وزارة التجارة تحذر:العلوش المهرب يهدد مليونا و200 ألف أضحية محلية
عبد الجليل المسعودي
الحكومة والمرحلة الجديدة
صادق مجلس النواب أول أمس على قانون المالية. ولم يبق الآن لحكومة يوسف الشاهد إلا التوجّه إلى الكد والعمل والخروج بالبلاد من دائرة التردد والشك- التي ما انفكت تتسع تحت ضغط تردي...
المزيد >>
وزارة التجارة تحذر:العلوش المهرب يهدد مليونا و200 ألف أضحية محلية
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 11 أوت 2017

مليون و200 ألف هو عدد الأضاحي المتوفرة هذا العام.أما الأسعار فستكون بين 350 و550 وذلك بنقاط البيع بالميزان، مع وجود مخاوف من تهريب آلاف الأضاحي من القطر الليبي التي ستهدد الانتاج المحلي.

أيام تفصلنا عن عيد الاضحى، حيث انطلقت السلطات المعنية في الاستعداد لتأمين عيد الأضحى في ظروف طيبة، قصد اقتناء المواطن علوشا صحيا وتونسيا بسعر مناسب.
أسعار بين 350 و550 دينارا
وفي هذا الإطار، أكد كاهية مدير بديوان تربية الماشية لسعد الخليجيني لـ«الشروق» ان الديوان والسلط المعنية جاهزة لتأمين عيد الأضحى من خلال وفرة عدد الأضاحي الذي وصل الى مليون و200 ألف علوش والذي تجاوز العام الماضي، مشيرا الى وجود مجهودات لترسيخ ثقافة البيع بالميزان الذي يضمن حق المستهلك في علوش تونسي صحي وسعره مناسب. كما يضمن للمربين (الفلاحين) فضاء للبيع دون مقابل مع توفير الماء والكهرباء والحراسة وذلك للحد من عمليات السرقة التي تطال الفضاءات العشوائية. وأضاف كاهية المدير أنه تم تخصيص فضاء بالسعيدة بجهة منوبة شارك فيه أكثر من 30 فلاحا. وسيتم فتح هذا الفضاء يوم 23 أوت للمربين ويوم 24 أوت للعموم مؤكدا أنه سيتم بيع العلوش التونسي فقط بهذه الفضاءات من ذلك الاسود تيبار وسلالة الغربي والعلوش البربري.
وبخصوص آلات الميزان، أكد لسعد خليجيني ان آلات الميزان صادقت عليها وزارة التجارة وذلك لضمان عدم التلاعب بها من قبل البعض، مؤكدا انه ستكون هناك طبيبة بيطرية لمراقبة الاضاحي والتثبت من سلامتها الصحية. وتابع محدثنا أن الاسعار ستكون في المتناول وانه سيتم تخصيص فضاءات بيع بالميزان بجميع الولايات حتى تترسخ مسألة البيع بالميزان وان الاسعار لن تتجاوز 600 دينار.
العلوش المهرب... خطر
وبخصوص العلوش المهرب، أكد محدثنا انه الى جانب جهود مصالح الديوانة والامن في القضاء على ظاهرة تهريب العلوش فإن المواطن يجب ان ينخرط في هذا المجهود ويعزف عن شراء مثل هذه الاضاحي التي يحتمل أن تكون عير سليمة باعتبارها غير خاضعة للمراقبة الصحية، مشيرا الى ان الاضاحي مهربة اساسا من بلغاريا وتشاد وليبيا. وانه يتوقع ان يكون عدد الاضاحي المهربة في حدود 150 الف علوش مؤكدا أن الشراء بالميزان سيضمن القضاء على ظاهرة التهريب وسيحمي المواطن.ومن جانبه تطرق عبد العزيز بوحجبة عضو النقابة التونسية للفلاحين الى مسألة تدفق خرفان مهربة من القطر الليبي وانه يرجح ان يكون عدد الخرفان المهربة أسبوعيا في حدود 2000 خروف، مؤكدا أن هذه الاضاحي غير مراقبة صحيا. ويمكن ان يكون استهلاكها خطيرا على صحة الانسان والانتاج المحلي.واكد عبد العزيز بوحجبة ان العرض يفوق الطلب هذا العام وان الوفرة ستغطي الطلب من الانتاج المحلي، مؤكدا ان الاسعار ستتراوح بين 350 و550 مضيفا ان الانتاج المحلي من العلوش سليم. ولا توجد به أمراض.واضاف محدثنا انه بعد سلسلة من الاجتماعات مع الوزارات المعنية تم الاتفاق على ان يكون السعر المرجعي للعلوش الذي يزن اكثر من 45 كيلوغراما (بركوس) في حدود 10 دينارات اما العلوش الذي وزنه اقل من 45 كيلوغراما فإن سعر الكيلوغرام سيكون بـ11 دينارا مشيرا الى ان هذه الاسعار ستكون بنقاط البيع التابعة للمجمع المهني المشترك وشركة اللحوم . واشار محدثنا الى غلاء كلفة تربية العلوش الذي قال انه قطاع مهدد بالاندثار في ظل ارتفاع تكاليف العلف مقارنة بسعر العلوش الذي حافظ على اسعاره منذ السنوات الاخيرة.

