من النصر يتفجر النصر.. أين أصبحت ما يسمى "المعارضة السورية"؟
عبد الجليل المسعودي
رئيس حكومة أم مدير إدارة؟
كان المفترض، اعتبارا للوضع الدقيق الذي تمرُّ به بلادنا، أن يكون توجه السيد رئيس الحكومة إلى الشعب التونسي بمثابة الحدث السياسي الذي يؤسّس لفترة جديدة، ويُنشئ نقاشا جادا يتيح فرصة...
المزيد >>
من النصر يتفجر النصر.. أين أصبحت ما يسمى "المعارضة السورية"؟
09 أوت 2017 | 15:46

الشروق اون لاين – محمد الطاهر:

كتب الاستاذ بالجامعة التونسية ومنسق شبكة باب المغاربة للدراسات الاستراتيجية نصا تلقت الشروق اون لاين نسخة منه تحدث فيه عن التحول العميق الذي حققه الجيش العربي السوري وداعميه من انتصار قلب معادلة مخططات التفتيت وفرض القيادة المنتصرة كلاعب اساسي في المعادلة السياسية لمستقبل سوريا وجاء النص كالتالي:

"النصر يفجر النصر والصمود يولد الصمود والشهداء يبدعون التحرر والمقاومة تنتصر. هذا هو سياق التغيرات الإستراتيجية الإقليمية والدولية الكبرى المحيطة بالشأن السوري.

في هذا الصدد مزقت انتصارات محور المقاومة كل أوراق العدوان وتصدعت جبهات وانهزمت مشاريع عدوانية متشعبة ومتواصلة في الإقليم وفي العالم.

من تونس كان الحراك الواقف لحق سوريا في وحدتها وسيادتها وتحررها ومناعتها وانتصارها  قيادة وجيشا وشعبا، قويا ومتماسكا ومستمرا. عقبه اليوم نداء الأحزاب والقوى الوطنية والشخصيات المصرية المناضلة لإعادة العلاقات بين جمهورية مصر العربية والجمهورية العربية السورية ومطالبتها بتصعيدها إلى أقصى مستوياتها. اما البارحة فقد كان لافتا حضور الوفد العماني الحكومي إلى دمشق لمباشرة التباحث الاقتصادي حول مشاريع إعادة الإعمار.

وكان لافتا جدا أيضا ما رشح عما صارت إليه ما يسمى المعارضة السورية الخارجية المفتتة والممزقة والمختصمة والمتهاوية، ما تم توجيه هذه المعارضة صوبه عن طريق عادل الجبير وزير الخارجية السعودي، نورده ولا نعلق عليه:

بنود الورقة التي قدمت لأعضاء الهيئة العليا للتفاوض حول سوريا:

1-الموافقة على بقاء  الرئيس السوري بشار الأسد 18 شهرا خلال الفترة الانتقالية كما يحق له الترشح بعد هذه الفترة للرئاسية

2-ضمان بقاء الجيش  والأمن السوريين  وعدم انهيارهما حرصا على عدم انهيار مؤسسات الدولة

3- ضمان سلامة ومشاركة الأقليات في الحكومة القادمة

4-انهاء المظاهر المسلحة والاسلحة الثقيلة خصوصا في ادلب وقتال كل من يرفض ذلك

5-التعاون بين (الجيش الحر المعتدل) والجيش  السوري لقتال الارهابيين مستقبلا (ودمجهم) في جيش وطني واحد".

 

شمـــوع تحتـــرق
16 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
في حوار جمعني في أحد النوادي الثقافية بأحد الأساتذة بتونس العاصمة بالأمس القريب وقد تحامل على المعلّمين...
المزيد >>
البناءات المدرسية والتصوّر الهندسي المعماري
16 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
يتناول هذا المقال أهمية البناءات المدرسية وعلاقتها بالنجاح المدرسي وبالمناخ الدراسي العام وبجودة التواصل...
المزيد >>
قراءة أولية في مشروع قانون الجماعات العمومية المحلية (1 ـ 3)
16 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
تتطرق هذه الورقة لمؤسسة المجلس البلدي والمجلس الجهوي كما اقترحها مشروع القانون الحالي لجماعات المحلية...
المزيد >>
حسابات استباقية للمصالحة الفلسطينية
16 أكتوبر 2017 السّاعة 19:39
كتب الاستاذ بالجامعة التونسية ومنسق شبكة باب المغاربة للدراسات الاستراتيجية صلاح الداودي نصا تلقت الشروق ...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
من النصر يتفجر النصر.. أين أصبحت ما يسمى "المعارضة السورية"؟
09 أوت 2017 | 15:46

