المرشّح لجزئية المانيا الياس بوعشبة لـ«الشروق»:مصارحتي لحافظ السبسي وراء إقصائي
سفيان الأسود
البرامج ... والبلدية
مترشحة لرئاسة احدى البلديات وعدت سكان مدينتها بالعمل على توفير رخص مسك البنادق اذا تم انتخابها... وهذه هي المرة الاولى في تاريخ الانتخابات البلدية التي يتم فيها تقديم وعد انتخابي...
المزيد >>
المرشّح لجزئية المانيا الياس بوعشبة لـ«الشروق»:مصارحتي لحافظ السبسي وراء إقصائي
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 13 نوفمبر 2017

 يعتبر نفسه الاكثر قربا من الفوز بمقعد المانيا في الانتخابات التشريعية الجزئية ,وانه يمتلك «ماكينة « اقوى من حلف النداء والنهضة ,يؤكّد ان مصارحته لحافظ قائد السبسي بالحقيقة سبب اقصائه .. هو المرشح المستقل والمستقيل من نداء تونس الياس بوعشبة .

تونس ـ الشروق:
اصرّ على انه المرشح الشرعي للنداء باعتبار انه كان في القائمة التكميلية للنداء في المانيا ,واستقال بعد ان دفع النداء بمرشح ثان .. الياس بوعشبة كان لنا معه الحوار التالي :
كيف تقيّم حظوظك في الفوز بمقعد المانيا خاصة انك تترشح في قائمة مستقلة ستواجه «ماكينات» حزبية ؟
الذين يعرفونني يعرفون انني لا أقدم على شيء الا إذا كان لدي اقتناع بأنني أقدم عليه بكل جدية و بكل عزيمة.و هذا ما جعلني أواجه عدة محطات في غاية الصعوبة و نجحت فيها.
الآن فيما يخص الانتخابات الجزئية في المانيا و التي ترشحت لها في نهاية الامر كمترشح مستقل و اخترت كإسم لقائمتي و كرمز للقائمة «المشعل» ،فان حظوظي للفوز كبيرة .منذ كنت في نوع من الصراع مع القيادة الضيقة لبقية حزب النداء عبر لي الكثيرون عن مساندتهم لي .و لما قدمت ترشحي كمستقل ازدادت المساندة.و الان لدي فريق من الشباب ومن مختلف الشرائح و في مناطق مختلفة من المانيا لانجاح ترشحي. و بدون غرور اقول لكم انني الان و لعدة اسباب و معطيات انا الاكثر تأهيلا للفوز .
وبالمناسبة اشكر بصورة خاصة حزب المستقبل برئاسة السيد الطاهر بن حسين الذي قرر سحب مرشحه و اعلن مساندة ترشحي كمستقل وصاحب قائمة «المشعل» وهناك مساندةٍ أخرى في الطريق .
هل تعتبر نفسك في منافسة مع مرشحين اخرين للفوز بمقعد المانيا ام ان ما يعنيك فقط الفوز على مرشح نداء تونس الحزب الذي استقلت منه ؟
هدفي الاساسي في هذه الانتخابات هو الفوز بمقعد ألمانيا و الكثيرون يساندونني في هذا الاتجاه ويرون انني المترشح الاوفر حظا للفوز. انا متفائل و واثق من فوزي على مرشح النداء و الذي كما صرح السيد رؤوف الخماسي « مرشح توافقي» للنداء وللنهضة معا . وهو خيارٌ أقل مايقال فيه أنه لا يخدم اللعبة الديمقراطية وفيه محاولةٌ لفرض وصايةٍ على الجالية بألمانيا و هو أمرٌ مرفوضٌ تماما .صحيح انني لا املك «الماكينة» التي سيشغلها ما تبقى من حزب النداء في المانيا و ما سيضخونه من اموال لفائدة المرشح المعني و لكن سيفشلون لأنني امتلك «ماكينةً» أشد وطأةً و صلابةً وصدقاً وهي ماكينة الجالية التونسية بألمانيا بمختلف فئاتها وهي لا تشترى ولا تباع ولا تقبل أية وصايةٍ من اي كان .
