حدث وحديث:لعنـــــة الكرســــــــي
فاطمة بن عبدالله الكرّاي
بوتين... آخر القادة المحترمين
«فلادمير بوتين»، ومن خلال جولته المشرقيّة بين سوريا ومصر وتركيا، أعطى إشارات مؤكّدة، أنه رئيس دولة «عظمى» لها باع في السياسات الاقليمية والدولية... وهذا أمر معروف.
المزيد >>
حدث وحديث:لعنـــــة الكرســــــــي
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 06 ديسمبر 2017

من رأى منكم أول أمس الصور المريعة لقتل الرئيس اليمني علي عبد الله صالح، لا بدّ أنه استحضر مشهد مقتل القائد الليبي معمر القذافي. نفس الصور، نفس العنف، نفس الهتافات... وكأنه مشهد لنفس المسرحية يعاد تمثيلها بنفس الإخراج ولكن بممثلين آخرين في ساحات أخرى.
إنّها مأساة القتل والدم والخيانة. إنّها مأساة السلطة التي لم يبق لها فضاء في عالمنا اليوم غير فضائنا العربي الإسلامي.
إنّها مأساة لعنة الكرسي التي تبيح للمتربّع عليه أن يقتل ويبيد ويهدم ويحرق وينتهك الأعراض ويجوّع الأطفال ويستبيح المحرمات.
من أجل الكرسي قُتل آل محمد صلى الله عليه وسلم وجُزّ رأس حفيده الحسين. من أجل الكرسي ضُربت الكعبة بالمنجنيق. من أجل الكرسي قامت الفتن التي هلك فيها آلاف الصحابة ولما لم يمض على وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم غير سنوات قليلة.
هل تغيّر شيء منذ ذلك الزمن؟ وقع استبدال الجواد بالطائرة والمنجنيق بالصاروخ، أما المأساة فهي هي، متواصلة بنفس ذات العناصر: قتل ودم وخيانة. أتعلمون ماذا فعل هارون الرشيد الذي يُصَوّره لنا بعض مؤرخينا كرمز الحاكم العادل المستنير؟ لقد تبادل السفارات مع ملك الافرنج شارلمان وأرسل له مفاتيح القدس حتى يستعين به على القضاء على عدوهما المشترك الأموي عبد الرحمان الدّاخل باني قرطبة الأندلسية.
غير أن ذلك التودد لم يمنع لاحقا قيام الافرنج بثماني حملات صليبية مدمرة فشلت كلّها في افتكاك القدس من المسلمين.
الحملة الصليبية الوحيدة التي نجحت كانت حملة داخلية أسقطت غرناطة آخر الوجود الاسلامي في الاندلس، نجحت بخيانات العرب المسلمين بعضهم لبعض وتحالفهم مع أعدائهم ضد اخوانهم وبني عمومتهم.
لو تكلمت الخيانة لنطقت عربية.

بقلم عبد الجليل المسعودي
وخزة
13 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
فاجعة عمارة سوسة التي انهارت على رؤوس ساكنيها يبدو انها دفنت تحت «الرّدم» وطوى المسؤولون في الدولة السّجل...
المزيد >>
حدث وحديث:الاتصال أوّلا، والاتصال أخيرا
13 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
لازلت أعتقد، وسأزال ـ إلى ثبوت العكس ـ أن مشكل حكومة الشاهد ومشكل الشاهد، بالنتيجة ـ هو في غياب استراتيجية...
المزيد >>
أولا وأخيرا:الكُتلة في عطلة..؟
13 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
كلما حاصرني الفراغ ولم أجد ما أفعله لقتل الوقت الذي يحاول قتلي أبحث عن ملهاة أتلهى فلا أجد أحسن من الجلوس...
المزيد >>
رؤى ومفاهيم:الاستعمار والقابلية للاستعمار
13 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
لا يعود سبب انحطاط الأمّة الإسلامية وتدهور أحوالها إلى الاستعمار فقط، بل يشترك معه كذلك سبب رئيسي آخر هو...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
حدث وحديث:لعنـــــة الكرســــــــي
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 06 ديسمبر 2017

