العبادي يصل الى المدينة و«داعش» يضرب بالكيمياوي:الموصل محررة بالكامل ... قريبا
النوري الصلّ
الحوار...«طوق النجاة»
أزمة التعليم، التفويت في المؤسسات الحكومية... إصلاح الصناديق الاجتماعية. كلّها عناصر تشابكتْ على خطّ سياسة التهديد و«لي الذراع» الذي تتوالى حلقاتها يوميا وتتحوّل تباعاً الى ما...
المزيد >>
العبادي يصل الى المدينة و«داعش» يضرب بالكيمياوي:الموصل محررة بالكامل ... قريبا
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 20 أفريل 2017

كشف أمس الأربعاء مصدر في مكتب رئيس مجلس الوزراء، استعداد القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، لإعلان تحرير كامل مدينة الموصل من الدواعش بحلول الثلاثين من افريل الحالي.

بغداد (وكالات)
وبين المصدر ان «الاحياء المتبقية هي 6 فقط، وسيتم تحرير المدينة القديمة في غضون يومين، وهو الحي الذي يعد معقل فلول تنظيم داعش في ايمن الموصل»، مبينا ان «المؤشرات الأولية لدى القوات الأمنية ومركز قيادة العمليات المشتركة تؤكد تحرير كل الاحياء في غضون أسبوع من الان».
وأضاف ان «القوات الأمنية تحتاج لبضعة أيام بعد تحرير المدينة لإجراء عمليات التمشيط، وتأمين وصول الغذاء للسكان، واجلاء الجرحى من المدنيين، وأيضا إيصال مواكب المنظمات الدولية والإنسانية الى المنطقة».
واكد المصدر ان «زيارة رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، للموصل صباح امس هي لغرض الوقوف على الموعد النهائي لتحرير الموصل بالكامل والذي سيكون نهاية شهر افريل الحالي».
وكان رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، أدّى امس، زيارة الى الموصل لتفقد قطعات عمليات قادمون يا نينوى، وعقد اجتماع مع قياداتها.
وقال مكتب العبادي إنه وصل إلى الموصل لتفقد قطعات القوات العراقية المشاركة في المعركة هناك، وعقد في وقت لاحق اجتماعا بالقيادات العسكرية للاطلاع على سير العمليات العسكرية.
وأضاف المكتب في وقت لاحق أن العبادي تفقد عددا من أحياء الجانب الأيمن (غرب) الموصل، مشيرا إلى لقائه بعدد من الأهالي بعد تحرير أحيائهم من قبضة التنظيم.
بدورها حررت القوات العراقية حي الثورة بعد معارك مع «داعش»، كما استهدفت مواقع التنظيم في حي الثورة الثانية غرب الموصل.
وأشارت تقارير اعلامية إلى أن القوات العراقية باتت تسيطر عسكرياً على مركز حي الثورة الأولى وتستهدف مواقع «داعش» في الثورة الثانية غرب الموصل.
من جهة اخرى أفادت قناة «سي بي سي نيوز» الأمريكية بأن مسلحين من تنظيم «داعش» الإرهابي استعملوا غاز الخردل في هجوم على وحدة عسكرية في العراق تواجد فيها مستشارون أمريكيون وأستراليون.
وأشارت القناة إلى أن الهجوم وقع الاثنين الماضي، وأن 25 من المواطنين العراقيين طلبوا مساعدات طبية، لكن أيا من المستشارين الأمريكيين أو الأستراليين لم يصب بأذى. وقال العميد يحيى رسول إن 6 عسكريين عانوا من الاختناق ونقلوا إلى مستشفى ميداني لتلقي العلاج. وفتح تحقيق من أجل تحديد نوع المادة السامة التي استخدمت في هذا الهجوم.
وقال اثنان من العسكريين لم يكشفا عن هويتهما إن المواطنين الأمريكيين يتسلمون أقنعة وغيرها من الوسائل الوقائية للحماية في حال شن هجمات محتملة باستخدام مواد سامة.
يذكر في هذا السياق أن هذا الهجوم هو الثاني من نوعه الذي يشنه «داعش» باستخدام مواد سامة، وأشارت تقارير إعلامية سابقا إلى أن مسلحين شنوا هجوما باستخدام الكلور في غرب الموصل،حسب المعطيات الأولية.

