الممثل رؤوف بن عمر لـ«الشروق»:انتظروني في مسلسل «باي الشعب» في رمضان
فاطمة بن عبدالله الكرّاي
بوتين... آخر القادة المحترمين
«فلادمير بوتين»، ومن خلال جولته المشرقيّة بين سوريا ومصر وتركيا، أعطى إشارات مؤكّدة، أنه رئيس دولة «عظمى» لها باع في السياسات الاقليمية والدولية... وهذا أمر معروف.
المزيد >>
الممثل رؤوف بن عمر لـ«الشروق»:انتظروني في مسلسل «باي الشعب» في رمضان
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 06 ديسمبر 2017

اعتبر الممثل رؤوف بن عمر تتويجه كأحسن ممثل في مهرجان القاهرة السينمائي تتويجا لمسيرته لتونس وللسينما التونسية، كاشفا عن جديده لرمضان القادم وعن تجربة عربية في الأفق.

هذا ما قاله لي خيري بشارة قبل الإعلان عن الفائزين في مهرجان القاهرة

***
«تونس الليل» سيعرض في مصر والإمارات ولبنان

تونس – الشروق: 
عبر الممثل القدير، رؤوف بن عمر، صاحب المسيرة الطويلة في التمثيل والتي تجاوزت الخمسين عاما، في السينما والمسرح والتلفزة، عن سعادته بحصوله على جائزة أحسن ممثل في الدورة المنقضية من مهرجان القاهرة السينمائي، وعن سعادته بترويج فيلم «تونس الليل» عربيا وخاصة في مصر، كما كشف «الشاذلي التمار» كما يحلو للجمهور مناداته، في حواره مع «الشروق» عن العروض العربية التي عقبت تتويجه في القاهرة، وعن دوره في المسلسل الجديد لسامي الفهري «باي الشعب»، التفاصيل في الحوار التالي:
أولا مبروك تتويجك في القاهرة، وماذا يمثل هذا التتويج بالنسبة إليكم؟
صدقا هذا التتويج، يمثل حدثا هاما جدا بالنسبة لي لأنني تربيت مثل جيلي على الأفلام المصرية وأفلام يوسف شاهين، وعلى كوكبة من نجوم السينما المصرية على غرار أحمد مظهر وعماد حمدي وعمر الشريف...، وبالتالي الجائزة في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي لها ثقلها، وأسعدتني كثيرا رغم أنني تحصلت عليها وقد تجاوزت السبعين من العمر، وهي تتجاوز شخصي لتشمل تونس والسينما التونسية، وهي أيضا تتويج لمسيرة 50 سنة من التمثيل بالنسبة الي.
إلى جانب تتويجكم، حضور «تونس الليل» في المسابقة الدولية لمهرجان القاهرة، وهو الفيلم العربي الوحيد، يعد تتويجا في حد ذاته؟
فعلا «تونس الليل» كان الفيلم العربي الوحيد في المسابقة الدولية، وتتويجي بجائزة أحسن ممثل في هذه المسابقة شرف كبير نعتز به وهو تتويج لمسيرة 50 سنة من التمثيل، ولا يمكن أن أنسى لحظة همس لي المخرج المصري خيري بشارة قائلا: «تحصلت على الجائزة بإجماع كل أعضاء لجنة التحكيم» علما وأن أعضاء لجنة التحكيم من جنسيات مختلفة فإلى جانب رئيسها حسين فهمي ثمة سينمائيون من فرنسا والهند وفلسطين...
تبقى النقطة السوداء، ربما عدم مشاركة الفيلم في أيام قرطاج السينمائية؟
في القاهرة شاهدوا الفيلم في شهر جويلية، وطلبوا برمجته في المسابقة الدولية وبعد أسبوع حضرت التذاكر والتواريخ والنزل الذي سنقيم فيه، كل ذلك قبل ثلاثة أشهر من انطلاق المهرجان، بينما في تونس مدير الدورة الفارطة من أيام قرطاج السينمائية لم يقرر إن كان سيبرمج في المسابقة أو في عرض خاص، رغم أن مهرجاننا قبل مهرجان القاهرة.
علمنا أن فيلم «تونس الليل» سيقع توزيعه في مصر وفي الإمارات؟
- أجل، بل لأول مرة في التاريخ سيوزع فيلم تونسي في 10 قاعات سينما في مصر، كما سيوزع في لبنان والإمارات العربية، وهذا في حد ذاته تتويج للفيلم وسيساهم بقدر كبير في إشعاع صورة السينما التونسية، خاصة بعد نجاح الممثلين التونسيين على غرار هند صبري وظافر العابدين ودرة زروق وفاطمة ناصر وفريال قراجة وسناء يوسف في تسويق صورة مشعة عن تونس، وهذا يفتح آفاق سوق جديدة عربية للسينما التونسية.
لمحت إلى بلوغك سن الواحدة والسبعين، فهل تكون أول ممثل في هذا العمر سيدخل الدراما والسينما المصرية والعربية؟
(ضاحكا) إن شاء الله، بالفعل بعد تتويجي بجائزة أحسن ممثل في مهرجان القاهرة السينمائي، تهاطلت علي العروض والمكالمات، منها أن كاتب سيناريو معروف في مصر اقترح أن يكتب سيناريو لي أي أجسد فيه دور البطولة المطلقة، وقريبا سينزل بيننا إلى تونس منتج أردني، لكن في الوقت الحالي لم أتفق مع أحد بعد.
تنطلق قريبا في تصوير دورك في مسلسل للمخرج سامي الفهري، هل من فكرة عن العمل وعن دورك فيه؟
المسلسل حاليا بعنوان «باي الشعب» ولو أنه يتعرض لثلاثة بايات، و عمل درامي تاريخي في 30 حلقة للمخرج سامي الفهري سيبث خلال رمضان القادم على قناة الحوار التونسي، وهذا العمل كان سينتجه نجيب عياد وسيخرجه شوقي الماجري لكنه تحول إلى سامي الفهري لأن تكاليف إنتاجه باهظة، وبالمناسبة شجاعة كبيرة وجرأة أكبر من سامي الفهري أن يخرج وينتج هذا العمل الذي يتطلب تكاليف كبيرة جدا فالملابس وحدها لا تقل عن 150 لباسا، والعمل سيكون قويا فانتظروه، لكنه لن يكون كـ"حريم السلطان"...
وماذا عن دورك وعن الشخصيات الرئيسية في هذا العمل؟
شخصيا أجسد شخصية أحمد بن أبي ضياف، ومن أبطال المسلسل هشام رستم وريم بن مسعود ونجيب بلقاضي وياسين بن قمرة (في دور خير الدين باشا) وعزيز باي وانتظروا الشخصية الرئيسية التي ستكون من اكتشافات الفهري وهي فتاة تبلغ من العمر 12 سنة، عموما المسلسل تاريخي سيجمع قرابة 100 ممثل منهم 10 أدوار رئيسية، ونحن في حاجة إلى مثل هذه الأعمال الدرامية فضلا عن أن البايات تم محوهم من تاريخ تونس، وقد نصحت الفهري بالعودة إلى التاريخ إلى جانب السيناريو الذي يشتغل عليه، والذي كلفه 300 ألف دينار، وقد فعل ذلك ليكون العمل أقرب إلى الحقائق التاريخية التي تهم تلك الفترة.
وماذا عن المسرح؟
صعب أن أتواجد في المسرح لأنني بعد إنهاء تصوير مسلسل «باي الشعب»، سأنطلق مع المنتج محمد علي بالحمراء في تصوير فيلمه الجديد للمخرج مجدي الأخضر، وسيكون ذلك إما في شهر أفريل أو في شهر ماي، وربما ستكون من أبطال هذا الفيلم الممثلة هند صبري، التي لا أدري أين وصلت مفاوضات المنتج معها.

