الفنان مقداد السهيلي لـ «الشروق»:وضعي في السّجن أرحم من الحصار الذي أعيشه
عبد الحميد الرياحي
لغز... أمريكا و«الدواعش»
اكتمل نصر سوريا ونصر كل الخيّرين في مدينة البوكمال.. وألحقت بتنظيم «داعش» الارهابي هزيمة نكراء سوف لن يقوم منها كتنظيم مهيكل ينتحل صفة دولة ويحتل أراض... وإن كان سيبقى كفكر يحمله من...
المزيد >>
الفنان مقداد السهيلي لـ «الشروق»:وضعي في السّجن أرحم من الحصار الذي أعيشه
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 26 أوت 2017

هنـــــــــــــــــــاك وزراء كذبـــوا علـــيّ

سأغـــــــــادر البلاد إن لم ينصفن رئيس الدولة... وعلي الرياحي مات مرتين

أكد الفنان مقداد السهيلي، أنه سيغادر البلاد التونسية نهائيا في حال عدم إعطاء الدولة الأهمية التي يستحقها مشروعه الثقافي «دار الموسيقي»، التي أغلقها منذ أسبوع بسبب عجزه عن دفع معاليم الكراء.

تونس – «الشروق» –
وشدد مقداد السهيلي على أن قرار غلق فضاء دار الموسيقي جاء نتيجة تعب شامل بدني وفكري ومادي، مشيرا إلى أنه طلب موعدا لمقابلة رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي لحل الإشكال، وإلا فإنه سيغادر البلاد بلا رجعة، لأنها لا تحترم مثقفيها وفنانيها ومبدعيها، على حد تعبيره..
صاحب عرض «للحب والسلام» الذي أثث إحدى سهرات الدورة 53 لمهرجان قرطاج الدولي، قال إنه لم يتحمل الحقد الموجود في الوسط الفني الموسيقي، والذي وصل بالبعض حد الوقوف أمام المسرح الروماني ومغالطة الجمهور قبل العرض بإعلامهم أنه تم إلغاء العرض، عن هذه المواضيع وعن تمثال علي الرياحي القابع في فضائه المغلق، كان هذا الحوار مع مقداد السهيلي.
لماذا أغلقت دار الموسيقي الآن أي بعد جلب تمثال علي الرياحي وبعد حفلكم بمهرجان قرطاج الدولي؟
غلق فضاء دار الموسيقي جاء نتيجة تعب شامل على جميع المستويات، بدنيا وفكريا وماديا، وبالنسبة لتمثال علي الرياحي، لا يذهب في أذهانكم أن الوزارة أوفت بوعودها بخصوص استكمال بقية المبلغ، بل جلبه كان بمجهود خاص فكما تعلمون الدفعة الأولى وقدرها 10 آلاف دينار دفعتها من مالي الخاص والدفعة الثانية أمضيت على صكوك قيمتها 20 ألف دينار.
وعرضك في قرطاج كان كفيلا بتسديد هذه الديون؟
(ساخرا) «كاشي» عرض «للحب والسلام» الذي حظي بمتابعة الإعلام التونسي والعربي، كان أحقر «كاشي» في مهرجان قرطاج حيث لم يتجاوز 45 ألف دينار، دفعت منهم 240 دينارا معلوم التسجيل في القباضة... هذه بلاد مسخرة وقلة معروف... زارني وزراء وأعضاء مجلس نواب ورجال أعمال والقاسم المشترك بينهم هو الكذب... بلادنا قائمة على الكذب للأسف الشديد وليردوا علي جميعهم إن استطاعوا أو فليزجوا بي في السجن فالسجن أرحم أحيانا...
إلى هذه الدرجة، فقدت الصبر والتحدي وحب الميدان الذي اخترت الدفاع عنه وعن العاملين فيه؟
«الوباء والفناء»، وليقولوا إن هذا الكلام لا يصدر عن فنان.. لقد يئست يأسا شديدا وكبيرا من القطاع ولم تعد تربطني به علاقة... لم يبق أمامي غير انتظار الموعد الذي طلبته للقاء رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي وإن لم تقع إجابتي من وزير الشؤون الثقافية أو من رئيس الجمهورية، فإنني سأغادر البلاد بلا رجعة.
