سوريا... المقاومة والإرادة وبصبر الشموخ تنتصر!؟
عبد الجليل المسعودي
رئيس حكومة أم مدير إدارة؟
كان المفترض، اعتبارا للوضع الدقيق الذي تمرُّ به بلادنا، أن يكون توجه السيد رئيس الحكومة إلى الشعب التونسي بمثابة الحدث السياسي الذي يؤسّس لفترة جديدة، ويُنشئ نقاشا جادا يتيح فرصة...
المزيد >>
سوريا... المقاومة والإرادة وبصبر الشموخ تنتصر!؟
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 12 جوان 2017

لقد حقق الشعب السوري المناضل والرافع دوما لبندقية الكفاح العربي بأثيل الشرف الاصيل وقدسية الانتماء الى أمته العربية التي نكبت من لندن العملاء من أبنائها فتسلح هذا القطر الابي بجليل الصبر على الأذى وكيد الاخوة الأعداء فتقدم بمفرده على درب الفداء لصد هجمة صليبية ـ صهيونية باغية... تقيّفت بعمامة الاسلام السياسي وانتحلت صفة الربيع العربي لغاية توظيف العربي لقتل شقيقه باسم الجهاد.. فكانت هرطقة وأحموقة درامية تتطابق في صياغتها المسرحية مع الكوميديا السوداء لمسرح القسوة الأمريكي.. سوريا أيقونة الشموخ والتحدي حققت انتصارات مذهلة بفضل مغاوير جيشها العربي الباسل وحنكة قيادتها السياسية والدعم القوي من روسيا بوتين فتمكنت بعد سبع سنوات مضنية من الخروج بقدم ثابتة من نفق حرب عالمية ثالثة دموية دامية نشرت الخراب والدمار والموت في كل ركن وزاوية من ديارها.. حرب ضروس شردت الملايين من أبنائها في أصقاع الدنيا.. حرب شنيعة كريهة دبّرت بليل أسود من طرف اسرائيل والولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا وفرنسا ومولت ونُفّذت من طرف دول خليجية وتركيا أردوغان اذ تكفلت هذه الاخيرة صحبة قطر بنقل جموع الارهابيين بالطائرات بعد تدريبهم الى القطر السوري فكان أغلب المسفّرين الى هذا الحريق الملتهب من الشباب التونسي المفقر.. بعد ان تمت دمغجة فكره ويقينه في المساجد ودعمه وتعميقه بمعية غربان الدعوة يتقدمهم الداعية وجدي غنيم.. وإن تواتر حراك التقية وترافق في سعيه الغريب ـ المريب مع وجوه فرنكفونية ـ نيوليبرالية عبر مؤتمرات أنصار سوريا التي عقدت في كل من فرنسا وتونس وتركيا الأردوغانية.. وتم افتتاح الثاني من بلادنا بخطاب تحريضي مقيت للمرزوقي ضد القطر العربي السوري وقيادته نيابة عن الترويكا وفيه تم تشويه ثورة الكرامة والحرية التونسية والسعي الى السطو عليها بعد الغياب عن أحداثها المأساوية حين قادها الشباب المعطل عن العمل بدمائه الطاهرة الزكية... وعلى درب العمالة السافرة قطعت العلاقات الديبلوماسية مع هذا القطر ومازالت إلى حد اليوم... سوريا الحضارة كانت ومازالت عصية عن الطغاة منذ فجر التاريخ إذ فشل هولاكو وجيشه الجرار في اقتحام أبواب دمشق الشهباء حين واجه مقاومة بطولية من سكانها الأشاوس فتكبد جيشه فادح الخسائر فرام الصلح واندحر...
