أحداث الاسبوع كما رآها :بوجمعة الرميلي ( قيادي في جبهة الانقاذ ):التطبيع ... استهتار بمشاعر التونسيين
عبد الحميد الرياحي
ضربة لأطماع أردوغان... والأمريكان !
تدخل الأزمة التي فجرتها تركيا بتدخلها العسكري في الشمال السوري منعرجا حاسما بعد توصل الدولة السورية و«قوات سوريا الديمقراطية» الى اتفاق يقضي بدخول الجيش السوري الى مدينة عفرين...
المزيد >>
أحداث الاسبوع كما رآها :بوجمعة الرميلي ( قيادي في جبهة الانقاذ ):التطبيع ... استهتار بمشاعر التونسيين
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 16 جويلية 2017

خلال الأسبوع المنقضي عرفت تونس العديد من الأحداث المهمة مثل زيارة رئيس الحكومة يوسف الشاهد الى واشنطن ومصادقة مجلس نواب الشعب على مشروع قانون متعلق بإحداث المجلس الوطني للحوار الاجتماعي.

تونس (الشروق) ـ
وعن القراءة التي يقدمها بوجمعة الرميلي (قيادي في جبهة الانقاذ) أكد محدثنا أن هذا المشروع قديم وشبيه بالمجلس الاقتصادي والاجتماعي الذي تم بعثه زمن النظام السابق وهو مشروع على درجة كبيرة من الأهمية لأنه يطرح حوارا بين الحكومة والاطراف النقابية .
وأضاف بوجمعة الرميلي أن المجلس يجب أن ينفتح للحوار حول مسائل أخرى وأن لا يقتصر على المسائل الاجتماعية والاقتصادية فحسب وأن ينفتح أمام الكفاءات في مختلف المجالات ويساهم فيه الحكومة والنقابات وأهل السياسة ويكون بمثابة حجرة ثانية لتحضير القوانين .
وأشار الرميلي إلى أهمية بعث مجلس وطني للحوار الاجتماعي وأن يكون مهيأللعمل على حل المشاكل الأخرى.
وحول القراءة التي يقدمها بوجمعة الرميلي (قيادي سابق في حركة نداء تونس) حول الزيارة التي أداها رئيس الحكومة يوسف الشاهد الى واشنطن أعتبر محدثنا أن الزيارة هامة لأنها تفتح المجال ازاء مزيد دعم العلاقة الثنائية بين البلدين وهي تعود لسنوات طويلة ولكن الزيارة رافقها بعض الحديث عن تعرضه لضغوطات من قبيل التطبيع مع اسرائيل وهذه الضغوطات التي مارسها أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي غير مقبولة وتحمل في طياتها الكثير من الاستهتار بمشاعر الشعب التونسي الذي ساند منذ القدم القضية الفلسطينية بل أن العديد من التونسيين توجهوا الى هذا البلد للمساهمة في تحرريه من الاحتلال الاسرائيلي .
ومن الأحداث الأخرى التي تعتبر مهمة قرار رفع حماية الأمن الرئاسي على الأستاذ حمة الهمامي وعنه أكد بوجمعة الرميلي أنه توجد مسائل تقنية لا أعلمها ربما تكون الدافع وراء اتخاذ هذا القرار ولكن الواضح والأكيد أن وزارة الداخلية هي الطرف المخول له اتخاذ مثل هذه القرارات وتبقى حماية الشخصيات الوطنية مسؤولية الدولة وتتحمل المسؤولية في حفظ الأمن والاستقرار.
وتميز الأسبوع المنقضي بتحرير الموصل من الدواعش وعن القراءة التي يقدمها محدثنا أكد أن تحرير الموصل من الدواعش خطوة مهمة وايجابية من أجل كسب الحرب على الارهاب ولئن ساعدت هذه الحرب في تمكين الدولة العراقية من استعادة هيبتها وقوتها فان المجموعات الارهابية ستواصل مهمتها القذرة واستهدافها للحضارة والقيم الانسانية النبيلة.
وأضاف محدثنا أن الارهاب مرض مزمن لا يمكن القضاء عليه ببساطة ويجب أن تتضافر جهود كافة البلدان من أجل أيجاد إستراتجية ناجعة

من هو بوجمعة الرميلي؟

نقابي من أبرز قيادات الاتحاد العام التونسي للشغل منذ الثمانينات
قيادي في الحزب الشيوعي فترة الثمانينات
قيادي في حركة التجديد الى حدود التحاقه بمبادرة الأستاذ الباجي قائد السبسي
عضو الهيئة التأسيسية لحركة ن-داء تونس
قدم استقالته من حركة نداء تونس وأسس جبهة الانقاذ

رضا بركة
عبير موسي في الوسلاتية:الانتخابات البلدية ليست الهدف الأول لحزبنا
19 فيفري 2018 السّاعة 21:00
أشرفت يوم الأحد 18 فيفري 2018 رئيسة الحزب الدستورى الحر الأستاذة عبير موسي بمعتمدية الوسلاتية بالقيروان على...
المزيد >>
العاصمة:تنديدا بـ «مماطلة البرلمان»:مسيرة لتجريم التطبيع... بقانون
19 فيفري 2018 السّاعة 21:00
علت أمس حناجر المواطنين في مسيرة شعبية بشارع...
المزيد >>
أصبح مصدر استقواء على الحكومة في قطاعات الفسفاط والتعليم والصحة والفساد والإرهاب:التسييس .. «فتيل» إشعال...
19 فيفري 2018 السّاعة 21:00
أزمات عديدة يعيشها التونسيون وتحاول الحكومة...
المزيد >>
نابل:درّة الدّرويش رئيسة قائمة حركة نداء تونس بالحمّامات
19 فيفري 2018 السّاعة 21:00
تأكّد رسميّا تولّي المحامية درّة الدّرويش...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
أحداث الاسبوع كما رآها :بوجمعة الرميلي ( قيادي في جبهة الانقاذ ):التطبيع ... استهتار بمشاعر التونسيين
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 16 جويلية 2017

خلال الأسبوع المنقضي عرفت تونس العديد من الأحداث المهمة مثل زيارة رئيس الحكومة يوسف الشاهد الى واشنطن ومصادقة مجلس نواب الشعب على مشروع قانون متعلق بإحداث المجلس الوطني للحوار الاجتماعي.