ولماذا أغلقت دار الموسيقي بعد زيارة الوزير مباشرة؟
لا ..غلق الفضاء جاء قبل زيارة الوزير محمد زين العابدين، فالزيارة في حد ذاتها جاءت على خلفية غلق الفضاء.
لكن الوزارة مكنتك من الدعم المخصص للفضاءات الثقافية الخاصة خلال هذه السنة، وبالتالي الإشكال المادي غير مطروح؟
الدعم الذي تتحدث عنه قيمته 20 ألف دينار ومعاليم كراء دار الموسيقي طيلة سنة كاملة قدرها 30 ألف دينار، وبالتالي أنا عاجز اليوم عن تسديد معاليم 5 أشهر كراء وصاحبة الفضاء تنتظر لأنني كنت أسدد معاليم الكراء في المواعيد المتفق عليها طيلة 5 سنوات.
هذا هو الإشكال الذي جعلك تقوم بغلق دار الموسيقي؟
وما حدثتك عنه إلى الآن لا يكفي لغلق دار الموسيقي، إذن اضف إلى كل ذلك نكتة: قدمت ملفا في الإصدارات سنة 2012 وهذا الملف رفض شكلا ومضمونا، وبالتالي هذا الرفض ليس له سوى معنى وحيد وهو أنني لا أجيد الغناء ولا أجيد التلحين... وأترك لكم التعليق...
ولماذا تغيبت عن المهرجانات الصيفية، فبإستثناء عرض قرطاج لم نسجل تواجدك بأي مهرجان؟
قدمت ملف عرض في الإنشاد الصوفي عنوانه «روح العشق» للمشاركة في المهرجانات الصيفية، داخل الجهات فمنحوني عرضا يتيما في قبلي، فإعتذرت لأنني غير قادر صحيا على التنقل إلى قبلي التي أحبها وأحب أهلها، لكن لم أجد منصتا لتغيير مكان العرض، ومن جهة أخرى رأت إدارة مهرجان الحمامات الدولي أن عرض «للحب والسلام» غير مناسب لبرمجة المهرجان، ولا أدري هل برمجوا عرضا أفضل منه؟...
نلمس في حديثك وكأنك تتحدث عن مؤامرة تحاك ضدك؟
بصدق أصبحت أشعر بأنني مستهدف، وسأضيف إليكم معلومات أخرى، تؤكد هذا الإحساس، فقد نظمنا تربصا تكوينيا لمدة ثلاثة أشهر بدار الموسيقي شارك فيه 54 شابا وشابة من مختلف جهات الجمهورية، وذلك في إطار مدن الفنون وها نحن ننتظر مستحقاتنا حتى ندفع مستحقات الأساتذة المكونين...
غلق الفضاء ليس حلا وماذا عن النقابة؟
تعبت وكل شيء مغلق حتى تحل مشاكلي، وسأغادر البلاد إن لم تحل.. تصوروا، ثمة من خصص لي أشخاصا أمام المسرح الأثري بقرطاج يقومون بإرجاع الجمهور ومغالطته عبر إعلامه بأن العرض تم تأجيله بسبب نزول بعض الأمطار، هذا بصرف النظر عن الشتم والقذف في شخصي ولهؤلاء أقول أنا بانتظارهم، فأنا لم أعد فنانا.. أنا عائق و"باندي" وقاطع طرق... بصدق لم أجد سبيلا مع أهل هذا القطاع... كل ما أنجزه يختلقون له العيوب.. والله عذبوني العذاب الأكبر.. والآن وقفت عند كلام لطفي بوشناق عندما قال لي: «ستندم يوما ما».
بالرغم من وجعك ومما قلته سابقا فيما يخص الوزارة لا تنس أنك تتقاضى أجرا شهريا كملحق ثقافي؟
(ضاحكا) أنا أتحصل على أجر شهري قدره 600 دينار بصفتي ملحقا ثقافيا بوزارة الثقافة، وسأحصل على تقاعدي سنة 2018 بعد 15 سنة من العمل، خذوا ورقة وقلم واحسبوا كم سأتقاضى بعد التقاعد.. سأقضي بقية عمري على قارعة الطريق.. لذلك أفضل الرحيل على هذه الوضعية البائسة فعلي الرياحي مات مرتين للأسف!.

