اكتتاب بالعملة الصعبة وحسابات بنكية بالعملة الأجنبية:هل يُخرج مواطنونا بالخارج تونس من أزمتها؟
عبد الجليل المسعودي
في دور الأحــــزاب
الحرب السيّئة التي تقودها بعض الأحزاب السياسية على حزب النداء بدعوى أن الوزراء المنتسبين إليه يستغلّون إمكانات الدولة لخدمة أغراض حزبية، وكذلك إعلان عدد من هذه الأحزاب خروجها من...
المزيد >>
اكتتاب بالعملة الصعبة وحسابات بنكية بالعملة الأجنبية:هل يُخرج مواطنونا بالخارج تونس من أزمتها؟
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 14 نوفمبر 2017

تونس ـ الشروق:
انطلق مجلس نواب الشعب في مناقشة مشروع قانون المالية لسنة 2018 ومشروع الميزانية لنفس السنة وكشفت النقاشات الاولية وجود ازمات متناثرة في عدد من القطاعات منها المالية العمومية وفي هذا السياق اختلفت المقاربات التي ترمي الى محاولة التخفيف من وطأة الازمة وتقليص العجز ومن بين هذه المقاربات ما اقترحه رئيس مجلس نواب الشعب محمد الناصر الذي اكد مؤخرا ان الأولى تتمثل في فتح اكتتاب باعتماد العملة الصعبة لفائدة الجالية التونسية المقيمة بالخارج بهدف تغذية الاحتياطي الوطني من العملة الأجنبية والمساهمة في تجاوز العجز المالي وتمويل ميزانية الدولة... اما الثانية فتتمثل في تمكين التونسيين المقيمين بالخارج من فتح حسابات بنكية جارية بالعملة الأجنبية بالتنسيق بين البنك المركزي التونسي والبنوك الأجنبية.
المقترح الذي تحدث عنه رئيس البرلمان محمد الناصر تبنته لجنة شؤون التونسيين بالخارج التي تعهدت بالقيام بجلسات استماع لعدد من الاطراف ذات العلاقة بهذا الملف حتى تتبين كيفية تنزيله واقعيا اضافة الى التنسيق مع الحكومة في هذا السياق .
ما اقترحه رئيس البرلمان محمد الناصر مشابه لما طالب به منذ اشهر نائب حركة نداء التونسيين بالخارج رياض جعيدان الذي شدّد على ان التونسيين بالخارج عبّروا عن استعدادهم لمساعدة تونس على تجاوز الأزمة الاقتصادية والمالية التي تعيشها البلاد..وأضاف، أن حركة الندائيين بالخارج تطلق مبادرة هدفها ضخّ مبالغ مالية في خزينة الدولة في شكل قرض رقاعي خاص، مشيرا الى ان مشاركة الجالية التونسية ستكون عبر العملة الصعبة باعتبار أن بلادنا في حاجة ماسّة إليها وأن الاحتياطي التونسي من العملة الصعبة لا يتجاوز 110 أيام ..واعتبر ان الجالية التونسية ارتأت ان تساعد الدولة بدل ادخار أموالها في بنوك أجنبية، مشدّدا تأكيده على ان البلاد ستستفيد كثيرا من هذا القرض.
كما اكد ان عدد التونسيين بالخارج يبلغ مليون و200 ألف.. وأن مساهمة نسبة منهم في القرض الرقاعي ستدرّ على بلادنا أموالا من شأنها ان تساهم في تغيير الاوضاع الراهنة.كما أكّد أن هذه المبادرة تأتي في اطار تضامن التونسيين بالخارج مع وطنهم وحرصهم على حلحلة أزمته.

سرحان الشيخاوي
المصادقة على قانون يتعلق بحماية الفلاحين من السرقات
23 جانفي 2018 السّاعة 13:50
صادق مجلس نواب الشعب خلال جلسة عامة برئاسة النائب الثاني لرئيس المجلس فوزية بن فضة، انتظمت اليوم الثلاثاء...
المزيد >>
مخطط لاغتيال النائب وليد البناني
23 جانفي 2018 السّاعة 11:57
تونس- الشروق اون لاين: أبلغت الفرقة المختصة...
المزيد >>
النهضة تدعو لتتبع من يقف وراء دعوات التخوين اوالتحريض ضدّها
23 جانفي 2018 السّاعة 11:41
عبر المكتب التنفيذي لحركة النهضة عن إدانته لكل...
المزيد >>
"صوت الفلاحين" يدعو الى إقالة كل وزير يقوم بحملة انتخابية لحساب أي حزب
23 جانفي 2018 السّاعة 11:31
دعا حزب "صوت الفلاحين"،اليوم الثلاثاء، رئيس...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
اكتتاب بالعملة الصعبة وحسابات بنكية بالعملة الأجنبية:هل يُخرج مواطنونا بالخارج تونس من أزمتها؟
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 14 نوفمبر 2017