فطوبى لأبناء ربوع الشام في سوريا وفلسطين ولبنان حين خُصّت بالعدوان من طرف الكيان الصهيوني اللقيط فتمثلت باقتدار كجدار للمقاومة والصمود والذود عن حياض الأمة العربية.. فالجيش العربي السوري يلاحق تجمعات الإرهابيين ويحقق انتصارات مشهودة عليهم بداية من استرجاع حلب وتحرير دمشق من آخر معاقلهم وحشودهم الإجرامية التي تجد الدعم والإسناد من التحالف الثلاثي الغربي أمريكا وبريطانيا وفرنسا. وهي الجهة التي صنعته كآلية وباء لتمزيق الوطن العربي.. وهذاما أشار إليه بشار الجعفري رئيس الوفد السوري في محادثات جينيف وأستانة قائلا: كلما لاح تفاهم في محادثات أستانة إلا وتعرضنا إلى جريمة قصف بالطائرات الأمريكية وتسجيل مذبحة في حق الأبرياء من أهالينا فتم استخدام الكيمياوي ضد العزّل من المدنيين ولم يبق إلا النووي ليضربونا به. وإن اعتراف هنري كيسنجر الوزير السابق للولايات المتحدة الأمريكية في تصريحه الأخير للصحيفة الأمريكية «نيورك»، حيث أكد أن سوريا انتصرت في الحرب الكونية التي شنت عليها نتيجة قوة وتماسك جيشها العربي، وتطوره على مستوى التدريب والتزود بأحدث الأسلحة من روسيا إذ بلغ تعداد أفراده قرابة النصف مليون كما حقق هذا البلد قفزة نوعية على مستوى الإنتاج الفلاحي فحقق اكتفاءه الذاتي وما يزيد عليه خمس مرات فأصبح أول مصدر للشعير والقمح من دون بقية العرب...

بقلم : الاستاذ : الهاشمي الأكحل
شمـــوع تحتـــرق
16 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
في حوار جمعني في أحد النوادي الثقافية بأحد الأساتذة بتونس العاصمة بالأمس القريب وقد تحامل على المعلّمين...
المزيد >>
البناءات المدرسية والتصوّر الهندسي المعماري
16 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
يتناول هذا المقال أهمية البناءات المدرسية وعلاقتها بالنجاح المدرسي وبالمناخ الدراسي العام وبجودة التواصل...
المزيد >>
قراءة أولية في مشروع قانون الجماعات العمومية المحلية (1 ـ 3)
16 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
تتطرق هذه الورقة لمؤسسة المجلس البلدي والمجلس الجهوي كما اقترحها مشروع القانون الحالي لجماعات المحلية...
المزيد >>
حسابات استباقية للمصالحة الفلسطينية
16 أكتوبر 2017 السّاعة 19:39
كتب الاستاذ بالجامعة التونسية ومنسق شبكة باب المغاربة للدراسات الاستراتيجية صلاح الداودي نصا تلقت الشروق ...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
سوريا... المقاومة والإرادة وبصبر الشموخ تنتصر!؟
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 12 جوان 2017

لقد حقق الشعب السوري المناضل والرافع دوما لبندقية الكفاح العربي بأثيل الشرف الاصيل وقدسية الانتماء الى أمته العربية التي نكبت من لندن العملاء من أبنائها فتسلح هذا القطر الابي بجليل الصبر على الأذى وكيد الاخوة الأعداء فتقدم بمفرده على درب الفداء لصد هجمة صليبية ـ صهيونية باغية... تقيّفت بعمامة الاسلام السياسي وانتحلت صفة الربيع العربي لغاية توظيف العربي لقتل شقيقه باسم الجهاد.. فكانت هرطقة وأحموقة درامية تتطابق في صياغتها المسرحية مع الكوميديا السوداء لمسرح القسوة الأمريكي.. سوريا أيقونة الشموخ والتحدي حققت انتصارات مذهلة بفضل مغاوير جيشها العربي الباسل وحنكة قيادتها السياسية والدعم القوي من روسيا بوتين فتمكنت بعد سبع سنوات مضنية من الخروج بقدم ثابتة من نفق حرب عالمية ثالثة دموية دامية نشرت الخراب والدمار والموت في كل ركن وزاوية من ديارها.. حرب ضروس شردت الملايين من أبنائها في أصقاع الدنيا.. حرب شنيعة كريهة دبّرت بليل أسود من طرف اسرائيل والولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا وفرنسا ومولت ونُفّذت من طرف دول خليجية وتركيا أردوغان اذ تكفلت هذه الاخيرة صحبة قطر بنقل جموع الارهابيين بالطائرات بعد تدريبهم الى القطر السوري فكان أغلب المسفّرين الى هذا الحريق الملتهب من الشباب التونسي المفقر.. بعد ان تمت دمغجة فكره ويقينه في المساجد ودعمه وتعميقه بمعية غربان الدعوة يتقدمهم الداعية وجدي غنيم.. وإن تواتر حراك التقية وترافق في سعيه الغريب ـ المريب مع وجوه فرنكفونية ـ نيوليبرالية عبر مؤتمرات أنصار سوريا التي عقدت في كل من فرنسا وتونس وتركيا الأردوغانية.. وتم افتتاح الثاني من بلادنا بخطاب تحريضي مقيت للمرزوقي ضد القطر العربي السوري وقيادته نيابة عن الترويكا وفيه تم تشويه ثورة الكرامة والحرية التونسية والسعي الى السطو عليها بعد الغياب عن أحداثها المأساوية حين قادها الشباب المعطل عن العمل بدمائه الطاهرة الزكية... وعلى درب العمالة السافرة قطعت العلاقات الديبلوماسية مع هذا القطر ومازالت إلى حد اليوم... سوريا الحضارة كانت ومازالت عصية عن الطغاة منذ فجر التاريخ إذ فشل هولاكو وجيشه الجرار في اقتحام أبواب دمشق الشهباء حين واجه مقاومة بطولية من سكانها الأشاوس فتكبد جيشه فادح الخسائر فرام الصلح واندحر...
