فيما أزمة المستشفيات تتواصل:أعـــوان الصّحـــة يصعّــدون
النوري الصّل
نهاية الأحزاب التقليدية في فرنسا
انتهت الجولة الأولى من الاستحقاق الرئاسي الفرنسي إلى نتيجة لم تكذّب توقّعات استطلاعات الرأي التي وضعت منذ أسابيع المرشحين إيمانويل ماكرون ومارين لوبان في الجولة الثانية لكنها...
المزيد >>
فيما أزمة المستشفيات تتواصل:أعـــوان الصّحـــة يصعّــدون
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 20 أفريل 2017

بلغت موجة الاحتقان والغضب ذروتها في صفوف  الاطارات شبه الطبية العاملة بمختلف المؤسسات الصحية العمومية ما دفعها الى اقرار مبدأ الاضراب العام القطاعي على مدى يومين وتنفيذ تحرك احتجاجي وطني يوم 25 افريل الجاري .

توس (الشروق)
تحت شعار "لا للمحاكمات لا للتتبعات الادارية والقضائية للأعوان والنقابين على خلفية نشاطهم النقابي نعم لاحترام التعهدات ومحاضر الجلسات" هو عنوان التحرك الاحتجاجي المزمع تنفيذه بداية الاسبوع القادم بمختلف المستشفيات العمومية التي تشكونقائص لا تحصى ولا تعد مثلت محور مراسلات عديدة وجهتها الاطارات الطبية وشبه الطبية في مناسبات عديدة الى سلطة الاشراف ومحور اتفاقيات متعددة لم تفعل على ارض الواقع .
فالوضع الكارثي الذي باتت عليه المستشفيات العمومية وما انجر عنه من ترد للخدمات الصحية في ظل غياب سياسة واضحة من سلطة الاشراف ومن الحكومة للدفاع عن القطاع العمومي للصحة جعل العاملين به يدقون ناقوس الخطر ويحذرون من ازمة حقيقية تهدد هذا المرفق العمومي الذي يستقطب نسبة 70 % من المرضى الذين من حقهم تلقي خدمات صحية في مستوى تطلعاتهم وانتظاراتهم .
ان الواقع الصحي المريض الذي تعيشه اغلب المؤسسات الصحية العمومية وسوء الخدمات الصحية المقدمة للمرضى والاكتظاظ داخل الأقسام ونقص الأدوية علاوة على البنية التحتية المهترئة وغياب التجهيزات الطبية كلها عوامل جعلت الإطارات الطبية وشبه الطبية تطلق صيحة فزع وتعلن تجندها للدفاع عن الصحة العمومية هذا المرفق العمومي الذي باتت تنخره عديد النقائص.
ولعل ما زاد من حدة التوتر في صفوف الاعوان هو لا مبالاة وزارة الصحة بالانتهاكات المادية والمعنوية التي باتت خبزهم اليومي والسياسة العامة التي تنتهجها الحكومة في التخلي عن دورها الاجتماعي تجاه المواطنين وضرب كل المرافق العمومية وعلى رأسها قطاع الصحة العمومية وخرقها لوثيقة قرطاج من خلال عدم الالتزام بالاتفاقيات المبرمة معها ما جعل القطاع ينتفض ويخوض عديد التحركات الاحتجاجية التي زادت في تأجيجها الايقافات الاخيرة التي استهدفت عددا من الاطارات الطبية وشبه الطبية على خلفية شبهات اخطاء طبية .
وكانت الهياكل الطبية وشبه الطبية قد خاضت في الفترة الاخيرة سلسلة من التحركات الاحتجاجية انطلقت من ساحة الحكومة بالقصبة ثم امام مقر وزارة العدل تلاها يوم غضب امام وزارة الصحة في اطار الاضراب القطاعي الذي شمل مختلف الخدمات الصحية باستثناء الاستعجالية منها بكافة المستشفيات قبل ان يتم اقرار الاضراب العام القطاعي على مدى يومين وتنفيذ تحرك احتجاجي وطني الثلاثاء القادم .

شافية براهمي
بوعلي المباركي يحذر من توسع الاحتجاجات الاجتماعية ويدعو الحكومة الى التحرك العاجل
25 أفريل 2017 السّاعة 21:01
حذر الامين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل، بوعلي المباركي، اليوم الثلاثاء في مدنين، من خطورة...
المزيد >>
اتحاد الشغل يفتح النار على وزيرة الماليـــــة
25 أفريل 2017 السّاعة 21:00
انتقد الاتحاد العام التونسي للشغل ما عبر عنه بالتصريحات المجانية واللامسؤولة لوزيرة المالية داعيا الحكومة...
المزيد >>
منها التعليم، المالية والصحة:ملفات ساخنة أمام الحكومة
25 أفريل 2017 السّاعة 21:00
ينعقد اليوم إجتماع اللجنة العليا للمفاوضات 5 زائد 5 بين الوفد الحكومي ووفد عن اتحاد الشغل بمقر رئاسة الحكومة...
المزيد >>
نتيجة التوريد العشوائي: ممثلو قطاع البناء يستغيثون
25 أفريل 2017 السّاعة 15:27
تونس - الشروق اون لاين- خديجة يحياوي: دعا ممثلو الغرف الوطنية التابعة للجامعة العامة للبناء, المنضوية تحت...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
فيما أزمة المستشفيات تتواصل:أعـــوان الصّحـــة يصعّــدون
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 20 أفريل 2017

بلغت موجة الاحتقان والغضب ذروتها في صفوف  الاطارات شبه الطبية العاملة بمختلف المؤسسات الصحية العمومية ما دفعها الى اقرار مبدأ الاضراب العام القطاعي على مدى يومين وتنفيذ تحرك احتجاجي وطني يوم 25 افريل الجاري .

