مدير مهرجان الحوض المنجمي لـ«الشروق»:انتظرونا في ملحمة التراب الأخضر
فاطمة بن عبدالله الكرّاي
بوتين... آخر القادة المحترمين
«فلادمير بوتين»، ومن خلال جولته المشرقيّة بين سوريا ومصر وتركيا، أعطى إشارات مؤكّدة، أنه رئيس دولة «عظمى» لها باع في السياسات الاقليمية والدولية... وهذا أمر معروف.
المزيد >>
مدير مهرجان الحوض المنجمي لـ«الشروق»:انتظرونا في ملحمة التراب الأخضر
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 02 ديسمبر 2017

انهى الشاعر محمد عمار شعابنية وضع الخطوط العريضة لمهرجان الحوض المنجمي في دورته الرابعة التي تنتظم ايام 12 و22 و23 ديسمبر2017 وتم تعيينه لإدارتها.

الخطوط تجتمع كلها لتؤلف بانوراما تتسع لأنشطة مختلفة ومتعددة في أغراض واختصاصات متنوعة تتوق إلى إيجاد حركية ثقافية ومعرفية وفرجوية وتوعوية في مدن الحوض الأربع وهي المتلوي والرديف وأم العرائس والمظيلة وتتراوح محتوياتها بين أعمال استعراضية وفرجوية وغنائية ومسرحية وسينمائية وأدبية ومعارض وندوات وتكريمات.
كما أنهى توليف مكونات نص وسيناريو العرض الفرجوي المفتوح الذي ينتظر إنجازه في المتلوي عند الافتتاح تحت عنوان « ملحمة التراب الأخضر».
في هذا اللقاء البعض من تفاصيل الدورة
كيف كان ميلاد مهرجان الحوض المنجمي؟
لم تمض على تأسيسه ثلاث سنوات لأن فكرة بعثه انطلقت من وزارة الشؤون الثقافية في تسميتها خلال تلك الفترة في إطار سعيها إلى بعث مهرجانات ذات خصوصية بالجهات ، وقد أنجزت منه الهيئة المديرة السابقة ثلاث دورات لم يتم تمويلها إلا من دعم الوزارة لصعوبات كبيرة قد اعترضتها ، لذلك فأنا أعلنت منذ تعييني مديرا للدورة الرابعة عن عدم رضايَ بما كان متوفرا لأنني أتوق إلى التطوير وحركة التطوير تحتاج إلى المال الذي هو قوّام الأعمال .
وهل تحصلت على ما طلبت؟
سعيت صحبة أمين مال المهرجان إلى تحسيس عدد واسع من المؤسسات النشيطة وبالخصوص منها المنتصبة بالجهة التي تتغذّى خدماتها من التراب الأخضر ،فوجدنا إلى حد الآن وعدا نرجو أن يتجسم قريبا من السيد كاتب عام شركة فسفاط قفصة للدعم بينما صمتت مؤسسات أخرى راسلناها منذ أواخر أفريل الماضي كالمجمع الكيمياوي بالمظيلة وشركة النقل (القوافل) بقفصة ومقاولات لطفي علي ومازالت لنا اتصالات بمؤسسات أخرى ، علما بأن وزارة الشؤون الثقافية قد خصصت اعتمادا تم الترفيع فيه بنسبة 26 في المائة عما كان مرصودا في الأعوام المنصرمة إلى جانب العروض الموسيقية والأعمال المسرحية للكبار والأطفال التي سيوزّع كل صنف منها بحساب عرض لكل مدينة منجمية وهي المتلوي والمظيلة وأم العرائس والرديف .
