رسالة مفتوحة إلى فخامة رئيس الجمهورية
خالد الحدّاد
فرصة أخرى ضائعة أمام الدساترة
ستستكمل الانتخابات البلديّة التي انطلقت مجرياتها هذه الأيام بفتح باب الترشّحات خطوة مهمّة في مسار الانتقال الديمقراطي وبالأخص تنفيذ مقتضيات دستور جانفي 2014 بتركيز اللبنات الأولى...
المزيد >>
رسالة مفتوحة إلى فخامة رئيس الجمهورية
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 12 فيفري 2018

بعد أداء واجب التحية الوطنية الصادقة اللائقة بمقامكم، باسم الوفاء لجماهير شعبنا الثائرة التي ساندتنا في اعتصام القصبة 2، الذي كان له الفضل في إنقاذ البلاد من نفق مظلم. حيث أسّس للمسار الانتقالي برمّته، من خلال تحقيق مطلب انتخابات المجلس الوطني التأسيسي، الذي بدوره أسّس لمرحلة الانتقال الديمقراطي الذي تعيشه بلادنا اليوم.
ووفاء لدماء شهداء تونس البررة، ولحزن وألم الثكالى والأرامل ولدموع الأيتام من أبناء الشهداء، وواجبنا الوطني والأخلاقي والتاريخي بوصفنا من مؤسسي المسار الانتقالي، أن نتحمّل كامل مسؤوليّاتنا تجاه شعبنا وتجاه أجيالنا القادمة.حيث أنّه بعد ثبوت الفشل الذريع للنظام المجلسي النيابي الحالي الذي عوّض ديكتاتورية الفرد بديكتاتورية الأحزاب والهيئات والمنظّمات، مما شلّ مؤسّسات الدولة ومسّ من هيبتها داخليا وخارجيا، وشتّت القرار السياسي وعطّل مسارات التنمية والتشغيل. وهي الشعارات التي من أجلها استشهد شهداء تونس البررة إبّان الثورة وبعدها وأوصل البلاد الى ما هي عليه اليوم من أزمات وتصنيفات واختراقات.
وإن كنّا نتفهّم حرص فخامتكم على احترام الدستور الحالي ،فذلك لا يمنع عنّا تحميلكم كامل المسؤولية الدستورية والتاريخية. حيث ندعو فخامتكم من موقعكم كرئيس الجمهورية التونسية المنتخب مباشرة من الشعب، الى دعمنا في إطلاق العريضة الوطنية من أجل استشارة شعبنا في تغيير نظام الحكم في تونس. وقد بات من حقّنا تفعيل كلّ الوسائل الديمقراطية بما يتماشى واحترام نصّ الدستور الحالي، والإعلان عن إطلاق مبادرة العريضة الوطنية لتغيير نظام الحكم كما نصّ عليه ذات الدستور في علاقة بآليات استشارة شعبنا خارج آلية الانتخابات وجمع أكثر عدد ممكن من توقيعات المواطنين الداعمين لهذه المبادرة. وسيتم رفع نتائج هذه المبادرة تباعا إلى المجلس الأعلى للقضاء وإلى مؤسسة رئاسة الجمهورية وإلى رئاسة مجلس نواب الشعب وإلى رئاسة الحكومة وإلى المحكمة الإدارية وكافة الهياكل المعنية ومكونات المجتمع المدني والسياسي في تونس.
وسوف تدعو الهيئة التأسيسية لمبادرة "العريضة الوطنية"، كافة القوى الديمقراطية وفعاليات المجتمع المدني والسياسي في تونس وخارجها، إلى الانضمام إلى هذه المبادرة التي تحمل عنوان "إيد وحدة الناس الكل"، بهدف انتخاب الهيئة الرسمية للمبادرة على هامش الندوة الصحفية التي ستنعقد بتونس العاصمة في تاريخ يحدّد لاحقا. كما تهيب الهيئة الوقتية للعريضة الوطنية بوسائل الإعلام الوطنية بتغطية كافة فعاليات ونشاطات الهيئة، بما يتماشى ودورها الطلائعي في حماية أهداف الثورة وتمكين شعبنا من نظام حكم يؤسس لديمقراطية حقيقية.
