صفاقس:وداد بوشماوي في مؤتمر منظمة الأعراف:ندين التخريب وندعو الى حوار اقتصادي واجتماعي
عبد الحميد الرياحي
أطمــــــاع تركيـــــا.. أحـــــلام أردوغــــــــــان
العدوان العسكري التركي على مدينة عفرين السورية يعرّي بالكامل أطماع وأحلام تركيا ورئيسها أردوغان في التمدد وضمّ أجزاء من الأراضي السورية..
المزيد >>
صفاقس:وداد بوشماوي في مؤتمر منظمة الأعراف:ندين التخريب وندعو الى حوار اقتصادي واجتماعي
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 12 جانفي 2018

الشروق ـ مكتب صفاقس:
ادانة عمليات الحرق والنهب والتخريب التي طالت الممتلكات العامة والخاصة في عدد من الجهات والدعوة الى حوار اقتصادي واجتماعي يضم الحكومة والاحزاب والمنظمات والمجتمع المدني لايجاد حلول تراعي المقدرة الشرائية للمواطن ولا ترهق المؤسسة الاقتصادية وتوفر موارد مالية للحكومة.
هذه اهم النقاط التي توقفت عندها السيدة وداد بوشماوي في المؤتمر الصحفي لدى اشرافها على انطلاق اشغال مؤتمر الاتحاد الجهوي للصناعة والتجارة بصفاقس واصفة علاقة منظمتي الأعراف والشغل بالمتميزة ومنددة بما تشهده البلاد من عمليات تخريب طالت الممتلكات العامة والخاصة معتبرة ان الحوار سبيل وحيد لحل المشاكل الاقتصادية والاجتماعية خاصة ان للبلاد تجربة سابقة في ذلك.
وبينت رئيسة اتحاد الصناعة والتجارة ان منظمة الاعراف تتحمل مسؤولياتها كاملة في إيجاد الحلول المناسبة كما فعلت سابقا ولكنها تؤكد في ذات الوقت على ضرورة ان تتحمل مختلف الأطراف الاخرى مسؤوليتها ايضا من أحزاب وحكومة ومنظمات ومجتمع مدني عبر الحوار البناء الذي سبق ان أتى اكله في حل قضايا عويصة في السابق وجنب البلاد الدخول في نفق مظلم.
وقالت رئيسة منظمة الأعراف: «نتفهم مطالب المحتجين وكنا قد نبّهنا الى مخاطر الإجراءات المالية والاقتصادية في قانون المالية لسنة 2018 وانعكاساتها على المقدرة الشرائية للمواطن من ناحية وتنافسية المؤسسات من ناحية ثانية ولكننا في ذات الوقت نرفض كل أشكال التخريب والعنف والتهديم فتونس عزيزة علينا جميعا».
وكانت السيدة وداد البوشماوي قد اكدت في كلمتها الافتتاحية للمؤتمر السابع عشر للاتحاد الجهوي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية بصفاقس على أن المناخ الإقتصادي في هذه الفترة صعب لكن الحلول ممكنة لإنقاذ الاقتصاد وينطلق من ضرورة إعلاء قيمة العمل وتكثيف الإنتاج ولا يمكن ان يتحقق عبر تعطيل العمل وتخريب المؤسسات فمنظمة الاعراف مع الاحتجاجات السلمية المشروعة ولكنها ترفض العنف والفوضى والتخريب لمخاطره على كل البلاد.
يذكر ان المؤتمر السابع عشر للاتحاد الجهوي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية بصفاقس هو آخر المؤتمرات الجهوية قبل الانطلاق في استعدادات المؤتمر الوطني وقد ترشح للمكتب التنفيذي الجهوي اثنان وسبعون مترشحا وسط اجواء تنافسية ساخنة تعكس اهمية منظمة الأعراف في عاصمة المال والأعمال.

نبيل العمامي
قريبا.. إمضاء إتفاقية تمويل مشروع المستشفى الجهوي صنف -ب- بمعتمدية تالة
23 جانفي 2018 السّاعة 22:55
أعلن ممثلو البنك الإسلامي للتنمية لدى زيارتهم اليوم الثلاثاء إلى ولاية القصرين رفقة إطارات من وزارات الصحة...
المزيد >>
في سليمان ودارعلوش: حجز6 أطنان من السكر و5500 لتر من الزيت النباتي
23 جانفي 2018 السّاعة 21:01
مكتب نابل- الشروق اون لاين – فاطمة بن عثمان: ‎ تمكنت فرق المراقبة الإقتصادية التابعة للإدارة الجهوية...
المزيد >>
قفصــــــــــة: المدرسة الابتدائية بالأفران عـون تنظيف يـزوق المدرســـــة
23 جانفي 2018 السّاعة 21:00
شهدت المدرسة الإبتدائية بحي آلافران بمدينة
المزيد >>
الكــــــــاف.. «تحدّي القراءة العربي» في حامية مدينة الحبّ والجمال
23 جانفي 2018 السّاعة 21:00
تحت شعار «بالقراءة نبني حضارتنا ونستثمر مهاراتنا»
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
صفاقس:وداد بوشماوي في مؤتمر منظمة الأعراف:ندين التخريب وندعو الى حوار اقتصادي واجتماعي
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 12 جانفي 2018