بعد استقالتك منه .. ما هو تقييمك لثقل وحجم النداء في المانيا ؟
لو كان له حجم لما ابرم الصفقة التي أشرت إليها بينه و بين حزب النهضة بحيث يقدم حزب بقية النداء الشخص الذي يكون مرشحه و يمول حملته الانتخابية فيما يوفر له حزب النهضة الناخبين الذين يجعلونه يفوز.الكل يعرف ان النداء في أسوإ حال اليوم في المانيا .لقد أردت ان اكون مرشحه و دافعت عن ذلك من منطلق مبدئي واعتراض على المنهج الذي اتخذته قيادة ماتبقى من النداء بألمانيا. يبقى أن كل المعطيات الميدانية تبين غضباً وعزوفا كبيرا على النداء. يكفي أن تعلم أن الإجتماع الذي نظمه السيد رؤوف الخماسي للسيد حافظ قائد السبسي ،والذي حرص فيه على إستدعاء أكبر عدد ممكن لم يحضره سوى 3 أعضاء تنسيقية ، أنا واحدٌ منهم أما البقية فهم أعضاء في جمعية تابعة للسيد رؤوف الخماسي لا يمتون للحزب بأية صلةٍ، لنفهم حالة الإفلاس التي يعيشها القائمون على النداء بألمانيا.
وقد قلت حينها وفي هذا الإجتماع بالذات للسيد حافظ قائد السبسي أنه لن يفوز في ألمانيا لأن النداء غير قادر على ضمان الفوز له خاصةً وأنه من خارج الجالية وقلت له حرفيا « سقوطك في ألمانيا سيمتد ارتداده من برلين إلى تطاوين و من يدفع بك في هذه المغامرة إما نواياهم حسنة ولكنهم سياسيا ضعاف وعلى كل فالطريق إلى جهنم محفوف بالنوايا الحسنة أو نواياهم سيئة ويريدون رميك في محرقة». وقد تقرر اقصائي منذ ذلك اليوم.
هل هناك ندائيون يدعمون ترشحك؟
نعم.بل اكثر من ذلك فلقد تهاطلت علي عبارات المساندة منذ ان قدمت ترشحي كمستقل. من يدعمون ترشحي هم في معظمهم من حزب حركة نداء تونس الاصلية و قد مكنا الحزب من الانتصار في 2014.و اكثر من ذلك فإن ندائيين لا زالوا في الظاهر بجوار السيد رؤوف الخماسي اتصلوا بي معبرين عن وقوفهم معي دون أن يظهروا ذلك في العلن. و في الواقع الغالبية الساحقة التي كانت في النداء تبخرت وهي ناقمة على خيانة الحزب لتعهداته و غاضبة على أدائه و على نوعية صفقاته وعلى تنكره لرجالاته الصادقين ولنسائه الصادقات وها انه صار اليوم مرتعا للمرتزقة و الانتهازيين و حقلا من حقول الرداءة .
هل تتبنى الفرضية القائلة بأن إخراج حاتم الفرجاني من البرلمان هو بداية سيناريو لدخول حافظ قايد السبسي للمجلس ...ثم العدول عنه بعد الشك في امكانية فوزه؟
مما لا شك فيه ان هناك من كان يدفع بالسيد حافظ قايد السبسي في ذلك الاتجاه وإلا لما قدم إلى ألمانيا مصحوباً برئيس الكتلة ونائب عن الخارج ومستشاره الإتصالي. وعلى كل بالنسبة للمستقبل يجب تعديل القانون الاساسي للإنتخابات و الإستفتاء سواء في مستوى الفصل 34 حتى يتم اللجوء الى القائمة التكميلية إذا استنفدت القائمة الاصلية و حتى يشترط ان يكون المترشح للإنتخابات التشريعية مهما كان نوعها في الخارج من المقيمين في الدولة التي تجرى فيها الإنتخابات وذلك حتى لا تتكرر مثل هذه الانتخابات الجزئية التي تقدم فيها مترشحون من خارج المانيا وهو امر فيه إهانة لجاليتنا التونسية في المانيا التي تزخر بالكفاءات في كل المجالات وهي ليست عاجزة حتى تنتظر من يمثلها من خارجها.

سرحان الشيخاوي
"المنستير.. هيئة الانتخابات تتلقى حوالي 50 اعتراضا على أعضاء مكاتب الاقتراع
22 أفريل 2018 السّاعة 18:09
تلقت الهيئة الفرعية للانتخابات بالمنستير حوالي 50 اعتراضا بشأن أعضاء مكاتب الاقتراع وبعد التمحيص فيها وقع...
المزيد >>
قائمة الجبهة الشعبية في المحمدية: نهب الآثار.. والمنطقة الصناعية.. والأراضي الفلاحية
22 أفريل 2018 السّاعة 17:05
الشروق أون لاين- نورالدين بالطيب: عقدت قائمة...
المزيد >>
الغنوشي: للنهضة نية العمل مع "النداء" في إدارة الشأن المحلي بعد الانتخابات البلدية
22 أفريل 2018 السّاعة 16:54
دعا رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي، المترشحين...
