التيجاني الحداد:اسم متداول في السياسة والاعلام والسياحة
عبد الجليل المسعودي
الظاهر والمخفي في خطاب الطبوبي
إذا كانت السياسة هي «فن إدارة التناقضات» فإن شرط القيام بهذه المهمة يتوقف على توخّي منهج التعقّل والاتّزان وليس منهج التنطّع وردّة الفعل.
المزيد >>
التيجاني الحداد:اسم متداول في السياسة والاعلام والسياحة
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 20 أفريل 2017

يقف اليوم الخميس التيجاني الحداد مع كل من كمال الحاج ساسي وسميرة خياش أمام محكمة الاستئناف لمراجعة الحكم الذي صدر ضدهم بالنفاذ العاجل في قضية ماريه كاري. التيجاني الحداد من رجال تونس واسم متداول في السياسة والإعلام والطباعة والسياحة. كان عضوا في مجلس النواب لمدة 3 دورات متتالية وكان من مؤسسي وزارة السياحة مع المنذر بن عمار أول وزير للسياحة سنة 1971. كما عمل وزيرا للسياحة من 2004 الى 2007 وهو الآن مستشار للمنظمة العالمية للسياحة ورئيس الاتحاد العالمي لكتاب السياحة.

التيجاني الحداد الذي انضم منذ صغره الى الكشافة التونسية وبعدها الى الاتحاد العام لطلبة تونس والى منظمة الطلبة الدستوريين تمرّس على مدى عقود في العمل الجمعياتي والسياسي، كما اقتحم مجال السياحة كمقدم برامج تلفزية مختصة في البداية وكمؤسس لمجلة سياحية... وهذه كلها أنشطة جعلته قريبا جدا من عالم السياحة حيث ربط علاقات وطيدة مع عديد القيادات السياسية التي تعامل معها كصاحب مطبعة أو كناشط سياسي من أمثال حبيب بن عمار والباجي قايد السبسي ومحمد مواعدة وأحمد المستيري وغيرهم... وهذه أنشطة جلبت له غضب السلطات السياسية عام 1984 حيث طبع كتاب أصدرته حركة الاتجاه الاسلامي.
لم ينقطع التيجاني الحداد عن ميدان السياحة الى أن عين وزيرا للسياحة سنة 2004 الذي ترك فيها عند خروجه منها سنة 2007 رصيدا سياحيا بلغ أنذاك 7 ملايين من السياح. وقد ترأس بعد ذلك المجلس التنفيذي للمنظمة العالمية للسياحة التابعة للأمم المتحدة وهو لغاية اليوم مستشارا لأمينها العام، وخلاصة القول أهكذا نتعامل مع رجال تونس الذين قضوا أكثر من خمسين سنة في خدمة الدولة والوطن.

مرايــــــا:جلباب «الربيع العربي»... لـم يكن جلبابنا !
23 فيفري 2018 السّاعة 21:00
مازال ما سمّي بـ«الربيع العربي» يثير الكثير من الجدل والنقاشات والتقييمات... البعض يعتبره بالفعل ربيعا. ومعه...
المزيد >>
سامية عبّو تتحدث عن بن غربية:كيف لوزير تعلقت به شبهات فساد أن يضمن حرية الإعلام ؟
23 فيفري 2018 السّاعة 21:00
استنكرت نائبة مجلس نواب الشعب عن التيار...
المزيد >>
اقالة واستقالة الشاذلي العياري :أسرار الصّفقــــة
23 فيفري 2018 السّاعة 21:00
تعدّدت في تونس في السنوات الاخيرة إقالات...
المزيد >>
سيناريوهات تزعج هيئة الحقيقة والكرامة:مناورات بــــن سدرين
23 فيفري 2018 السّاعة 21:00
أشهر قليلة متبقية في حياة هيئة الحقيقة والكرامة...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
التيجاني الحداد:اسم متداول في السياسة والاعلام والسياحة
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 20 أفريل 2017

يقف اليوم الخميس التيجاني الحداد مع كل من كمال الحاج ساسي وسميرة خياش أمام محكمة الاستئناف لمراجعة الحكم الذي صدر ضدهم بالنفاذ العاجل في قضية ماريه كاري. التيجاني الحداد من رجال تونس واسم متداول في السياسة والإعلام والطباعة والسياحة. كان عضوا في مجلس النواب لمدة 3 دورات متتالية وكان من مؤسسي وزارة السياحة مع المنذر بن عمار أول وزير للسياحة سنة 1971. كما عمل وزيرا للسياحة من 2004 الى 2007 وهو الآن مستشار للمنظمة العالمية للسياحة ورئيس الاتحاد العالمي لكتاب السياحة.

التيجاني الحداد الذي انضم منذ صغره الى الكشافة التونسية وبعدها الى الاتحاد العام لطلبة تونس والى منظمة الطلبة الدستوريين تمرّس على مدى عقود في العمل الجمعياتي والسياسي، كما اقتحم مجال السياحة كمقدم برامج تلفزية مختصة في البداية وكمؤسس لمجلة سياحية... وهذه كلها أنشطة جعلته قريبا جدا من عالم السياحة حيث ربط علاقات وطيدة مع عديد القيادات السياسية التي تعامل معها كصاحب مطبعة أو كناشط سياسي من أمثال حبيب بن عمار والباجي قايد السبسي ومحمد مواعدة وأحمد المستيري وغيرهم... وهذه أنشطة جلبت له غضب السلطات السياسية عام 1984 حيث طبع كتاب أصدرته حركة الاتجاه الاسلامي.
لم ينقطع التيجاني الحداد عن ميدان السياحة الى أن عين وزيرا للسياحة سنة 2004 الذي ترك فيها عند خروجه منها سنة 2007 رصيدا سياحيا بلغ أنذاك 7 ملايين من السياح. وقد ترأس بعد ذلك المجلس التنفيذي للمنظمة العالمية للسياحة التابعة للأمم المتحدة وهو لغاية اليوم مستشارا لأمينها العام، وخلاصة القول أهكذا نتعامل مع رجال تونس الذين قضوا أكثر من خمسين سنة في خدمة الدولة والوطن.

مرايــــــا:جلباب «الربيع العربي»... لـم يكن جلبابنا !
23 فيفري 2018 السّاعة 21:00
مازال ما سمّي بـ«الربيع العربي» يثير الكثير من الجدل والنقاشات والتقييمات... البعض يعتبره بالفعل ربيعا. ومعه...
المزيد >>
سامية عبّو تتحدث عن بن غربية:كيف لوزير تعلقت به شبهات فساد أن يضمن حرية الإعلام ؟
23 فيفري 2018 السّاعة 21:00
استنكرت نائبة مجلس نواب الشعب عن التيار...
المزيد >>
اقالة واستقالة الشاذلي العياري :أسرار الصّفقــــة
23 فيفري 2018 السّاعة 21:00
تعدّدت في تونس في السنوات الاخيرة إقالات...
المزيد >>
سيناريوهات تزعج هيئة الحقيقة والكرامة:مناورات بــــن سدرين
23 فيفري 2018 السّاعة 21:00
أشهر قليلة متبقية في حياة هيئة الحقيقة والكرامة...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
عبد الجليل المسعودي
الظاهر والمخفي في خطاب الطبوبي
إذا كانت السياسة هي «فن إدارة التناقضات» فإن شرط القيام بهذه المهمة يتوقف على توخّي منهج التعقّل والاتّزان وليس منهج التنطّع وردّة الفعل.
المزيد >>