الشروق ـ مكتب صفاقس:
ادانة عمليات الحرق والنهب والتخريب التي طالت الممتلكات العامة والخاصة في عدد من الجهات والدعوة الى حوار اقتصادي واجتماعي يضم الحكومة والاحزاب والمنظمات والمجتمع المدني لايجاد حلول تراعي المقدرة الشرائية للمواطن ولا ترهق المؤسسة الاقتصادية وتوفر موارد مالية للحكومة.
هذه اهم النقاط التي توقفت عندها السيدة وداد بوشماوي في المؤتمر الصحفي لدى اشرافها على انطلاق اشغال مؤتمر الاتحاد الجهوي للصناعة والتجارة بصفاقس واصفة علاقة منظمتي الأعراف والشغل بالمتميزة ومنددة بما تشهده البلاد من عمليات تخريب طالت الممتلكات العامة والخاصة معتبرة ان الحوار سبيل وحيد لحل المشاكل الاقتصادية والاجتماعية خاصة ان للبلاد تجربة سابقة في ذلك.
وبينت رئيسة اتحاد الصناعة والتجارة ان منظمة الاعراف تتحمل مسؤولياتها كاملة في إيجاد الحلول المناسبة كما فعلت سابقا ولكنها تؤكد في ذات الوقت على ضرورة ان تتحمل مختلف الأطراف الاخرى مسؤوليتها ايضا من أحزاب وحكومة ومنظمات ومجتمع مدني عبر الحوار البناء الذي سبق ان أتى اكله في حل قضايا عويصة في السابق وجنب البلاد الدخول في نفق مظلم.
وقالت رئيسة منظمة الأعراف: «نتفهم مطالب المحتجين وكنا قد نبّهنا الى مخاطر الإجراءات المالية والاقتصادية في قانون المالية لسنة 2018 وانعكاساتها على المقدرة الشرائية للمواطن من ناحية وتنافسية المؤسسات من ناحية ثانية ولكننا في ذات الوقت نرفض كل أشكال التخريب والعنف والتهديم فتونس عزيزة علينا جميعا».
وكانت السيدة وداد البوشماوي قد اكدت في كلمتها الافتتاحية للمؤتمر السابع عشر للاتحاد الجهوي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية بصفاقس على أن المناخ الإقتصادي في هذه الفترة صعب لكن الحلول ممكنة لإنقاذ الاقتصاد وينطلق من ضرورة إعلاء قيمة العمل وتكثيف الإنتاج ولا يمكن ان يتحقق عبر تعطيل العمل وتخريب المؤسسات فمنظمة الاعراف مع الاحتجاجات السلمية المشروعة ولكنها ترفض العنف والفوضى والتخريب لمخاطره على كل البلاد.
يذكر ان المؤتمر السابع عشر للاتحاد الجهوي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية بصفاقس هو آخر المؤتمرات الجهوية قبل الانطلاق في استعدادات المؤتمر الوطني وقد ترشح للمكتب التنفيذي الجهوي اثنان وسبعون مترشحا وسط اجواء تنافسية ساخنة تعكس اهمية منظمة الأعراف في عاصمة المال والأعمال.

نبيل العمامي
قريبا.. إمضاء إتفاقية تمويل مشروع المستشفى الجهوي صنف -ب- بمعتمدية تالة
23 جانفي 2018 السّاعة 22:55
أعلن ممثلو البنك الإسلامي للتنمية لدى زيارتهم اليوم الثلاثاء إلى ولاية القصرين رفقة إطارات من وزارات الصحة...
المزيد >>
في سليمان ودارعلوش: حجز6 أطنان من السكر و5500 لتر من الزيت النباتي
23 جانفي 2018 السّاعة 21:01
مكتب نابل- الشروق اون لاين – فاطمة بن عثمان: ‎ تمكنت فرق المراقبة الإقتصادية التابعة للإدارة الجهوية...
المزيد >>
قفصــــــــــة: المدرسة الابتدائية بالأفران عـون تنظيف يـزوق المدرســـــة
23 جانفي 2018 السّاعة 21:00
شهدت المدرسة الإبتدائية بحي آلافران بمدينة
المزيد >>
الكــــــــاف.. «تحدّي القراءة العربي» في حامية مدينة الحبّ والجمال
23 جانفي 2018 السّاعة 21:00
تحت شعار «بالقراءة نبني حضارتنا ونستثمر مهاراتنا»
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
عبد الحميد الرياحي
أطمــــــاع تركيـــــا.. أحـــــلام أردوغــــــــــان
العدوان العسكري التركي على مدينة عفرين السورية يعرّي بالكامل أطماع وأحلام تركيا ورئيسها أردوغان في التمدد وضمّ أجزاء من الأراضي السورية..
المزيد >>