حاوره: وسام المختار
فيصل الحاج طيب لـ«الشروق»: مترشحون لا يملكون التأشيرة لدخول المانيا
11 ديسمبر 2017 السّاعة 23:00
بعد مرور اكثر من نصف مدتها احتدت وتيرة الحملة الانتخابية في المانيا وتحدث كثيرون عن تجاوزات واخلالات وعن...
المزيد >>
ناجي الجويني لـ «الشّروق»: حكّامنا أبرياء من تُهمة الارتشاء لكنّهم يعيشون تحت التهديد
11 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
ناجي الجويني اسم أشهر من نار على علم في دنيا التّحكيم الذي جاب بفضله ضيفنا العالم زاده صافرته العادلة وسمعته...
المزيد >>
لقاء مع:عزام الأحمد (قيادي في فتح ومستشار سابق لياسر عرفات):قرار ترومب وحّدنا وأنهى الانقسام الفلسطيني
10 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
أكد عزام الأحمد، عضو اللجنة المركزية ومسؤول ملف المصالحة في حركة فتح ومستشار الزعيم الفلسطيني الراحل في...
المزيد >>
الوجه الآخر:الفنان المسرحي المنجي بن ابراهيم:أنـا مدين للشيـخ الخالـد كمـال جعيط بتوجهي الى المســــــرح
09 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
حسب الأصل الأرض والانتماء لاشك أن هناك محطات وومضات ترسخ وتؤثر في المسار الحياتي للكائن ثم البحث عن ولادة...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
الممثل رؤوف بن عمر لـ«الشروق»:انتظروني في مسلسل «باي الشعب» في رمضان
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 06 ديسمبر 2017

اعتبر الممثل رؤوف بن عمر تتويجه كأحسن ممثل في مهرجان القاهرة السينمائي تتويجا لمسيرته لتونس وللسينما التونسية، كاشفا عن جديده لرمضان القادم وعن تجربة عربية في الأفق.