تونس (الشروق) ـ
وعن القراءة التي يقدمها بوجمعة الرميلي (قيادي في جبهة الانقاذ) أكد محدثنا أن هذا المشروع قديم وشبيه بالمجلس الاقتصادي والاجتماعي الذي تم بعثه زمن النظام السابق وهو مشروع على درجة كبيرة من الأهمية لأنه يطرح حوارا بين الحكومة والاطراف النقابية .
وأضاف بوجمعة الرميلي أن المجلس يجب أن ينفتح للحوار حول مسائل أخرى وأن لا يقتصر على المسائل الاجتماعية والاقتصادية فحسب وأن ينفتح أمام الكفاءات في مختلف المجالات ويساهم فيه الحكومة والنقابات وأهل السياسة ويكون بمثابة حجرة ثانية لتحضير القوانين .
وأشار الرميلي إلى أهمية بعث مجلس وطني للحوار الاجتماعي وأن يكون مهيأللعمل على حل المشاكل الأخرى.
وحول القراءة التي يقدمها بوجمعة الرميلي (قيادي سابق في حركة نداء تونس) حول الزيارة التي أداها رئيس الحكومة يوسف الشاهد الى واشنطن أعتبر محدثنا أن الزيارة هامة لأنها تفتح المجال ازاء مزيد دعم العلاقة الثنائية بين البلدين وهي تعود لسنوات طويلة ولكن الزيارة رافقها بعض الحديث عن تعرضه لضغوطات من قبيل التطبيع مع اسرائيل وهذه الضغوطات التي مارسها أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي غير مقبولة وتحمل في طياتها الكثير من الاستهتار بمشاعر الشعب التونسي الذي ساند منذ القدم القضية الفلسطينية بل أن العديد من التونسيين توجهوا الى هذا البلد للمساهمة في تحرريه من الاحتلال الاسرائيلي .
ومن الأحداث الأخرى التي تعتبر مهمة قرار رفع حماية الأمن الرئاسي على الأستاذ حمة الهمامي وعنه أكد بوجمعة الرميلي أنه توجد مسائل تقنية لا أعلمها ربما تكون الدافع وراء اتخاذ هذا القرار ولكن الواضح والأكيد أن وزارة الداخلية هي الطرف المخول له اتخاذ مثل هذه القرارات وتبقى حماية الشخصيات الوطنية مسؤولية الدولة وتتحمل المسؤولية في حفظ الأمن والاستقرار.
وتميز الأسبوع المنقضي بتحرير الموصل من الدواعش وعن القراءة التي يقدمها محدثنا أكد أن تحرير الموصل من الدواعش خطوة مهمة وايجابية من أجل كسب الحرب على الارهاب ولئن ساعدت هذه الحرب في تمكين الدولة العراقية من استعادة هيبتها وقوتها فان المجموعات الارهابية ستواصل مهمتها القذرة واستهدافها للحضارة والقيم الانسانية النبيلة.
وأضاف محدثنا أن الارهاب مرض مزمن لا يمكن القضاء عليه ببساطة ويجب أن تتضافر جهود كافة البلدان من أجل أيجاد إستراتجية ناجعة

من هو بوجمعة الرميلي؟

نقابي من أبرز قيادات الاتحاد العام التونسي للشغل منذ الثمانينات
قيادي في الحزب الشيوعي فترة الثمانينات
قيادي في حركة التجديد الى حدود التحاقه بمبادرة الأستاذ الباجي قائد السبسي
عضو الهيئة التأسيسية لحركة ن-داء تونس
قدم استقالته من حركة نداء تونس وأسس جبهة الانقاذ

رضا بركة
عبير موسي في الوسلاتية:الانتخابات البلدية ليست الهدف الأول لحزبنا
19 فيفري 2018 السّاعة 21:00
أشرفت يوم الأحد 18 فيفري 2018 رئيسة الحزب الدستورى الحر الأستاذة عبير موسي بمعتمدية الوسلاتية بالقيروان على...
المزيد >>
العاصمة:تنديدا بـ «مماطلة البرلمان»:مسيرة لتجريم التطبيع... بقانون
19 فيفري 2018 السّاعة 21:00
علت أمس حناجر المواطنين في مسيرة شعبية بشارع...
المزيد >>
أصبح مصدر استقواء على الحكومة في قطاعات الفسفاط والتعليم والصحة والفساد والإرهاب:التسييس .. «فتيل» إشعال...
19 فيفري 2018 السّاعة 21:00
أزمات عديدة يعيشها التونسيون وتحاول الحكومة...
المزيد >>
نابل:درّة الدّرويش رئيسة قائمة حركة نداء تونس بالحمّامات
19 فيفري 2018 السّاعة 21:00
تأكّد رسميّا تولّي المحامية درّة الدّرويش...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
عبد الحميد الرياحي
ضربة لأطماع أردوغان... والأمريكان !
تدخل الأزمة التي فجرتها تركيا بتدخلها العسكري في الشمال السوري منعرجا حاسما بعد توصل الدولة السورية و«قوات سوريا الديمقراطية» الى اتفاق يقضي بدخول الجيش السوري الى مدينة عفرين...
المزيد >>