ماذا في برنامج الدورة؟
المتلوي هي مدينة الأدب المنجمي ، لذلك بُرمجت لها ندوة مغاربية للأدب المنجمي في مجالات النقد والقصة والرواية والشعر بمشاركة مهتمين من تونس والجزائر وليبيا والمغرب يرجى أن يفتتحها السيد هاشم الحميدي كاتب الدولة للمناجم والطاقة .. والرديف هي مدينة السينما وستعرض فيها مجموعة من الافلام من ضمنها «تونس من قرطاج البونية إلى قرطاج التونسية» للمخرج الناصر القطاري» الذي وضعْته على الذمة وزارة الشؤون الاجتماعية للعرض والنقاش... والمظيلة المنشغلة بالتراث سيكون لها موعد مع أمسية شعرية لشعراء شعبيين من تونس والجزائر.. وأم العرائس الموسومة بالفن الملتزم سيلتقي فيها أولاد المناجم والبحث الموسيقي والأزهر الضاوي في عشويه الأغنية البديلة المشفوعة بقراءات شعرية.. ويشارك بيت الشعر بالقيروان في أطار شراكة مع المهرجان بأمسية شعرية في الرديف يقرأ فيها شعراء من القيروان والرديف.. وتقدم الدورة ندوة وطنية مبرمجة من وزارة الشؤون الاجتماعية تحت عنوان «استراتيجية ثقافة العمل في المؤسسات والمدن العمالية» ينتظر أن يفتتحها وزيرا الشؤون الثقافية والشؤون الاجتماعية بأحد نزل قفصة صباح الخميس21 ديسمبر 2017 ليشرف بعد الظهر على العرض الفرجوي الضخم الذي يقدم ملحمة التراب الأخضر ـ وهو الفسفاط ـ من الحقبة الثالثة من عمر الأرض التي برز فيها العصر الإيوسيني منذ 55 مليون سنة إلى ستينيات القرن الماضي التي تمت خلالها تونسة المؤسسة المنجمية لتحمل اسم شركة فسفاط قفصة ، وقد وضعت سرد أحداث وسيناريو وأشعار هذا العرض ـ باستثناء الشعبية منها المأخوذة من الذاكرة المنجمية ، ويتولى الإخراج والسينوغرافيا فيه الأستاذ المسرحي عماد جوادي بمساعدة أستاذين من نفس اختصاصه هما الوردي نصر ونوفل المسعدي وقد اقترحوا أن يتم تقديمه بملعب كرة القدم لأهميته الكبرى ولمناخه الفرجوي الباذخ .. وتكون الندوة الختامية تحت عنوان « حماية الذاكرة المنجمية والثقافية بالحوض المنجمي « بقاعة الاجتماعات التابعة للإدارة العامة لشركة فسفاط قفصة ، لذلك نفكر في التنسيق مع السلط الجهوية لاستدعاء وزير الطاقة والمناجم والطاقات المتجددة ووزير المالية لاختتامها واختتام الدورة التي ستتم فيها تكريمات وتلاوة البيان الختامي وذلك يوم السبت23 ديسمبر القادم.. وفي البرمجة معارض تراث وصوَر من الذاكرة المنجمية ونماذج من مظاهر العادات والتقاليد وعروض موسيقية كبرى ومسرحية معتبرة للكبار والأطفال ورفع الستار على مجسم العامل المنجمي بالرديف وزيارات لمواقع منجمية وحصص مسرحية وتنشيطية بتجمعات سكنية ريفية هي تابديت (الرديف) الشنوفية (أم العرائس) برج العكارمة (المظيلة) وريشة النعامة (المتلوي).
أما اليوم الترويجي فهو مبرمج بتونس العاصمة يوم السبت 16 ديسمبر القادم.

محسن بن احمد
فيصل الحاج طيب لـ«الشروق»: مترشحون لا يملكون التأشيرة لدخول المانيا
11 ديسمبر 2017 السّاعة 23:00
بعد مرور اكثر من نصف مدتها احتدت وتيرة الحملة الانتخابية في المانيا وتحدث كثيرون عن تجاوزات واخلالات وعن...
المزيد >>
ناجي الجويني لـ «الشّروق»: حكّامنا أبرياء من تُهمة الارتشاء لكنّهم يعيشون تحت التهديد
11 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
ناجي الجويني اسم أشهر من نار على علم في دنيا التّحكيم الذي جاب بفضله ضيفنا العالم زاده صافرته العادلة وسمعته...
المزيد >>
لقاء مع:عزام الأحمد (قيادي في فتح ومستشار سابق لياسر عرفات):قرار ترومب وحّدنا وأنهى الانقسام الفلسطيني
10 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
أكد عزام الأحمد، عضو اللجنة المركزية ومسؤول ملف المصالحة في حركة فتح ومستشار الزعيم الفلسطيني الراحل في...
