طائر حشاد الشهيد، عشق تونس يضمد جرح دمشق
خالد الحدّاد
تحوّلات سياسيّة قادمة
تؤشّر كلّ المعطيات إلى أنّ السنة السياسيّة المقبلة ستكون ساخنة جدًّا وستشهد تبعا لذلك تحوّلات ربّما سيكون بعضها من الحجم الكبير.
المزيد >>
بتوقيت الجيش العربي السوري والجيش اللبناني والمقاومة في ايام الانتصارات والأعياد، وصل الاتحاد:
طائر حشاد الشهيد، عشق تونس يضمد جرح دمشق
01 أوت 2017 | 15:37

الشروق اون لاين – محمد الطاهر:

كتب الاستاذ بالجامعة التونسية والمنسق العلمي لشبكة باب المغاربة للدراسات الاستراتيجية نصا تلقت الشروق  اون لاين نسخة منه تحدث فيه عن اعتبارية زيارة وفد الاتحاد العام التونسي للشغل لسوريا ولقاءه بالرئيس الاسد وجاء النص كالتالي:

"أحمر الجبين مخضبا، أصفر الاجنحة من رمز الاتحاد، متلحفا بالأحمر والأبيض الخماسي، السلام عليك يا شام.

من روح حشاد الشهيد ومن جمر دمه الحار، من قلب قرقنة الجزيرة إلى الرقة والجزيرة الشامية ومن كل الساحات إلى الفرات، يعطر طائر حشاد الجميل المبارك الذي حط على جبين دمشق، يعطر بلاد الشام بحضارتها ومقاومتها وسادتها الشهداء وقيادتها رئيسا وجيشا وشعبا، ويغرد السلام عليك يا سوريا.

ثم يعبق لشرفاء واحرار أرض تونس الشهيدة ويطهر أهلها معززا معليا كرامتهم وفخرهم بتاريخهم الوطني المقاوم الشريف منشدا السلام عليك يا سوريا.

في قلب انتصارات الجمهورية العربية السورية وفي توقيت عيد الجيش العربي السوري والجيش اللبناني والمقاومة اللبنانية في ذكرى تموز، يطير طيف حشاد المكون من إخوته وورثته الأحرار. السلام عليك يا سوريا.

في قلب التوجيهات الاقتصادية والاجتماعية الجديدة للقيادة السورية ودينامية التغييرات التي طرأت على حزب البعث العربي السوري والقوى الوطنية القريبة لتعزيز التنظيم والادبيات والسياسات في مجمل الثوابت الوطنية والقومية، السلام عليك يا سوريا.

هكذا قال اخ حشاد وحفيده الأخ بوعلي المباركي رئيس وفد الاتحاد العام التونسي للشغل للرئيس الأسد: “نقف إلى جانب سوريا وجروحكم هي جروحنا… كلنا في الاتحاد العام التونسي للشغل نقف إلى جانب سوريا الموحدة المستقلة الممانعة والمقاومة… سوريا خاضت الحرب ضد الإرهاب بالنيابة عن العرب جميعا… نقدر تضحياتكم الجسام ونكبر بطولات الجيش العربي السوري وصلابة شعبكم الأبي…”

وهكذا قال الرئيس بشار حافظ الأسد لوفدنا ممثل الاتحاد وعمق الشعب: “أحد أهم أسباب ما تتعرض له دولنا العربية هو أننا نعيش صراع هوية وانتماء، وبرغم ذلك فقد أظهرت الشعوب العربية أنها تملك مستوى متقدماً من الوعي تجاه ما يحصل في المنطقة، وهذا ينبغي أن يشكل دافعاً اضافياً للاتحادات والمنظمات الشعبية من أجل المزيد من التعاون والعمل لتحريك الوضع العربي بما يحقق مصلحة وفائدة هذه الشعوب، بالإضافة إلى الحوار مع القواعد الشعبية حول مختلف القضايا بهدف الوصول الى حالة جامعة من وحدة المفاهيم".

 

 

 

في فنزويلا: تغريدة وحشية لذئب متوحد يسمع من قريب
21 أوت 2017 السّاعة 15:44
الشروق اون لاين – محمد الطاهر: كتب الاستاذ بالجامعة التونسية ومنسق شبكة باب المغاربة صلاح الداودي نصا تلقت...
المزيد >>
فنزويلا: البندقية الصغيرة والحلم البوليفاري الكبير
16 أوت 2017 السّاعة 18:14
الشروق اون لاين – محمد الطاهر: كتب الاستاذ بالجامعة التونسية ومنسق شبكة باب المغاربة للدراسات...
المزيد >>
القانون الدولي الانساني (قانون النزاعات المسلّحة) في عالـم مجنون
14 أوت 2017 السّاعة 21:00
{وإذ قال ربّك للملائكة إني جاعل في الأرض خليفة قالوا أتجعل فيها من يُفسد فيها ويُسفك الدماء ونحن نسبّح بحمدك...
المزيد >>
مسؤولية الكراسي أم كراسي المسؤولية؟
14 أوت 2017 السّاعة 21:00
عجز المصلحون وعلماء النفس وحتى الأنبياء والرّسل عن جعل الناس جميعا طيبين متحابّين يعملون للخير العام...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
بتوقيت الجيش العربي السوري والجيش اللبناني والمقاومة في ايام الانتصارات والأعياد، وصل الاتحاد:
طائر حشاد الشهيد، عشق تونس يضمد جرح دمشق
01 أوت 2017 | 15:37

