الثانـــــــــــــوي:الأربعاء القادم هيئة إدارية ساخنة
عبد الحميد الرياحي
عسل الوعود... مرارة الواقع !
من انتخابات المجلس الوطني التأسيسي الى تجربة الانتخابات البلدية مرورا بانتخابات 2014 تصرّ الطبقة السياسية على إنتاج نفس الأخطاء.. أخطاء ممثلة أساسا في تحويل هذه المحطات الانتخابية...
المزيد >>
الثانـــــــــــــوي:الأربعاء القادم هيئة إدارية ساخنة
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 05 جانفي 2018

تونس (الشروق)
بعد سلسلة من التحركات الاحتجاجية، تعود الهيئة الادارية القطاعية للتعليم الثانوي للانعقاد يوم 10 جانفي الجاري لتقييم مسار التفاوض مع سلطة الاشراف وتحديد التحرك الاحتجاجي القادم ردا على السياسة المعتمدة في التعامل مع مطالب المدرسين.
امام تعطل سير التفاوض بين النقابة العامة للتعليم الثانوي ووزارة التربية بخصوص جملة المطالب العالقة التي مثلت محور احتجاجات واضرابات عديدة، وفي ظل صمت سلطة الاشراف والحكومة تجاه نداءات الاستغاثة المتكررة والمراسلات المتعددة لإيلاء ملف المدرسين العناية اللازمة والاستجابة لمطالبهم العاجلة، تنعقد الهيئة الادارية القطاعية للتعليم الثانوي يوم الأربعاء المقبل لتحديد الشكل النضالي المناسب ردا على تجاهل مطالب المدرسين .
ومن المنتظر ان تشهد الهيئة الادارية القطاعية نقاشات ساخنة واجواء متوترة خاصة امام ما يجتاح القاعدة الاستاذية من غضب واحتقان بلغ ذروته في مختلف المدارس الاعدادية والمعاهد الثانوية بكامل تراب الجمهورية جعلهم يدعون الى التصعيد واتخاذ أقصى درجات الاحتجاج الى ان تستعيد سلطة الاشراف رشدها وتعدل الحكومة الكفة بينهم وبين منظوريها من موظفي الدولة.
وكان اساتذة التعليم الثانوي قد طالبوا بحقهم في التقاعد الاختياري في سن ال55 سنة و30 سنة عملا مع التنفيل ب 5 سنوات تفعيلا لما نصت عليه اتفاقية 21 اكتوبر 2011 في بندها العاشر القاضي بتصنيف مهنة مدرسي التعليم الثانوي والإعدادي بجميع رتبهم والراجعين بالنظر الى وزارة التربية ضمن المهن الشاقة والمرهقة وسد الشغورات الحاصلة في اغلب المدارس الاعدادية والمعاهد الثانوية الى جانب المطالبة بتسوية وضعية آلاف النواب الموزعين على مختلف المؤسسات التربوية بكامل تراب الجمهورية .
كما طالب الاساتذة بوضع حد لتدهور الوضع التربوي وسن قانون يجرم الاعتداء على المربين وعلى العاملين بالمؤسسات التعليمية والتصدي للخروقات المتعلقة بديوان الخدمات المدرسية وغيرها من المطالب الاخرى التي وصفوها بالعاجلة موجهين انتقادا لاذعا لميزانية 2018 وما ورد بها من اجراءات وصفوها بالمجحفة في حقهم وفي حق المواطن التونسي بشكل عام .

شافية براهمي
الجامعة العامة للتعليم الثانوي تدعو للقاء استشاري ثاني مع الجهات
25 أفريل 2018 السّاعة 22:51
دعت الجامعة العامة للتعليم الثانوي، في بلاغ أصدرته مساء اليوم الأربعاء 25 أفريل 2018، كافة الكتاب العامين...
المزيد >>
تعليق أشغال المكتب التنفيذي للاتحاد العام التونسي للشغل لمزيد " التشاور"
25 أفريل 2018 السّاعة 15:52
قالت وكالة تونس إفريقيا للأنباء بأن المكتب التنفيذي للاتحاد العام التونسي للشغل المجتمع اليوم الأربعاء...
المزيد >>
نقابة موظفي التربية: قرار التدريس خلال اسبوع العطلة لا يلزمنا أبدا
25 أفريل 2018 السّاعة 10:55
أكــدت نقابة موظفي التربية اليوم الاربعاء 25 أفريل 2018 ،التزامها بالعطلة المدرسية المقررة الاسبوع المقبل.
المزيد >>
جامعة التعليم الثانوي تعلن استئناف الدروس غدا مع مواصلة حجب الاعداد
24 أفريل 2018 السّاعة 16:49
اعلنت الجامعة العامة للتعليم الثانوي قبل قليل بان لقاء الجهات التابع لها قرر استئناف الدروس بداية من يوم...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
الثانـــــــــــــوي:الأربعاء القادم هيئة إدارية ساخنة
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 05 جانفي 2018