حاوره: وسام المختار
جلال العويني المدير العام لشركة البذور الممتازة:منتجاتنا تساعد على ترسيخ الامن الغذائي
20 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
يعتبر الامن الغذائي حجر الزاوية في المحافظة على الامن القومي لان عجز الدول عن توفير الغذاء لشعبها ينسف...
المزيد >>
لسعد الدريدي لـ «الشّروق»:لـم «أهرب» من بنزرت ولا يوجد مدرب تونسي قادر على رفض عرض صفاقس
20 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
بطموح يُناطح السّماء اقتحم لسعد الدريدي عالم التدريب بما فيه من أفراح وأتراح، ونجاح ومشاكل و»طْرَايْحْ»...
المزيد >>
ماهر عطار رئيس الجامعة التونسية للرياضات الجوية والأنشطة التابعة:نواجه العراقيل بالعمل ووحدها الشجرة...
20 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
هو طيار يعشق الحرية والتحليق فوق السحب, زاده في ذلك عشقه لعمله و إرادته الفولاذية في مواجهة العراقيل وتخطّي...
المزيد >>
حمادي الوهايبي لـ«الشروق»:مسرحية «جويف» هي رد على مقولة «يهودي حشاك»!
19 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
يعتبر نفسه معارضا للكائن والمتاح ليؤسس للجديد والمتحرك وفق رؤية استشرافية. يقتحم بأعماله عالم المسكوت عنه...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
الفنان مقداد السهيلي لـ «الشروق»:وضعي في السّجن أرحم من الحصار الذي أعيشه
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 26 أوت 2017

هنـــــــــــــــــــاك وزراء كذبـــوا علـــيّ

سأغـــــــــادر البلاد إن لم ينصفن رئيس الدولة... وعلي الرياحي مات مرتين

أكد الفنان مقداد السهيلي، أنه سيغادر البلاد التونسية نهائيا في حال عدم إعطاء الدولة الأهمية التي يستحقها مشروعه الثقافي «دار الموسيقي»، التي أغلقها منذ أسبوع بسبب عجزه عن دفع معاليم الكراء.

