام بتوسعة مقرّ إقامته. نحن نطمح فقط للحصول على مقر للتمارين لأننا لا نملك الامكانيات الكافية لتسوّغ مقر.
ماهو طموحكم اليوم؟
نطمح لبعث مدرسة للموسيقى التونسية في باريس ويفترض مشروع كهذا ان تدعمه الدولة ولكن لم نلمس أي حماس لا من وزارة الشؤون الثقافية في تونس ولا من البعثة القنصلية ولا من رئاسة الجمهورية وفي الحقيقة أعتقد أن سبب عدم الاهتمام بمشروعنا وبمشاريع ثقافية أخرى هو النتيجة الطبيعية لغياب مشروع ثقافي للحكومة.

من مبعوثنا الخاص نورالدين بالطيب
رفيق عبد السلام لـ«الشروق»:هذه ابرز اعتراضاتنا على مشروع المصالحة
07 ماي 2017 السّاعة 21:00
اعتبر رفيق عبد السلام مسؤول السياسة الخارجية في حركة النهضة ان قانون المصالحة هو مشروع سياسي متكامل للتصالح...
المزيد >>
الفنان أحمــــد عبـــد العزيــــز لـ «الشــــروق»:انتظروني في مسلسل «قضاة عظماء» خلال شهر رمضان
03 ماي 2017 السّاعة 21:00
حول أسباب غيابه عن الساحة الدرامية المصرية وعودته من جديد وعلاقته بالسياسة وموقفه من الثورات العربية...
المزيد >>
الشاعر الطبيب علي الورتاني لـ«الشروق»:أكتب الأغنية... وأكتب عنها منذ ما يفوق الـ20 سنة
01 ماي 2017 السّاعة 21:00
جمع بين مهنة الطبّ وكتابة الشعر... معادلة ممتعة في مسيرة علي الورتاني الذي يكشف في هذا اللقاء مع «الشروق» عن...
المزيد >>
د. المنجي الحامدي لـ«الشروق»:هذه شروط إنقاذ تونس... والمطلوب «حلّ جماعي»
26 أفريل 2017 السّاعة 21:00
كيف يرى الدكتور المنجي الحامدي الوضع الراهن اليوم؟... كيف يقيّم أداء حكومة السيد يوسف الشاهد...؟ ما هي الحلول...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
النوري الصّل
محــاربة الفساد... مسؤوليــة الجميــع
الحرب التي أطلقها رئيس الحكومة يوسف الشاهد على الفساد، رغم أنها لا تزال في بداياتها، إلا أنها سجلت إلى حد الآن نتائج مبهرة وشكّلت سابقة تاريخية وخطوة جريئة جديرة بالدعم الذي يجب...
المزيد >>