وتفضّلوا فخامة رئيس الجمهورية بقبول أسمى وأرقى عبارات التحية والاحترام والتقدير، وفي حفظ الله ورعايته دمتم موفّقين في قيادة بلادنا لما فيه خير شعبنا وسلامة وطننا.
والســــلام...
الإمضــــاء
(رئيس الهيئة الوقتية لمبادرة العريضة الوطنية
المنبثقة عن جمعية رسالة القصبة)
رفيق نور بن الكيلاني

مندوب عام الطفولة: سيتم غلق مركز رعاية أطفال التوحد بأريانة إذا ما ثبت تعرضهم لاعتداءات
19 فيفري 2018 السّاعة 12:15
أوضح المندوب العام لحماية الطفولة مهيار حمادي في اتصال هاتفي مع "وات" ، أنه سيتم غدا الاثنين فتح تحقيق بخصوص...
المزيد >>
585 قائمة تقدم مطالب ترشح للانتخابات البلدية إلى غاية اليوم الرابع من فترة قبول الترشحات
19 فيفري 2018 السّاعة 11:04
بلغ عدد مطالب الترشح للانتخابات البلدية إلى...
المزيد >>
الانتخابات البلدية: الجبهة الشعبية تقدّم أول قائمة ائتلافية على مستوى الجمهورية
19 فيفري 2018 السّاعة 10:48
أفاد رئيس الهيئة الفرعية للانتخابات في بن عروس...
المزيد >>
الطيب البكوش: القمة المغاربية ستنعقد في الأشهر القليلة القادمة
19 فيفري 2018 السّاعة 10:13
قال اليوم الأمين العام لاتحاد المغرب العربي...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
رسالة مفتوحة إلى فخامة رئيس الجمهورية
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 12 فيفري 2018

بعد أداء واجب التحية الوطنية الصادقة اللائقة بمقامكم، باسم الوفاء لجماهير شعبنا الثائرة التي ساندتنا في اعتصام القصبة 2، الذي كان له الفضل في إنقاذ البلاد من نفق مظلم. حيث أسّس للمسار الانتقالي برمّته، من خلال تحقيق مطلب انتخابات المجلس الوطني التأسيسي، الذي بدوره أسّس لمرحلة الانتقال الديمقراطي الذي تعيشه بلادنا اليوم.
ووفاء لدماء شهداء تونس البررة، ولحزن وألم الثكالى والأرامل ولدموع الأيتام من أبناء الشهداء، وواجبنا الوطني والأخلاقي والتاريخي بوصفنا من مؤسسي المسار الانتقالي، أن نتحمّل كامل مسؤوليّاتنا تجاه شعبنا وتجاه أجيالنا القادمة.حيث أنّه بعد ثبوت الفشل الذريع للنظام المجلسي النيابي الحالي الذي عوّض ديكتاتورية الفرد بديكتاتورية الأحزاب والهيئات والمنظّمات، مما شلّ مؤسّسات الدولة ومسّ من هيبتها داخليا وخارجيا، وشتّت القرار السياسي وعطّل مسارات التنمية والتشغيل. وهي الشعارات التي من أجلها استشهد شهداء تونس البررة إبّان الثورة وبعدها وأوصل البلاد الى ما هي عليه اليوم من أزمات وتصنيفات واختراقات.