تونس – «الشروق» –
وشدد مقداد السهيلي على أن قرار غلق فضاء دار الموسيقي جاء نتيجة تعب شامل بدني وفكري ومادي، مشيرا إلى أنه طلب موعدا لمقابلة رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي لحل الإشكال، وإلا فإنه سيغادر البلاد بلا رجعة، لأنها لا تحترم مثقفيها وفنانيها ومبدعيها، على حد تعبيره..
صاحب عرض «للحب والسلام» الذي أثث إحدى سهرات الدورة 53 لمهرجان قرطاج الدولي، قال إنه لم يتحمل الحقد الموجود في الوسط الفني الموسيقي، والذي وصل بالبعض حد الوقوف أمام المسرح الروماني ومغالطة الجمهور قبل العرض بإعلامهم أنه تم إلغاء العرض، عن هذه المواضيع وعن تمثال علي الرياحي القابع في فضائه المغلق، كان هذا الحوار مع مقداد السهيلي.
لماذا أغلقت دار الموسيقي الآن أي بعد جلب تمثال علي الرياحي وبعد حفلكم بمهرجان قرطاج الدولي؟
غلق فضاء دار الموسيقي جاء نتيجة تعب شامل على جميع المستويات، بدنيا وفكريا وماديا، وبالنسبة لتمثال علي الرياحي، لا يذهب في أذهانكم أن الوزارة أوفت بوعودها بخصوص استكمال بقية المبلغ، بل جلبه كان بمجهود خاص فكما تعلمون الدفعة الأولى وقدرها 10 آلاف دينار دفعتها من مالي الخاص والدفعة الثانية أمضيت على صكوك قيمتها 20 ألف دينار.
وعرضك في قرطاج كان كفيلا بتسديد هذه الديون؟
(ساخرا) «كاشي» عرض «للحب والسلام» الذي حظي بمتابعة الإعلام التونسي والعربي، كان أحقر «كاشي» في مهرجان قرطاج حيث لم يتجاوز 45 ألف دينار، دفعت منهم 240 دينارا معلوم التسجيل في القباضة... هذه بلاد مسخرة وقلة معروف... زارني وزراء وأعضاء مجلس نواب ورجال أعمال والقاسم المشترك بينهم هو الكذب... بلادنا قائمة على الكذب للأسف الشديد وليردوا علي جميعهم إن استطاعوا أو فليزجوا بي في السجن فالسجن أرحم أحيانا...
إلى هذه الدرجة، فقدت الصبر والتحدي وحب الميدان الذي اخترت الدفاع عنه وعن العاملين فيه؟
«الوباء والفناء»، وليقولوا إن هذا الكلام لا يصدر عن فنان.. لقد يئست يأسا شديدا وكبيرا من القطاع ولم تعد تربطني به علاقة... لم يبق أمامي غير انتظار الموعد الذي طلبته للقاء رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي وإن لم تقع إجابتي من وزير الشؤون الثقافية أو من رئيس الجمهورية، فإنني سأغادر البلاد بلا رجعة.
ولماذا أغلقت دار الموسيقي بعد زيارة الوزير مباشرة؟
لا ..غلق الفضاء جاء قبل زيارة الوزير محمد زين العابدين، فالزيارة في حد ذاتها جاءت على خلفية غلق الفضاء.
لكن الوزارة مكنتك من الدعم المخصص للفضاءات الثقافية الخاصة خلال هذه السنة، وبالتالي الإشكال المادي غير مطروح؟
الدعم الذي تتحدث عنه قيمته 20 ألف دينار ومعاليم كراء دار الموسيقي طيلة سنة كاملة قدرها 30 ألف دينار، وبالتالي أنا عاجز اليوم عن تسديد معاليم 5 أشهر كراء وصاحبة الفضاء تنتظر لأنني كنت أسدد معاليم الكراء في المواعيد المتفق عليها طيلة 5 سنوات.
هذا هو الإشكال الذي جعلك تقوم بغلق دار الموسيقي؟
وما حدثتك عنه إلى الآن لا يكفي لغلق دار الموسيقي، إذن اضف إلى كل ذلك نكتة: قدمت ملفا في الإصدارات سنة 2012 وهذا الملف رفض شكلا ومضمونا، وبالتالي هذا الرفض ليس له سوى معنى وحيد وهو أنني لا أجيد الغناء ولا أجيد التلحين... وأترك لكم التعليق...
ولماذا تغيبت عن المهرجانات الصيفية، فبإستثناء عرض قرطاج لم نسجل تواجدك بأي مهرجان؟
قدمت ملف عرض في الإنشاد الصوفي عنوانه «روح العشق» للمشاركة في المهرجانات الصيفية، داخل الجهات فمنحوني عرضا يتيما في قبلي، فإعتذرت لأنني غير قادر صحيا على التنقل إلى قبلي التي أحبها وأحب أهلها، لكن لم أجد منصتا لتغيير مكان العرض، ومن جهة أخرى رأت إدارة مهرجان الحمامات الدولي أن عرض «للحب والسلام» غير مناسب لبرمجة المهرجان، ولا أدري هل برمجوا عرضا أفضل منه؟...
نلمس في حديثك وكأنك تتحدث عن مؤامرة تحاك ضدك؟
بصدق أصبحت أشعر بأنني مستهدف، وسأضيف إليكم معلومات أخرى، تؤكد هذا الإحساس، فقد نظمنا تربصا تكوينيا لمدة ثلاثة أشهر بدار الموسيقي شارك فيه 54 شابا وشابة من مختلف جهات الجمهورية، وذلك في إطار مدن الفنون وها نحن ننتظر مستحقاتنا حتى ندفع مستحقات الأساتذة المكونين...
غلق الفضاء ليس حلا وماذا عن النقابة؟
تعبت وكل شيء مغلق حتى تحل مشاكلي، وسأغادر البلاد إن لم تحل.. تصوروا، ثمة من خصص لي أشخاصا أمام المسرح الأثري بقرطاج يقومون بإرجاع الجمهور ومغالطته عبر إعلامه بأن العرض تم تأجيله بسبب نزول بعض الأمطار، هذا بصرف النظر عن الشتم والقذف في شخصي ولهؤلاء أقول أنا بانتظارهم، فأنا لم أعد فنانا.. أنا عائق و"باندي" وقاطع طرق... بصدق لم أجد سبيلا مع أهل هذا القطاع... كل ما أنجزه يختلقون له العيوب.. والله عذبوني العذاب الأكبر.. والآن وقفت عند كلام لطفي بوشناق عندما قال لي: «ستندم يوما ما».
بالرغم من وجعك ومما قلته سابقا فيما يخص الوزارة لا تنس أنك تتقاضى أجرا شهريا كملحق ثقافي؟
(ضاحكا) أنا أتحصل على أجر شهري قدره 600 دينار بصفتي ملحقا ثقافيا بوزارة الثقافة، وسأحصل على تقاعدي سنة 2018 بعد 15 سنة من العمل، خذوا ورقة وقلم واحسبوا كم سأتقاضى بعد التقاعد.. سأقضي بقية عمري على قارعة الطريق.. لذلك أفضل الرحيل على هذه الوضعية البائسة فعلي الرياحي مات مرتين للأسف!.

