أولا وأخيرا:«بعـــير الإمـارة وناقــة الرئــاسة»
سفيان الأسود
البلديــــــــــــــات... والانتخـــــــــــابـــــــــات
تأخير الانتخابات البلدية الى شهر مارس القادم سيكون فقط في مصلحة الأحزاب السياسية التي تأكد انها غير مستعدة لخوض الانتخابات، المواطن وحده هو الخاسر من هذا التأخير وسيظل لشهور اخرى...
المزيد >>
أولا وأخيرا:«بعـــير الإمـارة وناقــة الرئــاسة»
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 06 سبتمبر 2017

عندما يكون «الشاهد على العصر» خارج العصر فلن يكون سوى الدكتور محمد المنصف المرزوقي الزعيم الافتراضي المفروض فرضا وسنة فرض «الناتو» وسنة «الميركاتو» على بني غنيمة في يوم الوليمة على نخب عودة حليمة الى عودتها القديمة فإن أدلى لكم هذا الخارج عن العصر بشهادته على العصر فلا تسألوا أنفسكم ولا تبحثوا في كتب التاريخ ولا في أحاجي الجدات ولا في أساطير الشعوب عن أى عصر يشهد حضرة المؤقت؟
إن للرجل عصرين لا ثالث لهما الأول عصره الزبالي الذي ما عرفت العصور مثيلا لزبالته رحمة بالكلاب السائبة وخاصة تلك التي فكّ رباطها.
والثاني عصره الحجري الذي أعاده علينا بيمن الرش وبركات لاكريموجان وهداية أوليائه الصالحين في الداخل والخارج يوم عاد مرجوما الى قصر قرطاج هامة هلامية من هامات ما قبل قرطاج.
وحتى أنصف سي المنصف لا أقول إنه خارج الزمان والمكان وإنما الزمان ليس زمانه والمكان ليس مكانه ولا احتمال عندي سوى إما أن يكون سابقا عصره أو متخلفا عن كل العصور.
من باب النصيحة لا غير إذا أطل عليكم الدكتور على شاشة التلفاز شاهدا على العصر وأسمعكم «شرْشرة» أو شممتم رائحة في كلامه لبول البعير. فاعلموا وتأكدوا جازمين بأنه صادق. وأنه حامل رسالة عشق وغرام وهيام لا حدود له من بعير أمير الإمارة في قطر الى ناقة رئاسة الجمهورية في تونس وهذا عصر رعاة البعير لا يحتاج الى شاهد عليه اذ بمجرد كلمة «زعْ» يبرك الراعي لا الناقة ولا الجمل أمام رايتهم باركين ينشدون النهضة.

بقلم: مسعود الكوكي
كلام × كلام:تكتيك البــــاجــــي
23 سبتمبر 2017 السّاعة 21:00
رئيس جمهوريتنا الباجي قايد السبسي يرى أن الحديث عن ترشحه لولاية ثانية أمر في غير محله استنادا الى ما يعتبرها...
المزيد >>
وخزة:من يوقف «هروب» الأسعار ؟
23 سبتمبر 2017 السّاعة 21:00
يبدو أن المواطن كتب عليه أن يكون في وضع استنفار على الدوام لأنه ما أن يستفيق من صفعة حتى يتلقى صفعة ثانية،...
المزيد >>
أولا وأخيرا:السلطان في تركيا والحريم في تونس
22 سبتمبر 2017 السّاعة 21:00
منذ ان حل بتونس ربيع بذر اللحي وزراعة العورات تحت البيوت المكيفة والألغام والأحزمة الناسفة والرصاص في...
المزيد >>
كلام عابر :مدينة الثقافة... مفخرة تونسية
22 سبتمبر 2017 السّاعة 21:00
منذ ايام دعاني الاستاذ محمد الهادي الجويني مدير وحدة التصرف في اهداف مدينة الثقافة لزيارة هذه المدينة التي...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
أولا وأخيرا:«بعـــير الإمـارة وناقــة الرئــاسة»
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 06 سبتمبر 2017

عندما يكون «الشاهد على العصر» خارج العصر فلن يكون سوى الدكتور محمد المنصف المرزوقي الزعيم الافتراضي المفروض فرضا وسنة فرض «الناتو» وسنة «الميركاتو» على بني غنيمة في يوم الوليمة على نخب عودة حليمة الى عودتها القديمة فإن أدلى لكم هذا الخارج عن العصر بشهادته على العصر فلا تسألوا أنفسكم ولا تبحثوا في كتب التاريخ ولا في أحاجي الجدات ولا في أساطير الشعوب عن أى عصر يشهد حضرة المؤقت؟
إن للرجل عصرين لا ثالث لهما الأول عصره الزبالي الذي ما عرفت العصور مثيلا لزبالته رحمة بالكلاب السائبة وخاصة تلك التي فكّ رباطها.
والثاني عصره الحجري الذي أعاده علينا بيمن الرش وبركات لاكريموجان وهداية أوليائه الصالحين في الداخل والخارج يوم عاد مرجوما الى قصر قرطاج هامة هلامية من هامات ما قبل قرطاج.
وحتى أنصف سي المنصف لا أقول إنه خارج الزمان والمكان وإنما الزمان ليس زمانه والمكان ليس مكانه ولا احتمال عندي سوى إما أن يكون سابقا عصره أو متخلفا عن كل العصور.
من باب النصيحة لا غير إذا أطل عليكم الدكتور على شاشة التلفاز شاهدا على العصر وأسمعكم «شرْشرة» أو شممتم رائحة في كلامه لبول البعير. فاعلموا وتأكدوا جازمين بأنه صادق. وأنه حامل رسالة عشق وغرام وهيام لا حدود له من بعير أمير الإمارة في قطر الى ناقة رئاسة الجمهورية في تونس وهذا عصر رعاة البعير لا يحتاج الى شاهد عليه اذ بمجرد كلمة «زعْ» يبرك الراعي لا الناقة ولا الجمل أمام رايتهم باركين ينشدون النهضة.

بقلم: مسعود الكوكي
كلام × كلام:تكتيك البــــاجــــي
23 سبتمبر 2017 السّاعة 21:00
رئيس جمهوريتنا الباجي قايد السبسي يرى أن الحديث عن ترشحه لولاية ثانية أمر في غير محله استنادا الى ما يعتبرها...
المزيد >>
وخزة:من يوقف «هروب» الأسعار ؟
23 سبتمبر 2017 السّاعة 21:00
يبدو أن المواطن كتب عليه أن يكون في وضع استنفار على الدوام لأنه ما أن يستفيق من صفعة حتى يتلقى صفعة ثانية،...
المزيد >>
أولا وأخيرا:السلطان في تركيا والحريم في تونس
22 سبتمبر 2017 السّاعة 21:00
منذ ان حل بتونس ربيع بذر اللحي وزراعة العورات تحت البيوت المكيفة والألغام والأحزمة الناسفة والرصاص في...
المزيد >>
كلام عابر :مدينة الثقافة... مفخرة تونسية
22 سبتمبر 2017 السّاعة 21:00
منذ ايام دعاني الاستاذ محمد الهادي الجويني مدير وحدة التصرف في اهداف مدينة الثقافة لزيارة هذه المدينة التي...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
سفيان الأسود
البلديــــــــــــــات... والانتخـــــــــــابـــــــــات
تأخير الانتخابات البلدية الى شهر مارس القادم سيكون فقط في مصلحة الأحزاب السياسية التي تأكد انها غير مستعدة لخوض الانتخابات، المواطن وحده هو الخاسر من هذا التأخير وسيظل لشهور اخرى...
المزيد >>