وإن كنّا نتفهّم حرص فخامتكم على احترام الدستور الحالي ،فذلك لا يمنع عنّا تحميلكم كامل المسؤولية الدستورية والتاريخية. حيث ندعو فخامتكم من موقعكم كرئيس الجمهورية التونسية المنتخب مباشرة من الشعب، الى دعمنا في إطلاق العريضة الوطنية من أجل استشارة شعبنا في تغيير نظام الحكم في تونس. وقد بات من حقّنا تفعيل كلّ الوسائل الديمقراطية بما يتماشى واحترام نصّ الدستور الحالي، والإعلان عن إطلاق مبادرة العريضة الوطنية لتغيير نظام الحكم كما نصّ عليه ذات الدستور في علاقة بآليات استشارة شعبنا خارج آلية الانتخابات وجمع أكثر عدد ممكن من توقيعات المواطنين الداعمين لهذه المبادرة. وسيتم رفع نتائج هذه المبادرة تباعا إلى المجلس الأعلى للقضاء وإلى مؤسسة رئاسة الجمهورية وإلى رئاسة مجلس نواب الشعب وإلى رئاسة الحكومة وإلى المحكمة الإدارية وكافة الهياكل المعنية ومكونات المجتمع المدني والسياسي في تونس.
وسوف تدعو الهيئة التأسيسية لمبادرة "العريضة الوطنية"، كافة القوى الديمقراطية وفعاليات المجتمع المدني والسياسي في تونس وخارجها، إلى الانضمام إلى هذه المبادرة التي تحمل عنوان "إيد وحدة الناس الكل"، بهدف انتخاب الهيئة الرسمية للمبادرة على هامش الندوة الصحفية التي ستنعقد بتونس العاصمة في تاريخ يحدّد لاحقا. كما تهيب الهيئة الوقتية للعريضة الوطنية بوسائل الإعلام الوطنية بتغطية كافة فعاليات ونشاطات الهيئة، بما يتماشى ودورها الطلائعي في حماية أهداف الثورة وتمكين شعبنا من نظام حكم يؤسس لديمقراطية حقيقية.
وتفضّلوا فخامة رئيس الجمهورية بقبول أسمى وأرقى عبارات التحية والاحترام والتقدير، وفي حفظ الله ورعايته دمتم موفّقين في قيادة بلادنا لما فيه خير شعبنا وسلامة وطننا.
والســــلام...
الإمضــــاء
(رئيس الهيئة الوقتية لمبادرة العريضة الوطنية
المنبثقة عن جمعية رسالة القصبة)
رفيق نور بن الكيلاني

مندوب عام الطفولة: سيتم غلق مركز رعاية أطفال التوحد بأريانة إذا ما ثبت تعرضهم لاعتداءات
19 فيفري 2018 السّاعة 12:15
أوضح المندوب العام لحماية الطفولة مهيار حمادي في اتصال هاتفي مع "وات" ، أنه سيتم غدا الاثنين فتح تحقيق بخصوص...
المزيد >>
585 قائمة تقدم مطالب ترشح للانتخابات البلدية إلى غاية اليوم الرابع من فترة قبول الترشحات
19 فيفري 2018 السّاعة 11:04
بلغ عدد مطالب الترشح للانتخابات البلدية إلى...
المزيد >>
الانتخابات البلدية: الجبهة الشعبية تقدّم أول قائمة ائتلافية على مستوى الجمهورية
19 فيفري 2018 السّاعة 10:48
أفاد رئيس الهيئة الفرعية للانتخابات في بن عروس...
المزيد >>
الطيب البكوش: القمة المغاربية ستنعقد في الأشهر القليلة القادمة
19 فيفري 2018 السّاعة 10:13
قال اليوم الأمين العام لاتحاد المغرب العربي...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
خالد الحدّاد
فرصة أخرى ضائعة أمام الدساترة
ستستكمل الانتخابات البلديّة التي انطلقت مجرياتها هذه الأيام بفتح باب الترشّحات خطوة مهمّة في مسار الانتقال الديمقراطي وبالأخص تنفيذ مقتضيات دستور جانفي 2014 بتركيز اللبنات الأولى...
المزيد >>