أولا وأخيرا:ماتت الخيل وقعدت البرادع
عبد الجليل المسعودي
رئيس حكومة أم مدير إدارة؟
كان المفترض، اعتبارا للوضع الدقيق الذي تمرُّ به بلادنا، أن يكون توجه السيد رئيس الحكومة إلى الشعب التونسي بمثابة الحدث السياسي الذي يؤسّس لفترة جديدة، ويُنشئ نقاشا جادا يتيح فرصة...
المزيد >>
أولا وأخيرا:ماتت الخيل وقعدت البرادع
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 04 أوت 2017

فتحنا كف العفريت ووضعنا عليها الدنيا ولم نقعدها الا في ذاك المكان لمجرد الموافقة على قانون حماية المرأة من العنف المسلط عليها تحرشا واغتصابا وفاحشة لمجرد ان «الجماعة» المختصين في البذور الحلال يصنفون الجنس اللطيف رغم لطفه «زرّيعة ابليس» وكأني بهم لا يدركون أنهم الأبالسة عينها ونفسها وذاتها وهم بلية المرأة من عهد اجدادهم وائدي البنات أحياء.

لا تستغربوا أمر «الجماعة» فمن يئد فلذة كبده حية يتلذذ قتل النساء جميعا فذاك ارثهم وتلك ثقافتهم التي بشرونا بها ذات ربيع عبري قاحل صحراء زاحفة على الحياة وما فيها.
آه لو أن ذلك القانون كان لمقاومة العنف المسلط على الثقافة تحرشا واغتصابا وفاحشة نكراء على اركاح المهرجانات وفي التلفزات وعبر أمواج الأثير وغيرها على مدار عقارب الساعة بثوانيها وأعشار أعشارها أو لم يصبح أكبر المعنفين للثقافة والمتحرشين بها ومغتصبيها ومفاحشيها هم نجوم قوم أبي جهل وأم النذالة أو لم نر من غازلت حصانا ومن دخل «البوبالة» ومن جاء على كريطة زاطلا وصحبهم ممن غازلوا البذاءة وأبدعوا في الرذالة وانعدام الحياء أصبحوا فنانين مبجلين مكرمين يسكنون خزينة وزارة الجلد المنفوخ والقصادير المقروعة بالأرجل والعصا ليلا نهارا، ويقيمون حفلات للزاطلين المهلوسين رداءة ونذالة وسبّا وعارا وشتيمة لهيبة الدولة في أمنها ورموزها والدولة تدفع لهم بسخاء فهل بعد هذا البلاء بلاء يا عيسى الحراث يا حارثا في أرض دمرتها السنوات السبع العجاف.

بقلم: مسعود الكوكي
وخزة
17 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
«ربّي يدوّم زيارة المسؤولين» جملة أصبح يردّدها التونسيون مع كل زيارة لأحد رموز الدولة، لأن هذه الزيارة...
المزيد >>
بكل موضوعيّة:خطابُ الضعف
17 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
في البداية أود الاعتذار للقراء إذا ما لاحظوا عنفا متخفيا كان أو ظاهرا وراء الكلمات المستعملة. نعم فلست من...
المزيد >>
بطاقة الأسبوع:عصابات تهدد التلاميذ أي دور للولي في التصدي لها؟
17 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
في إطار التصدي للعصابات التي تتمركز امام المؤسسات التربوية لسرقة التلاميذ وابتزازهم او لبيع الزطلة تحركت...
المزيد >>
وخزة
16 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
البطالة ثارت في «أدمغة» الشباب فهؤلاء يهددون باللجوء إلى بلد مجاور وآخرون يركبون الموج «سرا» الى بلاد...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
أولا وأخيرا:ماتت الخيل وقعدت البرادع
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 04 أوت 2017

فتحنا كف العفريت ووضعنا عليها الدنيا ولم نقعدها الا في ذاك المكان لمجرد الموافقة على قانون حماية المرأة من العنف المسلط عليها تحرشا واغتصابا وفاحشة لمجرد ان «الجماعة» المختصين في البذور الحلال يصنفون الجنس اللطيف رغم لطفه «زرّيعة ابليس» وكأني بهم لا يدركون أنهم الأبالسة عينها ونفسها وذاتها وهم بلية المرأة من عهد اجدادهم وائدي البنات أحياء.

لا تستغربوا أمر «الجماعة» فمن يئد فلذة كبده حية يتلذذ قتل النساء جميعا فذاك ارثهم وتلك ثقافتهم التي بشرونا بها ذات ربيع عبري قاحل صحراء زاحفة على الحياة وما فيها.
آه لو أن ذلك القانون كان لمقاومة العنف المسلط على الثقافة تحرشا واغتصابا وفاحشة نكراء على اركاح المهرجانات وفي التلفزات وعبر أمواج الأثير وغيرها على مدار عقارب الساعة بثوانيها وأعشار أعشارها أو لم يصبح أكبر المعنفين للثقافة والمتحرشين بها ومغتصبيها ومفاحشيها هم نجوم قوم أبي جهل وأم النذالة أو لم نر من غازلت حصانا ومن دخل «البوبالة» ومن جاء على كريطة زاطلا وصحبهم ممن غازلوا البذاءة وأبدعوا في الرذالة وانعدام الحياء أصبحوا فنانين مبجلين مكرمين يسكنون خزينة وزارة الجلد المنفوخ والقصادير المقروعة بالأرجل والعصا ليلا نهارا، ويقيمون حفلات للزاطلين المهلوسين رداءة ونذالة وسبّا وعارا وشتيمة لهيبة الدولة في أمنها ورموزها والدولة تدفع لهم بسخاء فهل بعد هذا البلاء بلاء يا عيسى الحراث يا حارثا في أرض دمرتها السنوات السبع العجاف.

بقلم: مسعود الكوكي
وخزة
17 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
«ربّي يدوّم زيارة المسؤولين» جملة أصبح يردّدها التونسيون مع كل زيارة لأحد رموز الدولة، لأن هذه الزيارة...
المزيد >>
بكل موضوعيّة:خطابُ الضعف
17 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
في البداية أود الاعتذار للقراء إذا ما لاحظوا عنفا متخفيا كان أو ظاهرا وراء الكلمات المستعملة. نعم فلست من...
المزيد >>
بطاقة الأسبوع:عصابات تهدد التلاميذ أي دور للولي في التصدي لها؟
17 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
في إطار التصدي للعصابات التي تتمركز امام المؤسسات التربوية لسرقة التلاميذ وابتزازهم او لبيع الزطلة تحركت...
المزيد >>
وخزة
16 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
البطالة ثارت في «أدمغة» الشباب فهؤلاء يهددون باللجوء إلى بلد مجاور وآخرون يركبون الموج «سرا» الى بلاد...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
عبد الجليل المسعودي
رئيس حكومة أم مدير إدارة؟
كان المفترض، اعتبارا للوضع الدقيق الذي تمرُّ به بلادنا، أن يكون توجه السيد رئيس الحكومة إلى الشعب التونسي بمثابة الحدث السياسي الذي يؤسّس لفترة جديدة، ويُنشئ نقاشا جادا يتيح فرصة...
المزيد >>