تونس ـ الشروق:
انطلق مجلس نواب الشعب في مناقشة مشروع قانون المالية لسنة 2018 ومشروع الميزانية لنفس السنة وكشفت النقاشات الاولية وجود ازمات متناثرة في عدد من القطاعات منها المالية العمومية وفي هذا السياق اختلفت المقاربات التي ترمي الى محاولة التخفيف من وطأة الازمة وتقليص العجز ومن بين هذه المقاربات ما اقترحه رئيس مجلس نواب الشعب محمد الناصر الذي اكد مؤخرا ان الأولى تتمثل في فتح اكتتاب باعتماد العملة الصعبة لفائدة الجالية التونسية المقيمة بالخارج بهدف تغذية الاحتياطي الوطني من العملة الأجنبية والمساهمة في تجاوز العجز المالي وتمويل ميزانية الدولة... اما الثانية فتتمثل في تمكين التونسيين المقيمين بالخارج من فتح حسابات بنكية جارية بالعملة الأجنبية بالتنسيق بين البنك المركزي التونسي والبنوك الأجنبية.
المقترح الذي تحدث عنه رئيس البرلمان محمد الناصر تبنته لجنة شؤون التونسيين بالخارج التي تعهدت بالقيام بجلسات استماع لعدد من الاطراف ذات العلاقة بهذا الملف حتى تتبين كيفية تنزيله واقعيا اضافة الى التنسيق مع الحكومة في هذا السياق .
ما اقترحه رئيس البرلمان محمد الناصر مشابه لما طالب به منذ اشهر نائب حركة نداء التونسيين بالخارج رياض جعيدان الذي شدّد على ان التونسيين بالخارج عبّروا عن استعدادهم لمساعدة تونس على تجاوز الأزمة الاقتصادية والمالية التي تعيشها البلاد..وأضاف، أن حركة الندائيين بالخارج تطلق مبادرة هدفها ضخّ مبالغ مالية في خزينة الدولة في شكل قرض رقاعي خاص، مشيرا الى ان مشاركة الجالية التونسية ستكون عبر العملة الصعبة باعتبار أن بلادنا في حاجة ماسّة إليها وأن الاحتياطي التونسي من العملة الصعبة لا يتجاوز 110 أيام ..واعتبر ان الجالية التونسية ارتأت ان تساعد الدولة بدل ادخار أموالها في بنوك أجنبية، مشدّدا تأكيده على ان البلاد ستستفيد كثيرا من هذا القرض.
كما اكد ان عدد التونسيين بالخارج يبلغ مليون و200 ألف.. وأن مساهمة نسبة منهم في القرض الرقاعي ستدرّ على بلادنا أموالا من شأنها ان تساهم في تغيير الاوضاع الراهنة.كما أكّد أن هذه المبادرة تأتي في اطار تضامن التونسيين بالخارج مع وطنهم وحرصهم على حلحلة أزمته.

سرحان الشيخاوي
المصادقة على قانون يتعلق بحماية الفلاحين من السرقات
23 جانفي 2018 السّاعة 13:50
صادق مجلس نواب الشعب خلال جلسة عامة برئاسة النائب الثاني لرئيس المجلس فوزية بن فضة، انتظمت اليوم الثلاثاء...
المزيد >>
مخطط لاغتيال النائب وليد البناني
23 جانفي 2018 السّاعة 11:57
تونس- الشروق اون لاين: أبلغت الفرقة المختصة...
المزيد >>
النهضة تدعو لتتبع من يقف وراء دعوات التخوين اوالتحريض ضدّها
23 جانفي 2018 السّاعة 11:41
عبر المكتب التنفيذي لحركة النهضة عن إدانته لكل...
المزيد >>
"صوت الفلاحين" يدعو الى إقالة كل وزير يقوم بحملة انتخابية لحساب أي حزب
23 جانفي 2018 السّاعة 11:31
دعا حزب "صوت الفلاحين"،اليوم الثلاثاء، رئيس...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
عبد الجليل المسعودي
في دور الأحــــزاب
الحرب السيّئة التي تقودها بعض الأحزاب السياسية على حزب النداء بدعوى أن الوزراء المنتسبين إليه يستغلّون إمكانات الدولة لخدمة أغراض حزبية، وكذلك إعلان عدد من هذه الأحزاب خروجها من...
المزيد >>