أرقام ودلالات

مليون و200 ألف هو عدد الاضاحي المتوفرة لهذا العام.
الاسعار بين 350 و550 دينارا للعلوش
10 دينارات هو سعر كيلوغرام العلوش
11 دينارا هو سعر كيلوغرام البركوس



خديجة يحياوي
في اليوم العالمي لحقوق الحيوان: منظمات دولية تتهم الدولة بإبادة جماعية للكلاب والقطط
11 ديسمبر 2017 السّاعة 23:00
من المفارقات أن يتزامن اليوم العالمي لحقوق الانسان مع اليوم العالمي لحقوق الحيوان الذي احيته تونس يوم أمس....
المزيد >>
وزير التربية: التجارب السابقة للتربية على حقوق الانسان بالمؤسسات التربوية نتائجها غير مرضية وتشكو نقائص
11 ديسمبر 2017 السّاعة 21:02
شدد المشاركون في مائدة مستديرة انتظمت اليوم...
المزيد >>
رغم قدرتها التشغيلية والتنموية:الصناعات التقليدية تنهار... والسلط لا حياة لمن تنادي
11 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
تعمَّقت ازمة قطاع الصناعات التقليدية ما بعد...
المزيد >>
صوت الشارع :هل تشتري منتوجات الصناعات التقليدية ؟
11 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
شمس الدين صالحي: الاسعار نار
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
وزارة التجارة تحذر:العلوش المهرب يهدد مليونا و200 ألف أضحية محلية
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 11 أوت 2017

مليون و200 ألف هو عدد الأضاحي المتوفرة هذا العام.أما الأسعار فستكون بين 350 و550 وذلك بنقاط البيع بالميزان، مع وجود مخاوف من تهريب آلاف الأضاحي من القطر الليبي التي ستهدد الانتاج المحلي.