المزيد >>
باجة: عبير موسي تقول ان حزبها يخوض الانتخابات ليبين ان لا حواجز بينه وبين المواطن
22 أفريل 2018 السّاعة 16:31
أفادت رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي الاحد...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
المرشّح لجزئية المانيا الياس بوعشبة لـ«الشروق»:مصارحتي لحافظ السبسي وراء إقصائي
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 13 نوفمبر 2017

 يعتبر نفسه الاكثر قربا من الفوز بمقعد المانيا في الانتخابات التشريعية الجزئية ,وانه يمتلك «ماكينة « اقوى من حلف النداء والنهضة ,يؤكّد ان مصارحته لحافظ قائد السبسي بالحقيقة سبب اقصائه .. هو المرشح المستقل والمستقيل من نداء تونس الياس بوعشبة .

تونس ـ الشروق:
اصرّ على انه المرشح الشرعي للنداء باعتبار انه كان في القائمة التكميلية للنداء في المانيا ,واستقال بعد ان دفع النداء بمرشح ثان .. الياس بوعشبة كان لنا معه الحوار التالي :
كيف تقيّم حظوظك في الفوز بمقعد المانيا خاصة انك تترشح في قائمة مستقلة ستواجه «ماكينات» حزبية ؟
الذين يعرفونني يعرفون انني لا أقدم على شيء الا إذا كان لدي اقتناع بأنني أقدم عليه بكل جدية و بكل عزيمة.و هذا ما جعلني أواجه عدة محطات في غاية الصعوبة و نجحت فيها.
الآن فيما يخص الانتخابات الجزئية في المانيا و التي ترشحت لها في نهاية الامر كمترشح مستقل و اخترت كإسم لقائمتي و كرمز للقائمة «المشعل» ،فان حظوظي للفوز كبيرة .منذ كنت في نوع من الصراع مع القيادة الضيقة لبقية حزب النداء عبر لي الكثيرون عن مساندتهم لي .و لما قدمت ترشحي كمستقل ازدادت المساندة.و الان لدي فريق من الشباب ومن مختلف الشرائح و في مناطق مختلفة من المانيا لانجاح ترشحي. و بدون غرور اقول لكم انني الان و لعدة اسباب و معطيات انا الاكثر تأهيلا للفوز .
وبالمناسبة اشكر بصورة خاصة حزب المستقبل برئاسة السيد الطاهر بن حسين الذي قرر سحب مرشحه و اعلن مساندة ترشحي كمستقل وصاحب قائمة «المشعل» وهناك مساندةٍ أخرى في الطريق .
هل تعتبر نفسك في منافسة مع مرشحين اخرين للفوز بمقعد المانيا ام ان ما يعنيك فقط الفوز على مرشح نداء تونس الحزب الذي استقلت منه ؟
هدفي الاساسي في هذه الانتخابات هو الفوز بمقعد ألمانيا و الكثيرون يساندونني في هذا الاتجاه ويرون انني المترشح الاوفر حظا للفوز. انا متفائل و واثق من فوزي على مرشح النداء و الذي كما صرح السيد رؤوف الخماسي « مرشح توافقي» للنداء وللنهضة معا . وهو خيارٌ أقل مايقال فيه أنه لا يخدم اللعبة الديمقراطية وفيه محاولةٌ لفرض وصايةٍ على الجالية بألمانيا و هو أمرٌ مرفوضٌ تماما .صحيح انني لا املك «الماكينة» التي سيشغلها ما تبقى من حزب النداء في المانيا و ما سيضخونه من اموال لفائدة المرشح المعني و لكن سيفشلون لأنني امتلك «ماكينةً» أشد وطأةً و صلابةً وصدقاً وهي ماكينة الجالية التونسية بألمانيا بمختلف فئاتها وهي لا تشترى ولا تباع ولا تقبل أية وصايةٍ من اي كان .
بعد استقالتك منه .. ما هو تقييمك لثقل وحجم النداء في المانيا ؟
لو كان له حجم لما ابرم الصفقة التي أشرت إليها بينه و بين حزب النهضة بحيث يقدم حزب بقية النداء الشخص الذي يكون مرشحه و يمول حملته الانتخابية فيما يوفر له حزب النهضة الناخبين الذين يجعلونه يفوز.الكل يعرف ان النداء في أسوإ حال اليوم في المانيا .لقد أردت ان اكون مرشحه و دافعت عن ذلك من منطلق مبدئي واعتراض على المنهج الذي اتخذته قيادة ماتبقى من النداء بألمانيا. يبقى أن كل المعطيات الميدانية تبين غضباً وعزوفا كبيرا على النداء. يكفي أن تعلم أن الإجتماع الذي نظمه السيد رؤوف الخماسي للسيد حافظ قائد السبسي ،والذي حرص فيه على إستدعاء أكبر عدد ممكن لم يحضره سوى 3 أعضاء تنسيقية ، أنا واحدٌ منهم أما البقية فهم أعضاء في جمعية تابعة للسيد رؤوف الخماسي لا يمتون للحزب بأية صلةٍ، لنفهم حالة الإفلاس التي يعيشها القائمون على النداء بألمانيا.
