الدولة... والفساد
عبد الحميد الرياحي
قبل حدوث الطامة الكبرى
تتوالى المؤشرات الكبيرة المنذرة بقرب بلوغ اقتصاد البلاد مرحلة العجز الكامل أو حتى الانهيار... فقبل أيام أعلن البنك المركزي أن مدخراتنا من العملة الصعبة لا تكفي لتغطية سوى 90 يوما من...
المزيد >>
الدولة... والفساد
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 22 جويلية 2017

لا حديث هذه الأيام في تونس الا على الفساد والفاسدين لكن في تونس لايزال الفساد شبحا لا يراه التونسيون لكنهم يسمعون عنه ...
الحكومة أعلنت حربا لن تنتهي على الفساد لكن في المقابل مازال الشعب ينتظر نتائج ذلك على الواقع وفي حياتهم اليومية التي تغيرت كثيرا بعد انتفاضة 2011.
في البرلمان هناك نواب حولوا الحديث عن الفساد الى أصل تجاري واختاروا أن يروجوا مداخلاتهم في صفحات الـ «فايس بوك» وهم يدركون أن التونسيين لن يشاهدوا مداخلاتهم رغم أنها تبث مباشرة على شاشة التلفزة.
تونس أكثر البلدان التي يتحدث المسؤولون فيها عن الفساد لذلك أصبح هذا الحديث لا طعم له.
التونسيون اليوم مهتمون بصعوبة عيشهم وبارتفاع الأسعار وبمصاريف مناسباتهم والكثير منهم لايصدق السياسيين وليست لهم ثقة في النواب الذين انتخبوهم.
التصدي للفساد لا يحتاج الى كل هذا الضجيج والصياح في المنابر ولا يحتاج الى أن ننفق الملايين على هيئات بل فقط يحتاج الى أن يكون لنا قضاء عادل وقضاة يحكمون بالعدل.
القضاء وحده هو المؤهل كي يحكم على الفاسدين ويتصدى للفساد . لن نبني دولة قوية ومتقدمة دون قضاء عادل.
على الحكومة أن تعرف أن حربها ضد الفساد هي حرب من أجل كل الشعب ومن أجل المحرومين والمهمشين في الجهات الداخلية الذين يعانون من الفقر والبطالة.
الفساد لا يقتصر فقط على المهربين ورجال الاعمال بل هناك شرائح وفئات اخرى ينخرها الفساد وتنتشر فيها الرشوة ولكن أيادي الحكومة لاتزال بعيدة عنها.
كل أجهزة الدولة يجب أن تشملها حملات محاربة الفساد. والفاسدون ليسوا فقط من رجال الاعمال والكثير منهم دفع ثمنا باهظا.
معركة الفساد ستحتاج الى نفس طويل وكذلك حكومة يوسف الشاهد تحتاج الى ذلك.

سفيان الأسود
قبل حدوث الطامة الكبرى
21 أوت 2017 السّاعة 21:00
تتوالى المؤشرات الكبيرة المنذرة بقرب بلوغ اقتصاد البلاد مرحلة العجز الكامل أو حتى الانهيار... فقبل أيام أعلن...
المزيد >>
تحوّلات سياسيّة قادمة
20 أوت 2017 السّاعة 21:00
تؤشّر كلّ المعطيات إلى أنّ السنة السياسيّة المقبلة ستكون ساخنة جدًّا وستشهد تبعا لذلك تحوّلات ربّما سيكون...
المزيد >>
من يزرع الشوك... يجني الجراح!
19 أوت 2017 السّاعة 21:00
كثيرة هي الأمثلة العربية التي تفيد بأن من يدخل البحر لا يأمن من الغرق.. نستحضر هنا ذلك المثل القائل: «من يزرع...
المزيد >>
شهد شاهد... من أهل «داعش»
18 أوت 2017 السّاعة 21:00
تنظيم «داعش» الارهابي صناعة غربية وبنادق للايجار وأداة تمّ اختراعها وتوظيفها لتدمير دول عربية وترهيب...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
الدولة... والفساد
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 22 جويلية 2017