فطوبى لأبناء ربوع الشام في سوريا وفلسطين ولبنان حين خُصّت بالعدوان من طرف الكيان الصهيوني اللقيط فتمثلت باقتدار كجدار للمقاومة والصمود والذود عن حياض الأمة العربية.. فالجيش العربي السوري يلاحق تجمعات الإرهابيين ويحقق انتصارات مشهودة عليهم بداية من استرجاع حلب وتحرير دمشق من آخر معاقلهم وحشودهم الإجرامية التي تجد الدعم والإسناد من التحالف الثلاثي الغربي أمريكا وبريطانيا وفرنسا. وهي الجهة التي صنعته كآلية وباء لتمزيق الوطن العربي.. وهذاما أشار إليه بشار الجعفري رئيس الوفد السوري في محادثات جينيف وأستانة قائلا: كلما لاح تفاهم في محادثات أستانة إلا وتعرضنا إلى جريمة قصف بالطائرات الأمريكية وتسجيل مذبحة في حق الأبرياء من أهالينا فتم استخدام الكيمياوي ضد العزّل من المدنيين ولم يبق إلا النووي ليضربونا به. وإن اعتراف هنري كيسنجر الوزير السابق للولايات المتحدة الأمريكية في تصريحه الأخير للصحيفة الأمريكية «نيورك»، حيث أكد أن سوريا انتصرت في الحرب الكونية التي شنت عليها نتيجة قوة وتماسك جيشها العربي، وتطوره على مستوى التدريب والتزود بأحدث الأسلحة من روسيا إذ بلغ تعداد أفراده قرابة النصف مليون كما حقق هذا البلد قفزة نوعية على مستوى الإنتاج الفلاحي فحقق اكتفاءه الذاتي وما يزيد عليه خمس مرات فأصبح أول مصدر للشعير والقمح من دون بقية العرب...

بقلم : الاستاذ : الهاشمي الأكحل
شمـــوع تحتـــرق
16 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
في حوار جمعني في أحد النوادي الثقافية بأحد الأساتذة بتونس العاصمة بالأمس القريب وقد تحامل على المعلّمين...
المزيد >>
البناءات المدرسية والتصوّر الهندسي المعماري
16 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
يتناول هذا المقال أهمية البناءات المدرسية وعلاقتها بالنجاح المدرسي وبالمناخ الدراسي العام وبجودة التواصل...
المزيد >>
قراءة أولية في مشروع قانون الجماعات العمومية المحلية (1 ـ 3)
16 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
تتطرق هذه الورقة لمؤسسة المجلس البلدي والمجلس الجهوي كما اقترحها مشروع القانون الحالي لجماعات المحلية...
المزيد >>
حسابات استباقية للمصالحة الفلسطينية
16 أكتوبر 2017 السّاعة 19:39
كتب الاستاذ بالجامعة التونسية ومنسق شبكة باب المغاربة للدراسات الاستراتيجية صلاح الداودي نصا تلقت الشروق ...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
عبد الجليل المسعودي
رئيس حكومة أم مدير إدارة؟
كان المفترض، اعتبارا للوضع الدقيق الذي تمرُّ به بلادنا، أن يكون توجه السيد رئيس الحكومة إلى الشعب التونسي بمثابة الحدث السياسي الذي يؤسّس لفترة جديدة، ويُنشئ نقاشا جادا يتيح فرصة...
المزيد >>