وقد قلت حينها وفي هذا الإجتماع بالذات للسيد حافظ قائد السبسي أنه لن يفوز في ألمانيا لأن النداء غير قادر على ضمان الفوز له خاصةً وأنه من خارج الجالية وقلت له حرفيا « سقوطك في ألمانيا سيمتد ارتداده من برلين إلى تطاوين و من يدفع بك في هذه المغامرة إما نواياهم حسنة ولكنهم سياسيا ضعاف وعلى كل فالطريق إلى جهنم محفوف بالنوايا الحسنة أو نواياهم سيئة ويريدون رميك في محرقة». وقد تقرر اقصائي منذ ذلك اليوم.
هل هناك ندائيون يدعمون ترشحك؟
نعم.بل اكثر من ذلك فلقد تهاطلت علي عبارات المساندة منذ ان قدمت ترشحي كمستقل. من يدعمون ترشحي هم في معظمهم من حزب حركة نداء تونس الاصلية و قد مكنا الحزب من الانتصار في 2014.و اكثر من ذلك فإن ندائيين لا زالوا في الظاهر بجوار السيد رؤوف الخماسي اتصلوا بي معبرين عن وقوفهم معي دون أن يظهروا ذلك في العلن. و في الواقع الغالبية الساحقة التي كانت في النداء تبخرت وهي ناقمة على خيانة الحزب لتعهداته و غاضبة على أدائه و على نوعية صفقاته وعلى تنكره لرجالاته الصادقين ولنسائه الصادقات وها انه صار اليوم مرتعا للمرتزقة و الانتهازيين و حقلا من حقول الرداءة .
هل تتبنى الفرضية القائلة بأن إخراج حاتم الفرجاني من البرلمان هو بداية سيناريو لدخول حافظ قايد السبسي للمجلس ...ثم العدول عنه بعد الشك في امكانية فوزه؟
مما لا شك فيه ان هناك من كان يدفع بالسيد حافظ قايد السبسي في ذلك الاتجاه وإلا لما قدم إلى ألمانيا مصحوباً برئيس الكتلة ونائب عن الخارج ومستشاره الإتصالي. وعلى كل بالنسبة للمستقبل يجب تعديل القانون الاساسي للإنتخابات و الإستفتاء سواء في مستوى الفصل 34 حتى يتم اللجوء الى القائمة التكميلية إذا استنفدت القائمة الاصلية و حتى يشترط ان يكون المترشح للإنتخابات التشريعية مهما كان نوعها في الخارج من المقيمين في الدولة التي تجرى فيها الإنتخابات وذلك حتى لا تتكرر مثل هذه الانتخابات الجزئية التي تقدم فيها مترشحون من خارج المانيا وهو امر فيه إهانة لجاليتنا التونسية في المانيا التي تزخر بالكفاءات في كل المجالات وهي ليست عاجزة حتى تنتظر من يمثلها من خارجها.

سرحان الشيخاوي
"المنستير.. هيئة الانتخابات تتلقى حوالي 50 اعتراضا على أعضاء مكاتب الاقتراع
22 أفريل 2018 السّاعة 18:09
تلقت الهيئة الفرعية للانتخابات بالمنستير حوالي 50 اعتراضا بشأن أعضاء مكاتب الاقتراع وبعد التمحيص فيها وقع...
المزيد >>
قائمة الجبهة الشعبية في المحمدية: نهب الآثار.. والمنطقة الصناعية.. والأراضي الفلاحية
22 أفريل 2018 السّاعة 17:05
الشروق أون لاين- نورالدين بالطيب: عقدت قائمة...
المزيد >>
الغنوشي: للنهضة نية العمل مع "النداء" في إدارة الشأن المحلي بعد الانتخابات البلدية
22 أفريل 2018 السّاعة 16:54
دعا رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي، المترشحين...
المزيد >>
باجة: عبير موسي تقول ان حزبها يخوض الانتخابات ليبين ان لا حواجز بينه وبين المواطن
22 أفريل 2018 السّاعة 16:31
أفادت رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي الاحد...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
سفيان الأسود
البرامج ... والبلدية
مترشحة لرئاسة احدى البلديات وعدت سكان مدينتها بالعمل على توفير رخص مسك البنادق اذا تم انتخابها... وهذه هي المرة الاولى في تاريخ الانتخابات البلدية التي يتم فيها تقديم وعد انتخابي...
المزيد >>