أولا وأخيرا:باجة: «حفرة، حفرة بير بير»
عبد الحميد الرياحي
إعلان نصر... على الإرهاب
تحول الرئيس السوري بشّار الأسد الى روسيا ولقاؤه الرئيس بوتين في منتجع «سوتشي» أذهل كل المتابعين للأزمة السورية.. لجهة كونه مفاجأة من الوزن الثقيل تأتي مع نهاية صفحة الدواعش وقبيل...
المزيد >>
أولا وأخيرا:باجة: «حفرة، حفرة بير بير»
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 10 سبتمبر 2017

لمن لا يصدقني عليه بزيارة مدينة باجة ليرى بأم عينه وأن يستعين إن أراد بأخت عينه وعمتها وخالتها إن لزم الأمر على أن يأخذ حذره جيدا من أن تبتلعه حفرة من حفر المدينة فالحفرة فيها أكبر من الطريق أحيانا، وأن يعلم أن نصيب كل ساكن فيها معدل عشرين حفرة على الشياع.

وأن لا يزورها في المواسم الممطرة لأن الحفر فيها تتحوّل الى سدود وبحيرات جبلية وأودية تفيض أوحالا وزبالة وأتربة ومياها مستعملة ضاقت بها بقايا قنوات العكري وخنادق ديوان التطهير وكأن السماء في المدينة تمطر وحلا وأتربة وزبالة ومياها مستعملة إنها حفر صالحة لزراعة الأشجار الغابية من زان وكالاتوس وسرول وصنوبر حلبي.
وأنها قادرة على أن تجعل من مدينة باجة منطقة غابية تعوّض ما فقدته جبال الجهة من ثروة غابية من جراء الحرائق الأخيرة فتصبح تابعة لوزارة الفلاحة لعلها تجد رعاية وعناية من إدارة الغابات في غياب البلدية.
عندها يصبح التنقل سهلا مريحا ما دام التنقل أسهل وأريح في غابات الولاية من التنقل في باجة عاصمة الولاية. والعلّة في كل هذا ـ يا طويل العمر ـ ليست في البلدية وحدها فلا لوم على المشلول اذا عجز عن الحركة وإنما في المشاريع الوطنية التي تصل باجة ميّتة حيث تتسخّر لها حضائر لحفر القبور لدفنها الواحد فوق الآخر في مقابر جماعية على طول الطرقات على أن تبقى القبور مفتوحة على مدار العام.
للترحم على المال العام والبركة في الصوناد والبريد وديوان التطهير ورعاة البعير.
باختصار إن أموال المشاريع المدفونة في باجة تحت الأرض كانت قادرة على أن تجعل المدينة جنّة فوق الأرض لكن ما الحيلة عندما يغيب الرجال وتحضر «البالة والبيوش» والصفقات المدفونة في الخنادق المفتوحة على كل الكوارث * إردم*

بقلم: مسعود الكوكي
وخزة:الرطل طيّح على الكيلو
22 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
في خطوة لاستبلاه المستهلك والتلاعب بأعصابه وبصره يعمد بعض الخضارة وبائعو الغلال الى وضع السعر على اللافتة...
المزيد >>
حدث وحديث:حتى أنتِ يا ميركل!...
22 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
يبدو أن العجز الذي أصاب في المدة الأخيرة كبار سياسيي العالم متواصل، يضرب ذات اليمين وذات اليسار بلا تمييز...
المزيد >>
أولا وأخيرا:بيـــر القصعــة: لنـــا «البـــــير» ولهم «القصعـة»
22 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
معذرة يا سادتي القضاة قد أكون أجهل الناس في توصيف التهم والجرائم.
المزيد >>
مقدمــــات للمطـــر:عن صورة المرأة في بعض ندوات الثقافة !
22 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
صورة المرأة كما تقدمها اليوم بعض الندوات الثقافية وعديد البرامج الإذاعية ومقالات وبحوث تنشر هنا وهناك في...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
أولا وأخيرا:باجة: «حفرة، حفرة بير بير»
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 10 سبتمبر 2017