هذا ما قاله لي خيري بشارة قبل الإعلان عن الفائزين في مهرجان القاهرة

***
«تونس الليل» سيعرض في مصر والإمارات ولبنان

تونس – الشروق: 
عبر الممثل القدير، رؤوف بن عمر، صاحب المسيرة الطويلة في التمثيل والتي تجاوزت الخمسين عاما، في السينما والمسرح والتلفزة، عن سعادته بحصوله على جائزة أحسن ممثل في الدورة المنقضية من مهرجان القاهرة السينمائي، وعن سعادته بترويج فيلم «تونس الليل» عربيا وخاصة في مصر، كما كشف «الشاذلي التمار» كما يحلو للجمهور مناداته، في حواره مع «الشروق» عن العروض العربية التي عقبت تتويجه في القاهرة، وعن دوره في المسلسل الجديد لسامي الفهري «باي الشعب»، التفاصيل في الحوار التالي:
أولا مبروك تتويجك في القاهرة، وماذا يمثل هذا التتويج بالنسبة إليكم؟
صدقا هذا التتويج، يمثل حدثا هاما جدا بالنسبة لي لأنني تربيت مثل جيلي على الأفلام المصرية وأفلام يوسف شاهين، وعلى كوكبة من نجوم السينما المصرية على غرار أحمد مظهر وعماد حمدي وعمر الشريف...، وبالتالي الجائزة في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي لها ثقلها، وأسعدتني كثيرا رغم أنني تحصلت عليها وقد تجاوزت السبعين من العمر، وهي تتجاوز شخصي لتشمل تونس والسينما التونسية، وهي أيضا تتويج لمسيرة 50 سنة من التمثيل بالنسبة الي.
إلى جانب تتويجكم، حضور «تونس الليل» في المسابقة الدولية لمهرجان القاهرة، وهو الفيلم العربي الوحيد، يعد تتويجا في حد ذاته؟
فعلا «تونس الليل» كان الفيلم العربي الوحيد في المسابقة الدولية، وتتويجي بجائزة أحسن ممثل في هذه المسابقة شرف كبير نعتز به وهو تتويج لمسيرة 50 سنة من التمثيل، ولا يمكن أن أنسى لحظة همس لي المخرج المصري خيري بشارة قائلا: «تحصلت على الجائزة بإجماع كل أعضاء لجنة التحكيم» علما وأن أعضاء لجنة التحكيم من جنسيات مختلفة فإلى جانب رئيسها حسين فهمي ثمة سينمائيون من فرنسا والهند وفلسطين...
تبقى النقطة السوداء، ربما عدم مشاركة الفيلم في أيام قرطاج السينمائية؟
في القاهرة شاهدوا الفيلم في شهر جويلية، وطلبوا برمجته في المسابقة الدولية وبعد أسبوع حضرت التذاكر والتواريخ والنزل الذي سنقيم فيه، كل ذلك قبل ثلاثة أشهر من انطلاق المهرجان، بينما في تونس مدير الدورة الفارطة من أيام قرطاج السينمائية لم يقرر إن كان سيبرمج في المسابقة أو في عرض خاص، رغم أن مهرجاننا قبل مهرجان القاهرة.
علمنا أن فيلم «تونس الليل» سيقع توزيعه في مصر وفي الإمارات؟
- أجل، بل لأول مرة في التاريخ سيوزع فيلم تونسي في 10 قاعات سينما في مصر، كما سيوزع في لبنان والإمارات العربية، وهذا في حد ذاته تتويج للفيلم وسيساهم بقدر كبير في إشعاع صورة السينما التونسية، خاصة بعد نجاح الممثلين التونسيين على غرار هند صبري وظافر العابدين ودرة زروق وفاطمة ناصر وفريال قراجة وسناء يوسف في تسويق صورة مشعة عن تونس، وهذا يفتح آفاق سوق جديدة عربية للسينما التونسية.
لمحت إلى بلوغك سن الواحدة والسبعين، فهل تكون أول ممثل في هذا العمر سيدخل الدراما والسينما المصرية والعربية؟
(ضاحكا) إن شاء الله، بالفعل بعد تتويجي بجائزة أحسن ممثل في مهرجان القاهرة السينمائي، تهاطلت علي العروض والمكالمات، منها أن كاتب سيناريو معروف في مصر اقترح أن يكتب سيناريو لي أي أجسد فيه دور البطولة المطلقة، وقريبا سينزل بيننا إلى تونس منتج أردني، لكن في الوقت الحالي لم أتفق مع أحد بعد.
تنطلق قريبا في تصوير دورك في مسلسل للمخرج سامي الفهري، هل من فكرة عن العمل وعن دورك فيه؟
المسلسل حاليا بعنوان «باي الشعب» ولو أنه يتعرض لثلاثة بايات، و عمل درامي تاريخي في 30 حلقة للمخرج سامي الفهري سيبث خلال رمضان القادم على قناة الحوار التونسي، وهذا العمل كان سينتجه نجيب عياد وسيخرجه شوقي الماجري لكنه تحول إلى سامي الفهري لأن تكاليف إنتاجه باهظة، وبالمناسبة شجاعة كبيرة وجرأة أكبر من سامي الفهري أن يخرج وينتج هذا العمل الذي يتطلب تكاليف كبيرة جدا فالملابس وحدها لا تقل عن 150 لباسا، والعمل سيكون قويا فانتظروه، لكنه لن يكون كـ"حريم السلطان"...
وماذا عن دورك وعن الشخصيات الرئيسية في هذا العمل؟
شخصيا أجسد شخصية أحمد بن أبي ضياف، ومن أبطال المسلسل هشام رستم وريم بن مسعود ونجيب بلقاضي وياسين بن قمرة (في دور خير الدين باشا) وعزيز باي وانتظروا الشخصية الرئيسية التي ستكون من اكتشافات الفهري وهي فتاة تبلغ من العمر 12 سنة، عموما المسلسل تاريخي سيجمع قرابة 100 ممثل منهم 10 أدوار رئيسية، ونحن في حاجة إلى مثل هذه الأعمال الدرامية فضلا عن أن البايات تم محوهم من تاريخ تونس، وقد نصحت الفهري بالعودة إلى التاريخ إلى جانب السيناريو الذي يشتغل عليه، والذي كلفه 300 ألف دينار، وقد فعل ذلك ليكون العمل أقرب إلى الحقائق التاريخية التي تهم تلك الفترة.
وماذا عن المسرح؟
صعب أن أتواجد في المسرح لأنني بعد إنهاء تصوير مسلسل «باي الشعب»، سأنطلق مع المنتج محمد علي بالحمراء في تصوير فيلمه الجديد للمخرج مجدي الأخضر، وسيكون ذلك إما في شهر أفريل أو في شهر ماي، وربما ستكون من أبطال هذا الفيلم الممثلة هند صبري، التي لا أدري أين وصلت مفاوضات المنتج معها.