الشروق اون لاين – محمد الطاهر:

كتب الاستاذ بالجامعة التونسية ومنسق شبكة باب المغاربة للدراسات الاستراتيجية نصا تلقت الشروق اون لاين نسخة منه تحدث فيه عن التحول العميق الذي حققه الجيش العربي السوري وداعميه من انتصار قلب معادلة مخططات التفتيت وفرض القيادة المنتصرة كلاعب اساسي في المعادلة السياسية لمستقبل سوريا وجاء النص كالتالي:

"النصر يفجر النصر والصمود يولد الصمود والشهداء يبدعون التحرر والمقاومة تنتصر. هذا هو سياق التغيرات الإستراتيجية الإقليمية والدولية الكبرى المحيطة بالشأن السوري.

في هذا الصدد مزقت انتصارات محور المقاومة كل أوراق العدوان وتصدعت جبهات وانهزمت مشاريع عدوانية متشعبة ومتواصلة في الإقليم وفي العالم.

من تونس كان الحراك الواقف لحق سوريا في وحدتها وسيادتها وتحررها ومناعتها وانتصارها  قيادة وجيشا وشعبا، قويا ومتماسكا ومستمرا. عقبه اليوم نداء الأحزاب والقوى الوطنية والشخصيات المصرية المناضلة لإعادة العلاقات بين جمهورية مصر العربية والجمهورية العربية السورية ومطالبتها بتصعيدها إلى أقصى مستوياتها. اما البارحة فقد كان لافتا حضور الوفد العماني الحكومي إلى دمشق لمباشرة التباحث الاقتصادي حول مشاريع إعادة الإعمار.

وكان لافتا جدا أيضا ما رشح عما صارت إليه ما يسمى المعارضة السورية الخارجية المفتتة والممزقة والمختصمة والمتهاوية، ما تم توجيه هذه المعارضة صوبه عن طريق عادل الجبير وزير الخارجية السعودي، نورده ولا نعلق عليه:

بنود الورقة التي قدمت لأعضاء الهيئة العليا للتفاوض حول سوريا:

1-الموافقة على بقاء  الرئيس السوري بشار الأسد 18 شهرا خلال الفترة الانتقالية كما يحق له الترشح بعد هذه الفترة للرئاسية

2-ضمان بقاء الجيش  والأمن السوريين  وعدم انهيارهما حرصا على عدم انهيار مؤسسات الدولة

3- ضمان سلامة ومشاركة الأقليات في الحكومة القادمة

4-انهاء المظاهر المسلحة والاسلحة الثقيلة خصوصا في ادلب وقتال كل من يرفض ذلك

5-التعاون بين (الجيش الحر المعتدل) والجيش  السوري لقتال الارهابيين مستقبلا (ودمجهم) في جيش وطني واحد".

 

شمـــوع تحتـــرق
16 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
في حوار جمعني في أحد النوادي الثقافية بأحد الأساتذة بتونس العاصمة بالأمس القريب وقد تحامل على المعلّمين...
المزيد >>
البناءات المدرسية والتصوّر الهندسي المعماري
16 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
يتناول هذا المقال أهمية البناءات المدرسية وعلاقتها بالنجاح المدرسي وبالمناخ الدراسي العام وبجودة التواصل...
المزيد >>
قراءة أولية في مشروع قانون الجماعات العمومية المحلية (1 ـ 3)
16 أكتوبر 2017 السّاعة 21:00
تتطرق هذه الورقة لمؤسسة المجلس البلدي والمجلس الجهوي كما اقترحها مشروع القانون الحالي لجماعات المحلية...
المزيد >>
حسابات استباقية للمصالحة الفلسطينية
16 أكتوبر 2017 السّاعة 19:39
كتب الاستاذ بالجامعة التونسية ومنسق شبكة باب المغاربة للدراسات الاستراتيجية صلاح الداودي نصا تلقت الشروق ...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
عبد الجليل المسعودي
رئيس حكومة أم مدير إدارة؟
كان المفترض، اعتبارا للوضع الدقيق الذي تمرُّ به بلادنا، أن يكون توجه السيد رئيس الحكومة إلى الشعب التونسي بمثابة الحدث السياسي الذي يؤسّس لفترة جديدة، ويُنشئ نقاشا جادا يتيح فرصة...
المزيد >>