المزيد >>
الوجه الآخر:الفنان المسرحي المنجي بن ابراهيم:أنـا مدين للشيـخ الخالـد كمـال جعيط بتوجهي الى المســــــرح
09 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
حسب الأصل الأرض والانتماء لاشك أن هناك محطات وومضات ترسخ وتؤثر في المسار الحياتي للكائن ثم البحث عن ولادة...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
مدير مهرجان الحوض المنجمي لـ«الشروق»:انتظرونا في ملحمة التراب الأخضر
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 02 ديسمبر 2017

انهى الشاعر محمد عمار شعابنية وضع الخطوط العريضة لمهرجان الحوض المنجمي في دورته الرابعة التي تنتظم ايام 12 و22 و23 ديسمبر2017 وتم تعيينه لإدارتها.

الخطوط تجتمع كلها لتؤلف بانوراما تتسع لأنشطة مختلفة ومتعددة في أغراض واختصاصات متنوعة تتوق إلى إيجاد حركية ثقافية ومعرفية وفرجوية وتوعوية في مدن الحوض الأربع وهي المتلوي والرديف وأم العرائس والمظيلة وتتراوح محتوياتها بين أعمال استعراضية وفرجوية وغنائية ومسرحية وسينمائية وأدبية ومعارض وندوات وتكريمات.
كما أنهى توليف مكونات نص وسيناريو العرض الفرجوي المفتوح الذي ينتظر إنجازه في المتلوي عند الافتتاح تحت عنوان « ملحمة التراب الأخضر».
في هذا اللقاء البعض من تفاصيل الدورة
كيف كان ميلاد مهرجان الحوض المنجمي؟
لم تمض على تأسيسه ثلاث سنوات لأن فكرة بعثه انطلقت من وزارة الشؤون الثقافية في تسميتها خلال تلك الفترة في إطار سعيها إلى بعث مهرجانات ذات خصوصية بالجهات ، وقد أنجزت منه الهيئة المديرة السابقة ثلاث دورات لم يتم تمويلها إلا من دعم الوزارة لصعوبات كبيرة قد اعترضتها ، لذلك فأنا أعلنت منذ تعييني مديرا للدورة الرابعة عن عدم رضايَ بما كان متوفرا لأنني أتوق إلى التطوير وحركة التطوير تحتاج إلى المال الذي هو قوّام الأعمال .
وهل تحصلت على ما طلبت؟
سعيت صحبة أمين مال المهرجان إلى تحسيس عدد واسع من المؤسسات النشيطة وبالخصوص منها المنتصبة بالجهة التي تتغذّى خدماتها من التراب الأخضر ،فوجدنا إلى حد الآن وعدا نرجو أن يتجسم قريبا من السيد كاتب عام شركة فسفاط قفصة للدعم بينما صمتت مؤسسات أخرى راسلناها منذ أواخر أفريل الماضي كالمجمع الكيمياوي بالمظيلة وشركة النقل (القوافل) بقفصة ومقاولات لطفي علي ومازالت لنا اتصالات بمؤسسات أخرى ، علما بأن وزارة الشؤون الثقافية قد خصصت اعتمادا تم الترفيع فيه بنسبة 26 في المائة عما كان مرصودا في الأعوام المنصرمة إلى جانب العروض الموسيقية والأعمال المسرحية للكبار والأطفال التي سيوزّع كل صنف منها بحساب عرض لكل مدينة منجمية وهي المتلوي والمظيلة وأم العرائس والرديف .