حاوره: وسام المختار
فيصل الحاج طيب لـ«الشروق»: مترشحون لا يملكون التأشيرة لدخول المانيا
11 ديسمبر 2017 السّاعة 23:00
بعد مرور اكثر من نصف مدتها احتدت وتيرة الحملة الانتخابية في المانيا وتحدث كثيرون عن تجاوزات واخلالات وعن...
المزيد >>
ناجي الجويني لـ «الشّروق»: حكّامنا أبرياء من تُهمة الارتشاء لكنّهم يعيشون تحت التهديد
11 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
ناجي الجويني اسم أشهر من نار على علم في دنيا التّحكيم الذي جاب بفضله ضيفنا العالم زاده صافرته العادلة وسمعته...
المزيد >>
لقاء مع:عزام الأحمد (قيادي في فتح ومستشار سابق لياسر عرفات):قرار ترومب وحّدنا وأنهى الانقسام الفلسطيني
10 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
أكد عزام الأحمد، عضو اللجنة المركزية ومسؤول ملف المصالحة في حركة فتح ومستشار الزعيم الفلسطيني الراحل في...
المزيد >>
الوجه الآخر:الفنان المسرحي المنجي بن ابراهيم:أنـا مدين للشيـخ الخالـد كمـال جعيط بتوجهي الى المســــــرح
09 ديسمبر 2017 السّاعة 21:00
حسب الأصل الأرض والانتماء لاشك أن هناك محطات وومضات ترسخ وتؤثر في المسار الحياتي للكائن ثم البحث عن ولادة...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
فاطمة بن عبدالله الكرّاي
بوتين... آخر القادة المحترمين
«فلادمير بوتين»، ومن خلال جولته المشرقيّة بين سوريا ومصر وتركيا، أعطى إشارات مؤكّدة، أنه رئيس دولة «عظمى» لها باع في السياسات الاقليمية والدولية... وهذا أمر معروف.
المزيد >>