توس (الشروق)
تحت شعار "لا للمحاكمات لا للتتبعات الادارية والقضائية للأعوان والنقابين على خلفية نشاطهم النقابي نعم لاحترام التعهدات ومحاضر الجلسات" هو عنوان التحرك الاحتجاجي المزمع تنفيذه بداية الاسبوع القادم بمختلف المستشفيات العمومية التي تشكونقائص لا تحصى ولا تعد مثلت محور مراسلات عديدة وجهتها الاطارات الطبية وشبه الطبية في مناسبات عديدة الى سلطة الاشراف ومحور اتفاقيات متعددة لم تفعل على ارض الواقع .
فالوضع الكارثي الذي باتت عليه المستشفيات العمومية وما انجر عنه من ترد للخدمات الصحية في ظل غياب سياسة واضحة من سلطة الاشراف ومن الحكومة للدفاع عن القطاع العمومي للصحة جعل العاملين به يدقون ناقوس الخطر ويحذرون من ازمة حقيقية تهدد هذا المرفق العمومي الذي يستقطب نسبة 70 % من المرضى الذين من حقهم تلقي خدمات صحية في مستوى تطلعاتهم وانتظاراتهم .
ان الواقع الصحي المريض الذي تعيشه اغلب المؤسسات الصحية العمومية وسوء الخدمات الصحية المقدمة للمرضى والاكتظاظ داخل الأقسام ونقص الأدوية علاوة على البنية التحتية المهترئة وغياب التجهيزات الطبية كلها عوامل جعلت الإطارات الطبية وشبه الطبية تطلق صيحة فزع وتعلن تجندها للدفاع عن الصحة العمومية هذا المرفق العمومي الذي باتت تنخره عديد النقائص.
ولعل ما زاد من حدة التوتر في صفوف الاعوان هو لا مبالاة وزارة الصحة بالانتهاكات المادية والمعنوية التي باتت خبزهم اليومي والسياسة العامة التي تنتهجها الحكومة في التخلي عن دورها الاجتماعي تجاه المواطنين وضرب كل المرافق العمومية وعلى رأسها قطاع الصحة العمومية وخرقها لوثيقة قرطاج من خلال عدم الالتزام بالاتفاقيات المبرمة معها ما جعل القطاع ينتفض ويخوض عديد التحركات الاحتجاجية التي زادت في تأجيجها الايقافات الاخيرة التي استهدفت عددا من الاطارات الطبية وشبه الطبية على خلفية شبهات اخطاء طبية .
وكانت الهياكل الطبية وشبه الطبية قد خاضت في الفترة الاخيرة سلسلة من التحركات الاحتجاجية انطلقت من ساحة الحكومة بالقصبة ثم امام مقر وزارة العدل تلاها يوم غضب امام وزارة الصحة في اطار الاضراب القطاعي الذي شمل مختلف الخدمات الصحية باستثناء الاستعجالية منها بكافة المستشفيات قبل ان يتم اقرار الاضراب العام القطاعي على مدى يومين وتنفيذ تحرك احتجاجي وطني الثلاثاء القادم .

شافية براهمي
بوعلي المباركي يحذر من توسع الاحتجاجات الاجتماعية ويدعو الحكومة الى التحرك العاجل
25 أفريل 2017 السّاعة 21:01
حذر الامين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل، بوعلي المباركي، اليوم الثلاثاء في مدنين، من خطورة...
المزيد >>
اتحاد الشغل يفتح النار على وزيرة الماليـــــة
25 أفريل 2017 السّاعة 21:00
انتقد الاتحاد العام التونسي للشغل ما عبر عنه بالتصريحات المجانية واللامسؤولة لوزيرة المالية داعيا الحكومة...
المزيد >>
منها التعليم، المالية والصحة:ملفات ساخنة أمام الحكومة
25 أفريل 2017 السّاعة 21:00
ينعقد اليوم إجتماع اللجنة العليا للمفاوضات 5 زائد 5 بين الوفد الحكومي ووفد عن اتحاد الشغل بمقر رئاسة الحكومة...
المزيد >>
نتيجة التوريد العشوائي: ممثلو قطاع البناء يستغيثون
25 أفريل 2017 السّاعة 15:27
تونس - الشروق اون لاين- خديجة يحياوي: دعا ممثلو الغرف الوطنية التابعة للجامعة العامة للبناء, المنضوية تحت...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
النوري الصّل
نهاية الأحزاب التقليدية في فرنسا
انتهت الجولة الأولى من الاستحقاق الرئاسي الفرنسي إلى نتيجة لم تكذّب توقّعات استطلاعات الرأي التي وضعت منذ أسابيع المرشحين إيمانويل ماكرون ومارين لوبان في الجولة الثانية لكنها...
المزيد >>