رأي خبير

الخبير الجزائري حسني عبيدي، مدير مركز الدراسات والأبحاث حول العالم العربي والمتوسط:«داعش، ومنذ اليوم التالي لسيطرته على الموصل، فكر في كيفية الهروب عندما تستعيد القوات العراقية المدينة، لا سيما أن لديه سوابق مماثلة في مدن عراقية أخرى، مثل تكريت».

بشار الاسد: العدوان الثلاثي على سوريا لن ينجح في وقف الحرب على الإرهاب
23 أفريل 2018 السّاعة 22:43
الرئيس السوري يؤكد أن العدوان الثلاثي على سوريا لن ينجح في وقف الحرب على الإرهابأكد الرئيس السوري بشار...
المزيد >>
تورنتو: 9 قتلى و16 مصابا في حادث الدهس بسيارة
23 أفريل 2018 السّاعة 22:33
قالت الشرطة إن سيارة فان بيضاء قتلت تسعة أشخاص وأصابت 16 آخرين بعدما خاض بها سائقها فوق رصيف مزدحم بالمارة في...
المزيد >>
ليبيا:الإرهابيون يشعلون حرب النفط
23 أفريل 2018 السّاعة 21:00
بعد الحرب الدموية ضد الجيش والمدنيين اشعلت الجماعات الارهابية حرب النفط في ليبيا مستغلة الفراغ والصراع...
المزيد >>
في الشمال السوري :4 آلاف قتيل وجريح في معارك بين المسلحين
23 أفريل 2018 السّاعة 21:00
دمشق (وكالات) كشفت مصادر معارضة مقربة من الفصائل المسلحة في الشمال السوري عن الخسائر البشرية والمادية...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
العبادي يصل الى المدينة و«داعش» يضرب بالكيمياوي:الموصل محررة بالكامل ... قريبا
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 20 أفريل 2017

كشف أمس الأربعاء مصدر في مكتب رئيس مجلس الوزراء، استعداد القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، لإعلان تحرير كامل مدينة الموصل من الدواعش بحلول الثلاثين من افريل الحالي.