أيام تفصلنا عن عيد الاضحى، حيث انطلقت السلطات المعنية في الاستعداد لتأمين عيد الأضحى في ظروف طيبة، قصد اقتناء المواطن علوشا صحيا وتونسيا بسعر مناسب.
أسعار بين 350 و550 دينارا
وفي هذا الإطار، أكد كاهية مدير بديوان تربية الماشية لسعد الخليجيني لـ«الشروق» ان الديوان والسلط المعنية جاهزة لتأمين عيد الأضحى من خلال وفرة عدد الأضاحي الذي وصل الى مليون و200 ألف علوش والذي تجاوز العام الماضي، مشيرا الى وجود مجهودات لترسيخ ثقافة البيع بالميزان الذي يضمن حق المستهلك في علوش تونسي صحي وسعره مناسب. كما يضمن للمربين (الفلاحين) فضاء للبيع دون مقابل مع توفير الماء والكهرباء والحراسة وذلك للحد من عمليات السرقة التي تطال الفضاءات العشوائية. وأضاف كاهية المدير أنه تم تخصيص فضاء بالسعيدة بجهة منوبة شارك فيه أكثر من 30 فلاحا. وسيتم فتح هذا الفضاء يوم 23 أوت للمربين ويوم 24 أوت للعموم مؤكدا أنه سيتم بيع العلوش التونسي فقط بهذه الفضاءات من ذلك الاسود تيبار وسلالة الغربي والعلوش البربري.
وبخصوص آلات الميزان، أكد لسعد خليجيني ان آلات الميزان صادقت عليها وزارة التجارة وذلك لضمان عدم التلاعب بها من قبل البعض، مؤكدا انه ستكون هناك طبيبة بيطرية لمراقبة الاضاحي والتثبت من سلامتها الصحية. وتابع محدثنا أن الاسعار ستكون في المتناول وانه سيتم تخصيص فضاءات بيع بالميزان بجميع الولايات حتى تترسخ مسألة البيع بالميزان وان الاسعار لن تتجاوز 600 دينار.
العلوش المهرب... خطر
وبخصوص العلوش المهرب، أكد محدثنا انه الى جانب جهود مصالح الديوانة والامن في القضاء على ظاهرة تهريب العلوش فإن المواطن يجب ان ينخرط في هذا المجهود ويعزف عن شراء مثل هذه الاضاحي التي يحتمل أن تكون عير سليمة باعتبارها غير خاضعة للمراقبة الصحية، مشيرا الى ان الاضاحي مهربة اساسا من بلغاريا وتشاد وليبيا. وانه يتوقع ان يكون عدد الاضاحي المهربة في حدود 150 الف علوش مؤكدا أن الشراء بالميزان سيضمن القضاء على ظاهرة التهريب وسيحمي المواطن.ومن جانبه تطرق عبد العزيز بوحجبة عضو النقابة التونسية للفلاحين الى مسألة تدفق خرفان مهربة من القطر الليبي وانه يرجح ان يكون عدد الخرفان المهربة أسبوعيا في حدود 2000 خروف، مؤكدا أن هذه الاضاحي غير مراقبة صحيا. ويمكن ان يكون استهلاكها خطيرا على صحة الانسان والانتاج المحلي.واكد عبد العزيز بوحجبة ان العرض يفوق الطلب هذا العام وان الوفرة ستغطي الطلب من الانتاج المحلي، مؤكدا ان الاسعار ستتراوح بين 350 و550 مضيفا ان الانتاج المحلي من العلوش سليم. ولا توجد به أمراض.واضاف محدثنا انه بعد سلسلة من الاجتماعات مع الوزارات المعنية تم الاتفاق على ان يكون السعر المرجعي للعلوش الذي يزن اكثر من 45 كيلوغراما (بركوس) في حدود 10 دينارات اما العلوش الذي وزنه اقل من 45 كيلوغراما فإن سعر الكيلوغرام سيكون بـ11 دينارا مشيرا الى ان هذه الاسعار ستكون بنقاط البيع التابعة للمجمع المهني المشترك وشركة اللحوم . واشار محدثنا الى غلاء كلفة تربية العلوش الذي قال انه قطاع مهدد بالاندثار في ظل ارتفاع تكاليف العلف مقارنة بسعر العلوش الذي حافظ على اسعاره منذ السنوات الاخيرة.

أرقام ودلالات

مليون و200 ألف هو عدد الاضاحي المتوفرة لهذا العام.
الاسعار بين 350 و550 دينارا للعلوش
10 دينارات هو سعر كيلوغرام العلوش
11 دينارا هو سعر كيلوغرام البركوس



خديجة يحياوي
في اليوم العالمي لحقوق الحيوان: منظمات دولية تتهم الدولة بإبادة جماعية للكلاب والقطط
11 ديسمبر 2017 السّاعة 23:00
من المفارقات أن يتزامن اليوم العالمي لحقوق الانسان مع اليوم العالمي لحقوق الحيوان الذي احيته تونس يوم أمس....
المزيد >>
وزير التربية: التجارب السابقة للتربية على حقوق الانسان بالمؤسسات التربوية نتائجها غير مرضية وتشكو نقائص
11 ديسمبر 2017 السّاعة 21:02
شدد المشاركون في مائدة مستديرة انتظمت اليوم...
المزيد >>
رغم قدرتها التشغيلية والتنموية:الصناعات التقليدية تنهار... والسلط لا حياة لمن تنادي
11 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
تعمَّقت ازمة قطاع الصناعات التقليدية ما بعد...
المزيد >>
صوت الشارع :هل تشتري منتوجات الصناعات التقليدية ؟
11 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
شمس الدين صالحي: الاسعار نار
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
عبد الجليل المسعودي
الحكومة والمرحلة الجديدة
صادق مجلس النواب أول أمس على قانون المالية. ولم يبق الآن لحكومة يوسف الشاهد إلا التوجّه إلى الكد والعمل والخروج بالبلاد من دائرة التردد والشك- التي ما انفكت تتسع تحت ضغط تردي...
المزيد >>