من رأى منكم أول أمس الصور المريعة لقتل الرئيس اليمني علي عبد الله صالح، لا بدّ أنه استحضر مشهد مقتل القائد الليبي معمر القذافي. نفس الصور، نفس العنف، نفس الهتافات... وكأنه مشهد لنفس المسرحية يعاد تمثيلها بنفس الإخراج ولكن بممثلين آخرين في ساحات أخرى.
إنّها مأساة القتل والدم والخيانة. إنّها مأساة السلطة التي لم يبق لها فضاء في عالمنا اليوم غير فضائنا العربي الإسلامي.
إنّها مأساة لعنة الكرسي التي تبيح للمتربّع عليه أن يقتل ويبيد ويهدم ويحرق وينتهك الأعراض ويجوّع الأطفال ويستبيح المحرمات.
من أجل الكرسي قُتل آل محمد صلى الله عليه وسلم وجُزّ رأس حفيده الحسين. من أجل الكرسي ضُربت الكعبة بالمنجنيق. من أجل الكرسي قامت الفتن التي هلك فيها آلاف الصحابة ولما لم يمض على وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم غير سنوات قليلة.
هل تغيّر شيء منذ ذلك الزمن؟ وقع استبدال الجواد بالطائرة والمنجنيق بالصاروخ، أما المأساة فهي هي، متواصلة بنفس ذات العناصر: قتل ودم وخيانة. أتعلمون ماذا فعل هارون الرشيد الذي يُصَوّره لنا بعض مؤرخينا كرمز الحاكم العادل المستنير؟ لقد تبادل السفارات مع ملك الافرنج شارلمان وأرسل له مفاتيح القدس حتى يستعين به على القضاء على عدوهما المشترك الأموي عبد الرحمان الدّاخل باني قرطبة الأندلسية.
غير أن ذلك التودد لم يمنع لاحقا قيام الافرنج بثماني حملات صليبية مدمرة فشلت كلّها في افتكاك القدس من المسلمين.
الحملة الصليبية الوحيدة التي نجحت كانت حملة داخلية أسقطت غرناطة آخر الوجود الاسلامي في الاندلس، نجحت بخيانات العرب المسلمين بعضهم لبعض وتحالفهم مع أعدائهم ضد اخوانهم وبني عمومتهم.
لو تكلمت الخيانة لنطقت عربية.

بقلم عبد الجليل المسعودي
وخزة
13 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
فاجعة عمارة سوسة التي انهارت على رؤوس ساكنيها يبدو انها دفنت تحت «الرّدم» وطوى المسؤولون في الدولة السّجل...
المزيد >>
حدث وحديث:الاتصال أوّلا، والاتصال أخيرا
13 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
لازلت أعتقد، وسأزال ـ إلى ثبوت العكس ـ أن مشكل حكومة الشاهد ومشكل الشاهد، بالنتيجة ـ هو في غياب استراتيجية...
المزيد >>
أولا وأخيرا:الكُتلة في عطلة..؟
13 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
كلما حاصرني الفراغ ولم أجد ما أفعله لقتل الوقت الذي يحاول قتلي أبحث عن ملهاة أتلهى فلا أجد أحسن من الجلوس...
المزيد >>
رؤى ومفاهيم:الاستعمار والقابلية للاستعمار
13 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
لا يعود سبب انحطاط الأمّة الإسلامية وتدهور أحوالها إلى الاستعمار فقط، بل يشترك معه كذلك سبب رئيسي آخر هو...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
فاطمة بن عبدالله الكرّاي
بوتين... آخر القادة المحترمين
«فلادمير بوتين»، ومن خلال جولته المشرقيّة بين سوريا ومصر وتركيا، أعطى إشارات مؤكّدة، أنه رئيس دولة «عظمى» لها باع في السياسات الاقليمية والدولية... وهذا أمر معروف.
المزيد >>