ماذا في برنامج الدورة؟
المتلوي هي مدينة الأدب المنجمي ، لذلك بُرمجت لها ندوة مغاربية للأدب المنجمي في مجالات النقد والقصة والرواية والشعر بمشاركة مهتمين من تونس والجزائر وليبيا والمغرب يرجى أن يفتتحها السيد هاشم الحميدي كاتب الدولة للمناجم والطاقة .. والرديف هي مدينة السينما وستعرض فيها مجموعة من الافلام من ضمنها «تونس من قرطاج البونية إلى قرطاج التونسية» للمخرج الناصر القطاري» الذي وضعْته على الذمة وزارة الشؤون الاجتماعية للعرض والنقاش... والمظيلة المنشغلة بالتراث سيكون لها موعد مع أمسية شعرية لشعراء شعبيين من تونس والجزائر.. وأم العرائس الموسومة بالفن الملتزم سيلتقي فيها أولاد المناجم والبحث الموسيقي والأزهر الضاوي في عشويه الأغنية البديلة المشفوعة بقراءات شعرية.. ويشارك بيت الشعر بالقيروان في أطار شراكة مع المهرجان بأمسية شعرية في الرديف يقرأ فيها شعراء من القيروان والرديف.. وتقدم الدورة ندوة وطنية مبرمجة من وزارة الشؤون الاجتماعية تحت عنوان «استراتيجية ثقافة العمل في المؤسسات والمدن العمالية» ينتظر أن يفتتحها وزيرا الشؤون الثقافية والشؤون الاجتماعية بأحد نزل قفصة صباح الخميس21 ديسمبر 2017 ليشرف بعد الظهر على العرض الفرجوي الضخم الذي يقدم ملحمة التراب الأخضر ـ وهو الفسفاط ـ من الحقبة الثالثة من عمر الأرض التي برز فيها العصر الإيوسيني منذ 55 مليون سنة إلى ستينيات القرن الماضي التي تمت خلالها تونسة المؤسسة المنجمية لتحمل اسم شركة فسفاط قفصة ، وقد وضعت سرد أحداث وسيناريو وأشعار هذا العرض ـ باستثناء الشعبية منها المأخوذة من الذاكرة المنجمية ، ويتولى الإخراج والسينوغرافيا فيه الأستاذ المسرحي عماد جوادي بمساعدة أستاذين من نفس اختصاصه هما الوردي نصر ونوفل المسعدي وقد اقترحوا أن يتم تقديمه بملعب كرة القدم لأهميته الكبرى ولمناخه الفرجوي الباذخ .. وتكون الندوة الختامية تحت عنوان « حماية الذاكرة المنجمية والثقافية بالحوض المنجمي « بقاعة الاجتماعات التابعة للإدارة العامة لشركة فسفاط قفصة ، لذلك نفكر في التنسيق مع السلط الجهوية لاستدعاء وزير الطاقة والمناجم والطاقات المتجددة ووزير المالية لاختتامها واختتام الدورة التي ستتم فيها تكريمات وتلاوة البيان الختامي وذلك يوم السبت23 ديسمبر القادم.. وفي البرمجة معارض تراث وصوَر من الذاكرة المنجمية ونماذج من مظاهر العادات والتقاليد وعروض موسيقية كبرى ومسرحية معتبرة للكبار والأطفال ورفع الستار على مجسم العامل المنجمي بالرديف وزيارات لمواقع منجمية وحصص مسرحية وتنشيطية بتجمعات سكنية ريفية هي تابديت (الرديف) الشنوفية (أم العرائس) برج العكارمة (المظيلة) وريشة النعامة (المتلوي).
أما اليوم الترويجي فهو مبرمج بتونس العاصمة يوم السبت 16 ديسمبر القادم.

محسن بن احمد
فيصل الحاج طيب لـ«الشروق»: مترشحون لا يملكون التأشيرة لدخول المانيا
11 ديسمبر 2017 السّاعة 23:00
بعد مرور اكثر من نصف مدتها احتدت وتيرة الحملة الانتخابية في المانيا وتحدث كثيرون عن تجاوزات واخلالات وعن...
المزيد >>
ناجي الجويني لـ «الشّروق»: حكّامنا أبرياء من تُهمة الارتشاء لكنّهم يعيشون تحت التهديد
11 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
ناجي الجويني اسم أشهر من نار على علم في دنيا التّحكيم الذي جاب بفضله ضيفنا العالم زاده صافرته العادلة وسمعته...
المزيد >>
لقاء مع:عزام الأحمد (قيادي في فتح ومستشار سابق لياسر عرفات):قرار ترومب وحّدنا وأنهى الانقسام الفلسطيني
10 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
أكد عزام الأحمد، عضو اللجنة المركزية ومسؤول ملف المصالحة في حركة فتح ومستشار الزعيم الفلسطيني الراحل في...
المزيد >>
الوجه الآخر:الفنان المسرحي المنجي بن ابراهيم:أنـا مدين للشيـخ الخالـد كمـال جعيط بتوجهي الى المســــــرح
09 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
حسب الأصل الأرض والانتماء لاشك أن هناك محطات وومضات ترسخ وتؤثر في المسار الحياتي للكائن ثم البحث عن ولادة...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
فاطمة بن عبدالله الكرّاي
بوتين... آخر القادة المحترمين
«فلادمير بوتين»، ومن خلال جولته المشرقيّة بين سوريا ومصر وتركيا، أعطى إشارات مؤكّدة، أنه رئيس دولة «عظمى» لها باع في السياسات الاقليمية والدولية... وهذا أمر معروف.
المزيد >>