الشروق اون لاين – محمد الطاهر:

كتب الاستاذ بالجامعة التونسية والمنسق العلمي لشبكة باب المغاربة للدراسات الاستراتيجية نصا تلقت الشروق  اون لاين نسخة منه تحدث فيه عن اعتبارية زيارة وفد الاتحاد العام التونسي للشغل لسوريا ولقاءه بالرئيس الاسد وجاء النص كالتالي:

"أحمر الجبين مخضبا، أصفر الاجنحة من رمز الاتحاد، متلحفا بالأحمر والأبيض الخماسي، السلام عليك يا شام.

من روح حشاد الشهيد ومن جمر دمه الحار، من قلب قرقنة الجزيرة إلى الرقة والجزيرة الشامية ومن كل الساحات إلى الفرات، يعطر طائر حشاد الجميل المبارك الذي حط على جبين دمشق، يعطر بلاد الشام بحضارتها ومقاومتها وسادتها الشهداء وقيادتها رئيسا وجيشا وشعبا، ويغرد السلام عليك يا سوريا.

ثم يعبق لشرفاء واحرار أرض تونس الشهيدة ويطهر أهلها معززا معليا كرامتهم وفخرهم بتاريخهم الوطني المقاوم الشريف منشدا السلام عليك يا سوريا.

في قلب انتصارات الجمهورية العربية السورية وفي توقيت عيد الجيش العربي السوري والجيش اللبناني والمقاومة اللبنانية في ذكرى تموز، يطير طيف حشاد المكون من إخوته وورثته الأحرار. السلام عليك يا سوريا.

في قلب التوجيهات الاقتصادية والاجتماعية الجديدة للقيادة السورية ودينامية التغييرات التي طرأت على حزب البعث العربي السوري والقوى الوطنية القريبة لتعزيز التنظيم والادبيات والسياسات في مجمل الثوابت الوطنية والقومية، السلام عليك يا سوريا.

هكذا قال اخ حشاد وحفيده الأخ بوعلي المباركي رئيس وفد الاتحاد العام التونسي للشغل للرئيس الأسد: “نقف إلى جانب سوريا وجروحكم هي جروحنا… كلنا في الاتحاد العام التونسي للشغل نقف إلى جانب سوريا الموحدة المستقلة الممانعة والمقاومة… سوريا خاضت الحرب ضد الإرهاب بالنيابة عن العرب جميعا… نقدر تضحياتكم الجسام ونكبر بطولات الجيش العربي السوري وصلابة شعبكم الأبي…”

وهكذا قال الرئيس بشار حافظ الأسد لوفدنا ممثل الاتحاد وعمق الشعب: “أحد أهم أسباب ما تتعرض له دولنا العربية هو أننا نعيش صراع هوية وانتماء، وبرغم ذلك فقد أظهرت الشعوب العربية أنها تملك مستوى متقدماً من الوعي تجاه ما يحصل في المنطقة، وهذا ينبغي أن يشكل دافعاً اضافياً للاتحادات والمنظمات الشعبية من أجل المزيد من التعاون والعمل لتحريك الوضع العربي بما يحقق مصلحة وفائدة هذه الشعوب، بالإضافة إلى الحوار مع القواعد الشعبية حول مختلف القضايا بهدف الوصول الى حالة جامعة من وحدة المفاهيم".

 

 

 

في فنزويلا: تغريدة وحشية لذئب متوحد يسمع من قريب
21 أوت 2017 السّاعة 15:44
الشروق اون لاين – محمد الطاهر: كتب الاستاذ بالجامعة التونسية ومنسق شبكة باب المغاربة صلاح الداودي نصا تلقت...
المزيد >>
فنزويلا: البندقية الصغيرة والحلم البوليفاري الكبير
16 أوت 2017 السّاعة 18:14
الشروق اون لاين – محمد الطاهر: كتب الاستاذ بالجامعة التونسية ومنسق شبكة باب المغاربة للدراسات...
المزيد >>
القانون الدولي الانساني (قانون النزاعات المسلّحة) في عالـم مجنون
14 أوت 2017 السّاعة 21:00
{وإذ قال ربّك للملائكة إني جاعل في الأرض خليفة قالوا أتجعل فيها من يُفسد فيها ويُسفك الدماء ونحن نسبّح بحمدك...
المزيد >>
مسؤولية الكراسي أم كراسي المسؤولية؟
14 أوت 2017 السّاعة 21:00
عجز المصلحون وعلماء النفس وحتى الأنبياء والرّسل عن جعل الناس جميعا طيبين متحابّين يعملون للخير العام...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
خالد الحدّاد
تحوّلات سياسيّة قادمة
تؤشّر كلّ المعطيات إلى أنّ السنة السياسيّة المقبلة ستكون ساخنة جدًّا وستشهد تبعا لذلك تحوّلات ربّما سيكون بعضها من الحجم الكبير.
المزيد >>