حاوره: وسام المختار
جلال العويني المدير العام لشركة البذور الممتازة:منتجاتنا تساعد على ترسيخ الامن الغذائي
20 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
يعتبر الامن الغذائي حجر الزاوية في المحافظة على الامن القومي لان عجز الدول عن توفير الغذاء لشعبها ينسف...
المزيد >>
لسعد الدريدي لـ «الشّروق»:لـم «أهرب» من بنزرت ولا يوجد مدرب تونسي قادر على رفض عرض صفاقس
20 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
بطموح يُناطح السّماء اقتحم لسعد الدريدي عالم التدريب بما فيه من أفراح وأتراح، ونجاح ومشاكل و»طْرَايْحْ»...
المزيد >>
ماهر عطار رئيس الجامعة التونسية للرياضات الجوية والأنشطة التابعة:نواجه العراقيل بالعمل ووحدها الشجرة...
20 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
هو طيار يعشق الحرية والتحليق فوق السحب, زاده في ذلك عشقه لعمله و إرادته الفولاذية في مواجهة العراقيل وتخطّي...
المزيد >>
حمادي الوهايبي لـ«الشروق»:مسرحية «جويف» هي رد على مقولة «يهودي حشاك»!
19 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
يعتبر نفسه معارضا للكائن والمتاح ليؤسس للجديد والمتحرك وفق رؤية استشرافية. يقتحم بأعماله عالم المسكوت عنه...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
عبد الحميد الرياحي
لغز... أمريكا و«الدواعش»
اكتمل نصر سوريا ونصر كل الخيّرين في مدينة البوكمال.. وألحقت بتنظيم «داعش» الارهابي هزيمة نكراء سوف لن يقوم منها كتنظيم مهيكل ينتحل صفة دولة ويحتل أراض... وإن كان سيبقى كفكر يحمله من...
المزيد >>