لمن لا يصدقني عليه بزيارة مدينة باجة ليرى بأم عينه وأن يستعين إن أراد بأخت عينه وعمتها وخالتها إن لزم الأمر على أن يأخذ حذره جيدا من أن تبتلعه حفرة من حفر المدينة فالحفرة فيها أكبر من الطريق أحيانا، وأن يعلم أن نصيب كل ساكن فيها معدل عشرين حفرة على الشياع.

وأن لا يزورها في المواسم الممطرة لأن الحفر فيها تتحوّل الى سدود وبحيرات جبلية وأودية تفيض أوحالا وزبالة وأتربة ومياها مستعملة ضاقت بها بقايا قنوات العكري وخنادق ديوان التطهير وكأن السماء في المدينة تمطر وحلا وأتربة وزبالة ومياها مستعملة إنها حفر صالحة لزراعة الأشجار الغابية من زان وكالاتوس وسرول وصنوبر حلبي.
وأنها قادرة على أن تجعل من مدينة باجة منطقة غابية تعوّض ما فقدته جبال الجهة من ثروة غابية من جراء الحرائق الأخيرة فتصبح تابعة لوزارة الفلاحة لعلها تجد رعاية وعناية من إدارة الغابات في غياب البلدية.
عندها يصبح التنقل سهلا مريحا ما دام التنقل أسهل وأريح في غابات الولاية من التنقل في باجة عاصمة الولاية. والعلّة في كل هذا ـ يا طويل العمر ـ ليست في البلدية وحدها فلا لوم على المشلول اذا عجز عن الحركة وإنما في المشاريع الوطنية التي تصل باجة ميّتة حيث تتسخّر لها حضائر لحفر القبور لدفنها الواحد فوق الآخر في مقابر جماعية على طول الطرقات على أن تبقى القبور مفتوحة على مدار العام.
للترحم على المال العام والبركة في الصوناد والبريد وديوان التطهير ورعاة البعير.
باختصار إن أموال المشاريع المدفونة في باجة تحت الأرض كانت قادرة على أن تجعل المدينة جنّة فوق الأرض لكن ما الحيلة عندما يغيب الرجال وتحضر «البالة والبيوش» والصفقات المدفونة في الخنادق المفتوحة على كل الكوارث * إردم*

بقلم: مسعود الكوكي
وخزة:الرطل طيّح على الكيلو
22 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
في خطوة لاستبلاه المستهلك والتلاعب بأعصابه وبصره يعمد بعض الخضارة وبائعو الغلال الى وضع السعر على اللافتة...
المزيد >>
حدث وحديث:حتى أنتِ يا ميركل!...
22 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
يبدو أن العجز الذي أصاب في المدة الأخيرة كبار سياسيي العالم متواصل، يضرب ذات اليمين وذات اليسار بلا تمييز...
المزيد >>
أولا وأخيرا:بيـــر القصعــة: لنـــا «البـــــير» ولهم «القصعـة»
22 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
معذرة يا سادتي القضاة قد أكون أجهل الناس في توصيف التهم والجرائم.
المزيد >>
مقدمــــات للمطـــر:عن صورة المرأة في بعض ندوات الثقافة !
22 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
صورة المرأة كما تقدمها اليوم بعض الندوات الثقافية وعديد البرامج الإذاعية ومقالات وبحوث تنشر هنا وهناك في...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
عبد الحميد الرياحي
إعلان نصر... على الإرهاب
تحول الرئيس السوري بشّار الأسد الى روسيا ولقاؤه الرئيس بوتين في منتجع «سوتشي» أذهل كل المتابعين للأزمة السورية.. لجهة كونه مفاجأة من الوزن الثقيل تأتي مع نهاية صفحة الدواعش وقبيل...
المزيد >>