لا حديث هذه الأيام في تونس الا على الفساد والفاسدين لكن في تونس لايزال الفساد شبحا لا يراه التونسيون لكنهم يسمعون عنه ...
الحكومة أعلنت حربا لن تنتهي على الفساد لكن في المقابل مازال الشعب ينتظر نتائج ذلك على الواقع وفي حياتهم اليومية التي تغيرت كثيرا بعد انتفاضة 2011.
في البرلمان هناك نواب حولوا الحديث عن الفساد الى أصل تجاري واختاروا أن يروجوا مداخلاتهم في صفحات الـ «فايس بوك» وهم يدركون أن التونسيين لن يشاهدوا مداخلاتهم رغم أنها تبث مباشرة على شاشة التلفزة.
تونس أكثر البلدان التي يتحدث المسؤولون فيها عن الفساد لذلك أصبح هذا الحديث لا طعم له.
التونسيون اليوم مهتمون بصعوبة عيشهم وبارتفاع الأسعار وبمصاريف مناسباتهم والكثير منهم لايصدق السياسيين وليست لهم ثقة في النواب الذين انتخبوهم.
التصدي للفساد لا يحتاج الى كل هذا الضجيج والصياح في المنابر ولا يحتاج الى أن ننفق الملايين على هيئات بل فقط يحتاج الى أن يكون لنا قضاء عادل وقضاة يحكمون بالعدل.
القضاء وحده هو المؤهل كي يحكم على الفاسدين ويتصدى للفساد . لن نبني دولة قوية ومتقدمة دون قضاء عادل.
على الحكومة أن تعرف أن حربها ضد الفساد هي حرب من أجل كل الشعب ومن أجل المحرومين والمهمشين في الجهات الداخلية الذين يعانون من الفقر والبطالة.
الفساد لا يقتصر فقط على المهربين ورجال الاعمال بل هناك شرائح وفئات اخرى ينخرها الفساد وتنتشر فيها الرشوة ولكن أيادي الحكومة لاتزال بعيدة عنها.
كل أجهزة الدولة يجب أن تشملها حملات محاربة الفساد. والفاسدون ليسوا فقط من رجال الاعمال والكثير منهم دفع ثمنا باهظا.
معركة الفساد ستحتاج الى نفس طويل وكذلك حكومة يوسف الشاهد تحتاج الى ذلك.

سفيان الأسود
قبل حدوث الطامة الكبرى
21 أوت 2017 السّاعة 21:00
تتوالى المؤشرات الكبيرة المنذرة بقرب بلوغ اقتصاد البلاد مرحلة العجز الكامل أو حتى الانهيار... فقبل أيام أعلن...
المزيد >>
تحوّلات سياسيّة قادمة
20 أوت 2017 السّاعة 21:00
تؤشّر كلّ المعطيات إلى أنّ السنة السياسيّة المقبلة ستكون ساخنة جدًّا وستشهد تبعا لذلك تحوّلات ربّما سيكون...
المزيد >>
من يزرع الشوك... يجني الجراح!
19 أوت 2017 السّاعة 21:00
كثيرة هي الأمثلة العربية التي تفيد بأن من يدخل البحر لا يأمن من الغرق.. نستحضر هنا ذلك المثل القائل: «من يزرع...
المزيد >>
شهد شاهد... من أهل «داعش»
18 أوت 2017 السّاعة 21:00
تنظيم «داعش» الارهابي صناعة غربية وبنادق للايجار وأداة تمّ اختراعها وتوظيفها لتدمير دول عربية وترهيب...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
عبد الحميد الرياحي
قبل حدوث الطامة الكبرى
تتوالى المؤشرات الكبيرة المنذرة بقرب بلوغ اقتصاد البلاد مرحلة العجز الكامل أو حتى الانهيار... فقبل أيام أعلن البنك المركزي أن مدخراتنا من العملة الصعبة لا تكفي لتغطية سوى 90 يوما من...
المزيد >>