الشروق TV
16 جوان 2017
القط الأصم "أخيل" يتنبأ بنتائج مباريات كأس القارات 2017
جرت عادة طريفة في السنوات الأخيرة، أن يقوم حيوان أليف بالتنبؤ بنتائج المباريات، في المحافل الرياضية الكبيرة، على سبيل المثال الأخطبوط الشهير بول، خلال مونديال 2010، بجنوب أفريقيا.. وسيقوم القط الأصم "أخيل"، خلال بطولة كأس القارات 2017، بلعب دور "نوستراداموس"، ومحاولة التنبؤ بنتائج مباريات البطولة.. وعاش القط "أخيل"، الأصم منذ ولادته، في متحف "ارميتاج" الشهير في مدينة سان بطرسبورغ، وكان يقوم بحراسة اللوحات الثمينة في المتحف من الفئران.. وعملية التنبؤ، محاولة التنبؤ بنتائج مباريات كأس القارات 2017، ستكون بسيطة، وستجري على الشكل التالي: سيتم وضع صحنين "وعاءين" أمام أخيل، في كل واحد منهما، علم إحدى الدولتين المشاركتين في المباراة، وما على القط الأصم إلا اختيار الوعاء، الذي يحتوي على "الأكل اللذيذ"، حسب حاسة الشم لديه.. وتفيد التقارير إلى أن أخيل تفوق على مرشحين آخرين، خلال اختياره للقيام بهذه المهمة، نظرا لأنه الأكثر ألفة..