تونس (الشروق)
بعد سلسلة من التحركات الاحتجاجية، تعود الهيئة الادارية القطاعية للتعليم الثانوي للانعقاد يوم 10 جانفي الجاري لتقييم مسار التفاوض مع سلطة الاشراف وتحديد التحرك الاحتجاجي القادم ردا على السياسة المعتمدة في التعامل مع مطالب المدرسين.
امام تعطل سير التفاوض بين النقابة العامة للتعليم الثانوي ووزارة التربية بخصوص جملة المطالب العالقة التي مثلت محور احتجاجات واضرابات عديدة، وفي ظل صمت سلطة الاشراف والحكومة تجاه نداءات الاستغاثة المتكررة والمراسلات المتعددة لإيلاء ملف المدرسين العناية اللازمة والاستجابة لمطالبهم العاجلة، تنعقد الهيئة الادارية القطاعية للتعليم الثانوي يوم الأربعاء المقبل لتحديد الشكل النضالي المناسب ردا على تجاهل مطالب المدرسين .
ومن المنتظر ان تشهد الهيئة الادارية القطاعية نقاشات ساخنة واجواء متوترة خاصة امام ما يجتاح القاعدة الاستاذية من غضب واحتقان بلغ ذروته في مختلف المدارس الاعدادية والمعاهد الثانوية بكامل تراب الجمهورية جعلهم يدعون الى التصعيد واتخاذ أقصى درجات الاحتجاج الى ان تستعيد سلطة الاشراف رشدها وتعدل الحكومة الكفة بينهم وبين منظوريها من موظفي الدولة.
وكان اساتذة التعليم الثانوي قد طالبوا بحقهم في التقاعد الاختياري في سن ال55 سنة و30 سنة عملا مع التنفيل ب 5 سنوات تفعيلا لما نصت عليه اتفاقية 21 اكتوبر 2011 في بندها العاشر القاضي بتصنيف مهنة مدرسي التعليم الثانوي والإعدادي بجميع رتبهم والراجعين بالنظر الى وزارة التربية ضمن المهن الشاقة والمرهقة وسد الشغورات الحاصلة في اغلب المدارس الاعدادية والمعاهد الثانوية الى جانب المطالبة بتسوية وضعية آلاف النواب الموزعين على مختلف المؤسسات التربوية بكامل تراب الجمهورية .
كما طالب الاساتذة بوضع حد لتدهور الوضع التربوي وسن قانون يجرم الاعتداء على المربين وعلى العاملين بالمؤسسات التعليمية والتصدي للخروقات المتعلقة بديوان الخدمات المدرسية وغيرها من المطالب الاخرى التي وصفوها بالعاجلة موجهين انتقادا لاذعا لميزانية 2018 وما ورد بها من اجراءات وصفوها بالمجحفة في حقهم وفي حق المواطن التونسي بشكل عام .

شافية براهمي
الجامعة العامة للتعليم الثانوي تدعو للقاء استشاري ثاني مع الجهات
25 أفريل 2018 السّاعة 22:51
دعت الجامعة العامة للتعليم الثانوي، في بلاغ أصدرته مساء اليوم الأربعاء 25 أفريل 2018، كافة الكتاب العامين...
المزيد >>
تعليق أشغال المكتب التنفيذي للاتحاد العام التونسي للشغل لمزيد " التشاور"
25 أفريل 2018 السّاعة 15:52
قالت وكالة تونس إفريقيا للأنباء بأن المكتب التنفيذي للاتحاد العام التونسي للشغل المجتمع اليوم الأربعاء...
المزيد >>
نقابة موظفي التربية: قرار التدريس خلال اسبوع العطلة لا يلزمنا أبدا
25 أفريل 2018 السّاعة 10:55
أكــدت نقابة موظفي التربية اليوم الاربعاء 25 أفريل 2018 ،التزامها بالعطلة المدرسية المقررة الاسبوع المقبل.
المزيد >>
جامعة التعليم الثانوي تعلن استئناف الدروس غدا مع مواصلة حجب الاعداد
24 أفريل 2018 السّاعة 16:49
اعلنت الجامعة العامة للتعليم الثانوي قبل قليل بان لقاء الجهات التابع لها قرر استئناف الدروس بداية من يوم...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
عبد الحميد الرياحي
عسل الوعود... مرارة الواقع !
من انتخابات المجلس الوطني التأسيسي الى تجربة الانتخابات البلدية مرورا بانتخابات 2014 تصرّ الطبقة السياسية على إنتاج نفس الأخطاء.. أخطاء ممثلة أساسا في تحويل هذه المحطات الانتخابية...
المزيد >>