بغداد (وكالات)
وبين المصدر ان «الاحياء المتبقية هي 6 فقط، وسيتم تحرير المدينة القديمة في غضون يومين، وهو الحي الذي يعد معقل فلول تنظيم داعش في ايمن الموصل»، مبينا ان «المؤشرات الأولية لدى القوات الأمنية ومركز قيادة العمليات المشتركة تؤكد تحرير كل الاحياء في غضون أسبوع من الان».
وأضاف ان «القوات الأمنية تحتاج لبضعة أيام بعد تحرير المدينة لإجراء عمليات التمشيط، وتأمين وصول الغذاء للسكان، واجلاء الجرحى من المدنيين، وأيضا إيصال مواكب المنظمات الدولية والإنسانية الى المنطقة».
واكد المصدر ان «زيارة رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، للموصل صباح امس هي لغرض الوقوف على الموعد النهائي لتحرير الموصل بالكامل والذي سيكون نهاية شهر افريل الحالي».
وكان رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، أدّى امس، زيارة الى الموصل لتفقد قطعات عمليات قادمون يا نينوى، وعقد اجتماع مع قياداتها.
وقال مكتب العبادي إنه وصل إلى الموصل لتفقد قطعات القوات العراقية المشاركة في المعركة هناك، وعقد في وقت لاحق اجتماعا بالقيادات العسكرية للاطلاع على سير العمليات العسكرية.
وأضاف المكتب في وقت لاحق أن العبادي تفقد عددا من أحياء الجانب الأيمن (غرب) الموصل، مشيرا إلى لقائه بعدد من الأهالي بعد تحرير أحيائهم من قبضة التنظيم.
بدورها حررت القوات العراقية حي الثورة بعد معارك مع «داعش»، كما استهدفت مواقع التنظيم في حي الثورة الثانية غرب الموصل.
وأشارت تقارير اعلامية إلى أن القوات العراقية باتت تسيطر عسكرياً على مركز حي الثورة الأولى وتستهدف مواقع «داعش» في الثورة الثانية غرب الموصل.
من جهة اخرى أفادت قناة «سي بي سي نيوز» الأمريكية بأن مسلحين من تنظيم «داعش» الإرهابي استعملوا غاز الخردل في هجوم على وحدة عسكرية في العراق تواجد فيها مستشارون أمريكيون وأستراليون.
وأشارت القناة إلى أن الهجوم وقع الاثنين الماضي، وأن 25 من المواطنين العراقيين طلبوا مساعدات طبية، لكن أيا من المستشارين الأمريكيين أو الأستراليين لم يصب بأذى. وقال العميد يحيى رسول إن 6 عسكريين عانوا من الاختناق ونقلوا إلى مستشفى ميداني لتلقي العلاج. وفتح تحقيق من أجل تحديد نوع المادة السامة التي استخدمت في هذا الهجوم.
وقال اثنان من العسكريين لم يكشفا عن هويتهما إن المواطنين الأمريكيين يتسلمون أقنعة وغيرها من الوسائل الوقائية للحماية في حال شن هجمات محتملة باستخدام مواد سامة.
يذكر في هذا السياق أن هذا الهجوم هو الثاني من نوعه الذي يشنه «داعش» باستخدام مواد سامة، وأشارت تقارير إعلامية سابقا إلى أن مسلحين شنوا هجوما باستخدام الكلور في غرب الموصل،حسب المعطيات الأولية.

رأي خبير

الخبير الجزائري حسني عبيدي، مدير مركز الدراسات والأبحاث حول العالم العربي والمتوسط:«داعش، ومنذ اليوم التالي لسيطرته على الموصل، فكر في كيفية الهروب عندما تستعيد القوات العراقية المدينة، لا سيما أن لديه سوابق مماثلة في مدن عراقية أخرى، مثل تكريت».

بشار الاسد: العدوان الثلاثي على سوريا لن ينجح في وقف الحرب على الإرهاب
23 أفريل 2018 السّاعة 22:43
الرئيس السوري يؤكد أن العدوان الثلاثي على سوريا لن ينجح في وقف الحرب على الإرهابأكد الرئيس السوري بشار...
المزيد >>
تورنتو: 9 قتلى و16 مصابا في حادث الدهس بسيارة
23 أفريل 2018 السّاعة 22:33
قالت الشرطة إن سيارة فان بيضاء قتلت تسعة أشخاص وأصابت 16 آخرين بعدما خاض بها سائقها فوق رصيف مزدحم بالمارة في...
المزيد >>
ليبيا:الإرهابيون يشعلون حرب النفط
23 أفريل 2018 السّاعة 21:00
بعد الحرب الدموية ضد الجيش والمدنيين اشعلت الجماعات الارهابية حرب النفط في ليبيا مستغلة الفراغ والصراع...
المزيد >>
في الشمال السوري :4 آلاف قتيل وجريح في معارك بين المسلحين
23 أفريل 2018 السّاعة 21:00
دمشق (وكالات) كشفت مصادر معارضة مقربة من الفصائل المسلحة في الشمال السوري عن الخسائر البشرية والمادية...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
النوري الصلّ
الحوار...«طوق النجاة»
أزمة التعليم، التفويت في المؤسسات الحكومية... إصلاح الصناديق الاجتماعية. كلّها عناصر تشابكتْ على خطّ سياسة التهديد و«لي الذراع» الذي تتوالى حلقاتها يوميا وتتحوّل تباعاً الى ما...
المزيد >>