أولا وأخيرا:الفيسبـــــــــوك ومجلس النواب
سفيان الأسود
اعترافات الوزير
مرة اخرى يعترف وزير التربية بتدني مستوى التعليم في تونس، اعتراف يأتي ليؤكد حقيقة مفزعة عشناها منذ سنوات.
المزيد >>
أولا وأخيرا:الفيسبـــــــــوك ومجلس النواب
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 08 نوفمبر 2017

صدقوني قد أصدّق كذّابا بن كذّاب في جانب مما يدعيه بمجرد أن أفرغ، ما هو منفوخ فيه نفخا مطنبا.
قد أصدقه إن ادّعى أنه أطرد فهدا من الساحة. وحمى الناس من شر بطش توحشه حتى إذا أفرغت المنفوخ من زعمه وجدته فعلا أطرد قطّا من الساحة وحمى الجرذان من بطشه.
قد أجد عذرا لرؤيته الهرّ نمرا كان أم أسدا ما دام فينا من يرى قطعان القردة من مكوّنات المجتمع المدني أحزابا وجمعيات ونقابات بقيادة أكبر القطيع سنّا أو بطشا يصيح القطيع لصياحه ويقفز لقفزه ويهيج لهيجانه ويهدأ لهدوئه حتى إذا لعبت مع أي كان من القطيع أراك عورته.
ولماذا لا أصدقه والحال أن المنابر تعج بالقردة التي تدعي في الدين والسياسة والفنون السبعة علما ومعارف وفلسفة أو ليس في العشيرة الآلاف ممن يرون العنزة غزالة لمجرد الشبه في القرون وعراء العورة. ومن يرون الغراب الأسود حمامة زرقاء لمجرد أن له جناحين ويطير. ومن يرون «الوزغة بوكشّاش» تمساحا لعلة في البصيرة لا البصر. ومن يزعمون أن صاروخا مرّ فوق رؤوسهم والحال أن كل ما في الأمر مجرد طنين بعوضة للغازات الخانقة وهو لا يدري أن ما يشمه هو مجرد نتونة إبطه.
كيف لا أصدق من يبني من الحبّة قبّة باردو على الأقل من حيث أن في الأمر حبّة.
صدق أولا تصدق أنا لا أصدق الا اثنين لا ثالث لهما رغم ما يأخذانه من حياتنا ومالنا الكثير الكثير وهما:
مجلس النواب والفيس بوك.
ختاما أترككم مع صوت رقيق في الهاتف أحلى من المعزوف والعازف يغني «لقد انتهى رصيدكم الرجاء إعادة تعبئته».

بقلم: مسعود الكوكي
كلام × كلام:رواه الشيخان
18 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
لا بد من إنجاح المسار الديمقراطي، هذا لم يروه الشيخان ولكنه متفق عليه.
المزيد >>
استقالة الحريري كإحدى تداعيات فوضى الربيع العربي
18 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
مع أنه يتم استحضار دول بعينها عند الحديث عما يسمى (الربيع العربي) إلا أنه في الواقع كل الدول العربية منخرطة...
المزيد >>
الشّريعة، من إبراء الذّمة إلى علوّ الهمّة:إلغـــــــــاء الإعــــــدام أنموذجــــــــــــــا
18 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
يقضي مسوّو «الشّريعة» بـ»الأحكام» وبينها و»القصاص» برِدّة رادّيها اعتمادا على «وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا...
المزيد >>
حدث وحديث:وهذه حكاية عربيّة أخرى
18 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
ما هي في رأيكم أهم عاصمة عربية؟ القاهرة؟ لا! الجزائر؟ لا! الخرطوم؟ لا! تونس؟ لا!
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
أولا وأخيرا:الفيسبـــــــــوك ومجلس النواب
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 08 نوفمبر 2017

صدقوني قد أصدّق كذّابا بن كذّاب في جانب مما يدعيه بمجرد أن أفرغ، ما هو منفوخ فيه نفخا مطنبا.
قد أصدقه إن ادّعى أنه أطرد فهدا من الساحة. وحمى الناس من شر بطش توحشه حتى إذا أفرغت المنفوخ من زعمه وجدته فعلا أطرد قطّا من الساحة وحمى الجرذان من بطشه.
قد أجد عذرا لرؤيته الهرّ نمرا كان أم أسدا ما دام فينا من يرى قطعان القردة من مكوّنات المجتمع المدني أحزابا وجمعيات ونقابات بقيادة أكبر القطيع سنّا أو بطشا يصيح القطيع لصياحه ويقفز لقفزه ويهيج لهيجانه ويهدأ لهدوئه حتى إذا لعبت مع أي كان من القطيع أراك عورته.
ولماذا لا أصدقه والحال أن المنابر تعج بالقردة التي تدعي في الدين والسياسة والفنون السبعة علما ومعارف وفلسفة أو ليس في العشيرة الآلاف ممن يرون العنزة غزالة لمجرد الشبه في القرون وعراء العورة. ومن يرون الغراب الأسود حمامة زرقاء لمجرد أن له جناحين ويطير. ومن يرون «الوزغة بوكشّاش» تمساحا لعلة في البصيرة لا البصر. ومن يزعمون أن صاروخا مرّ فوق رؤوسهم والحال أن كل ما في الأمر مجرد طنين بعوضة للغازات الخانقة وهو لا يدري أن ما يشمه هو مجرد نتونة إبطه.
كيف لا أصدق من يبني من الحبّة قبّة باردو على الأقل من حيث أن في الأمر حبّة.
صدق أولا تصدق أنا لا أصدق الا اثنين لا ثالث لهما رغم ما يأخذانه من حياتنا ومالنا الكثير الكثير وهما:
مجلس النواب والفيس بوك.
ختاما أترككم مع صوت رقيق في الهاتف أحلى من المعزوف والعازف يغني «لقد انتهى رصيدكم الرجاء إعادة تعبئته».

بقلم: مسعود الكوكي
كلام × كلام:رواه الشيخان
18 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
لا بد من إنجاح المسار الديمقراطي، هذا لم يروه الشيخان ولكنه متفق عليه.
المزيد >>
استقالة الحريري كإحدى تداعيات فوضى الربيع العربي
18 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
مع أنه يتم استحضار دول بعينها عند الحديث عما يسمى (الربيع العربي) إلا أنه في الواقع كل الدول العربية منخرطة...
المزيد >>
الشّريعة، من إبراء الذّمة إلى علوّ الهمّة:إلغـــــــــاء الإعــــــدام أنموذجــــــــــــــا
18 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
يقضي مسوّو «الشّريعة» بـ»الأحكام» وبينها و»القصاص» برِدّة رادّيها اعتمادا على «وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا...
المزيد >>
حدث وحديث:وهذه حكاية عربيّة أخرى
18 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
ما هي في رأيكم أهم عاصمة عربية؟ القاهرة؟ لا! الجزائر؟ لا! الخرطوم؟ لا! تونس؟ لا!
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
سفيان الأسود
اعترافات الوزير
مرة اخرى يعترف وزير التربية بتدني مستوى التعليم في تونس، اعتراف يأتي ليؤكد حقيقة مفزعة عشناها منذ سنوات.
المزيد >>