صوت الشارع :كيف تقــــــاوم البــــرد ؟
سفيان الأسود
تعليمنا .... والإصلاح
أعلن وزير التعليم العالي عن اصلاح جديد لنظام التعليم الجامعي بعد اقرار بفشل النظام الحالي والذي كان نتيجة لإصلاح سابق أكدوا حينها انه سيحقق اقلاعا حقيقيا للجامعات التونسية لكن...
المزيد >>
صوت الشارع :كيف تقــــــاوم البــــرد ؟
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 06 ديسمبر 2017

عزالدين ميمطة (متقاعد)

بالنسبة لي أحرص كثيرا على تناول «الزميطة» الجربية. فهذه الأكلة تمنحني الطاقة والحيوية والشعور بالدفء. كما أتناول الأكلات التقليدية التي تقاوم البرد. كما استعمل السخان العصري لتدفئة المنزل. وفي الصباح أيضا أحرص على المشي لمحاربة الشعور بالبرد.

مالك عبيدي (موظف)

أتناول اللبلابي وجميع الأكلات التقليدية وألبس اللباس العادي الصوف. فأنا شخصيا ليس لدي أي مشكل مع الأكلات الشعبية والتقليدية, وذلك راجع إلى أن عائلتي ربتني على تناول مثل هذه الأكلات منذ الصغر.

عادل الشاهد (موظف)

هناك اختلاف في الأذواق بين جيل الشباب وجيل الكهول. فالكهول مازالوا يحافظون على تناول الأكلات الشعبية والتقليدية خلال فصل الشتاء, في حين نجد الشباب يفضل الأكلات الخفيفة ويعزف عن تناول الأكلات التقليدية. كما أستعمل وسائل التدفئة العصرية.

علاء بغوري (موظف)

أنا عكس الكثير من الشباب أعشق الأكلات الشتوية التقليدية وأشعر أن مذاقها مميز وأعتقد أن هذه الأكلات هي التي تبعث في الدفء وتطرد عني الشعور بالبرد الشديد خلال فصل الشتاء. والفضل يعود في ذلك إلى عائلتي التي ربتني منذ الصغر على تناول هذه الأكلات الصحية اللذيذة.

إعداد: ناجية المالكي ـ عدسة: طارق سلتان
آلاف التونسيين تدعّشوا:هل يتمتع الإرهــــابي بمظلة حقوق الانسان ؟
16 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
تصاعد الجدل حول كيفية التعامل مع المتورطين في قضايا الارهاب او المشتبه في انخراطه في شبكات دولية بين...
المزيد >>
صوت الشــــــــــارع:هل تعتقد ان التعامل مع قضايا الارهاب يستدعي احترام ضوابط حقوق الانسان ؟
16 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
حسام بوسنينة (موظف)
المزيد >>
تواصل احتجاجات الثانوي:تجمع غاضب تمسكا بالتقاعد الاختياري
16 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
تجمع احتجاجي وطني يستعد اساتذة التعليم الثانوي...
المزيد >>
على خلفية اعلامهم بقرار إخلاء مساكنهم:عائلات حي الرمانة تحتج
16 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
نفذ أمس عدد من عائلات حي الرمانة بالعاصمة وقفة...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
صوت الشارع :كيف تقــــــاوم البــــرد ؟
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 06 ديسمبر 2017

عزالدين ميمطة (متقاعد)

بالنسبة لي أحرص كثيرا على تناول «الزميطة» الجربية. فهذه الأكلة تمنحني الطاقة والحيوية والشعور بالدفء. كما أتناول الأكلات التقليدية التي تقاوم البرد. كما استعمل السخان العصري لتدفئة المنزل. وفي الصباح أيضا أحرص على المشي لمحاربة الشعور بالبرد.

مالك عبيدي (موظف)

أتناول اللبلابي وجميع الأكلات التقليدية وألبس اللباس العادي الصوف. فأنا شخصيا ليس لدي أي مشكل مع الأكلات الشعبية والتقليدية, وذلك راجع إلى أن عائلتي ربتني على تناول مثل هذه الأكلات منذ الصغر.

عادل الشاهد (موظف)

هناك اختلاف في الأذواق بين جيل الشباب وجيل الكهول. فالكهول مازالوا يحافظون على تناول الأكلات الشعبية والتقليدية خلال فصل الشتاء, في حين نجد الشباب يفضل الأكلات الخفيفة ويعزف عن تناول الأكلات التقليدية. كما أستعمل وسائل التدفئة العصرية.

علاء بغوري (موظف)

أنا عكس الكثير من الشباب أعشق الأكلات الشتوية التقليدية وأشعر أن مذاقها مميز وأعتقد أن هذه الأكلات هي التي تبعث في الدفء وتطرد عني الشعور بالبرد الشديد خلال فصل الشتاء. والفضل يعود في ذلك إلى عائلتي التي ربتني منذ الصغر على تناول هذه الأكلات الصحية اللذيذة.

إعداد: ناجية المالكي ـ عدسة: طارق سلتان
آلاف التونسيين تدعّشوا:هل يتمتع الإرهــــابي بمظلة حقوق الانسان ؟
16 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
تصاعد الجدل حول كيفية التعامل مع المتورطين في قضايا الارهاب او المشتبه في انخراطه في شبكات دولية بين...
المزيد >>
صوت الشــــــــــارع:هل تعتقد ان التعامل مع قضايا الارهاب يستدعي احترام ضوابط حقوق الانسان ؟
16 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
حسام بوسنينة (موظف)
المزيد >>
تواصل احتجاجات الثانوي:تجمع غاضب تمسكا بالتقاعد الاختياري
16 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
تجمع احتجاجي وطني يستعد اساتذة التعليم الثانوي...
المزيد >>
على خلفية اعلامهم بقرار إخلاء مساكنهم:عائلات حي الرمانة تحتج
16 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
نفذ أمس عدد من عائلات حي الرمانة بالعاصمة وقفة...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
سفيان الأسود
تعليمنا .... والإصلاح
أعلن وزير التعليم العالي عن اصلاح جديد لنظام التعليم الجامعي بعد اقرار بفشل النظام الحالي والذي كان نتيجة لإصلاح سابق أكدوا حينها انه سيحقق اقلاعا حقيقيا للجامعات التونسية لكن...
المزيد >>