الكاف:في اليوم الثاني للحملة الانتخابية :تمزيق قائمــات... و تسابـــــق على الأريـــاف
عبد الحميد الرياحي
لا غالب ولا مغلوب... تونس هي المنتصرة
أخيرا انتصرت لغة العقل واتجهت أزمة الثانوي إلى الانفراج بقرار من الهيئة الإدارية الوطنية الملتئمة أمس بالحمامات... القرار ينصّ على إنهاءتعليق الدروس وإرجاع الأعداد بداية من اليوم...
المزيد >>
الكاف:في اليوم الثاني للحملة الانتخابية :تمزيق قائمــات... و تسابـــــق على الأريـــاف
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 16 أفريل 2018

الكاف ـ الشروق:
عرف اليوم الثاني من الحملة الانتخابية بلديات 2018 إصرارا من ممثلي بعض القائمات على إعادة تعليق قائمات جديدة بعد أن تم تمزيقها بالأرياف في حركة رمزية تعكس غضب المواطن وعدم ثقته في البرامج الانتخابية.
وإن خيرت بعض القائمات المستقلة والجبهة الشعبية وحركة النهضة وأفاق المشروع الوطني الفضاءات المغلقة وتنظيم اجتماعات في مقراتها فإن نداء تونس خير الخروج للشارع منذ اليوم الأول. وإن أبدت عدة قائمات عن حماسها في التعليق والوصول إلى المواطن في مختلف المناطق الريفية والتجمعات السكنية الكبرى بأرياف الساقية وتاجروين والدهماني والسرس إلا أن عدة قائمات أخرى مستقلة وحزبية مثل الحزب الدستوري الحر خيرت الغياب عن المشهد بما يطرح عدة أسئلة حول الجاهزية أو جلب انتباه الناخب.
ما أثار الشك لدى الناخب في اليوم الثاني هو كفاءة بعض المترشحين والتقارب في البرامج وتكرار نفس السياقات مثل «من أجل بلادي نعمل كل شيء» والشعارات المألوفة والمضي في تقديم الوعود بتوفير الماء الصالح للشرب بالأرياف وتعبيد المسالك الفلاحية وتحسين المساكن بما جعل من بعض مواطني المناطق الريفية باللواتة بالقصور والعلاوة بالدهماني والتريشة بالسرس وسيدي خيار بنبر وسيدي رابح بالساقية أنهم خارج الدولة لإفراط بعض المرشحين في الوعود دون شرح للاستحقاق البلدي و عدم الدراية بكيفية توزيع السلطات. وإن أجمعت جل البرامج على حل مشاغل البنية التحتية والبيئة والصحة والتعليم والشباب والطفولة فإن الناخب شكك فيها واعتبرها حيلة لنيل صوته لا غير.
وفي المقابل ثمن البعض تطبيق مبدأ التناصف في اختيار أعضاء المجلس البلدي بين كل القائمات المترشحة حسب عدد الأصوات.
تم استعمال العلم الوطني أثناء الحملة الانتخابية من قائمة مستقلة والمطلوب من الهيئة الفرعية المستقلة للانتخابات بالكاف إيقاف مثل هذه الخروقات بعد أن عينت 56 مراقبا للغرض.

المولدي العباسي
راشد الغنوشي: انفتاح النهضة على المستقلين ليس للزينة او الديكور
24 أفريل 2018 السّاعة 23:07
قال رئيس حزب حركة النهضة راشد الغنوشي اليوم الثلاثاء ببنزرت إن "انفتاح حركة النهضة على المستقلين في...
المزيد >>
الحزب الجمهوري يؤكد رفضه شيطنة المربين وتأليب الرأي العام ضدهم
24 أفريل 2018 السّاعة 21:37
أكد المكتب التنفيذي للحزب الجمهوري، اليوم...
المزيد >>
الانتخابات البلدية:ماذا تُخْفِي الصــورة الانتخابيّــــــــــة؟
24 أفريل 2018 السّاعة 21:00
اللافت في الحملة الانتخابية للبلديات طغيان...
المزيد >>
قاموس الشروق:الديمقراطية التشاركية
24 أفريل 2018 السّاعة 21:00
الديمقراطية التشاركية هي نظام يمكن من مشاركة...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
الكاف:في اليوم الثاني للحملة الانتخابية :تمزيق قائمــات... و تسابـــــق على الأريـــاف
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 16 أفريل 2018

الكاف ـ الشروق:
عرف اليوم الثاني من الحملة الانتخابية بلديات 2018 إصرارا من ممثلي بعض القائمات على إعادة تعليق قائمات جديدة بعد أن تم تمزيقها بالأرياف في حركة رمزية تعكس غضب المواطن وعدم ثقته في البرامج الانتخابية.
وإن خيرت بعض القائمات المستقلة والجبهة الشعبية وحركة النهضة وأفاق المشروع الوطني الفضاءات المغلقة وتنظيم اجتماعات في مقراتها فإن نداء تونس خير الخروج للشارع منذ اليوم الأول. وإن أبدت عدة قائمات عن حماسها في التعليق والوصول إلى المواطن في مختلف المناطق الريفية والتجمعات السكنية الكبرى بأرياف الساقية وتاجروين والدهماني والسرس إلا أن عدة قائمات أخرى مستقلة وحزبية مثل الحزب الدستوري الحر خيرت الغياب عن المشهد بما يطرح عدة أسئلة حول الجاهزية أو جلب انتباه الناخب.
ما أثار الشك لدى الناخب في اليوم الثاني هو كفاءة بعض المترشحين والتقارب في البرامج وتكرار نفس السياقات مثل «من أجل بلادي نعمل كل شيء» والشعارات المألوفة والمضي في تقديم الوعود بتوفير الماء الصالح للشرب بالأرياف وتعبيد المسالك الفلاحية وتحسين المساكن بما جعل من بعض مواطني المناطق الريفية باللواتة بالقصور والعلاوة بالدهماني والتريشة بالسرس وسيدي خيار بنبر وسيدي رابح بالساقية أنهم خارج الدولة لإفراط بعض المرشحين في الوعود دون شرح للاستحقاق البلدي و عدم الدراية بكيفية توزيع السلطات. وإن أجمعت جل البرامج على حل مشاغل البنية التحتية والبيئة والصحة والتعليم والشباب والطفولة فإن الناخب شكك فيها واعتبرها حيلة لنيل صوته لا غير.
وفي المقابل ثمن البعض تطبيق مبدأ التناصف في اختيار أعضاء المجلس البلدي بين كل القائمات المترشحة حسب عدد الأصوات.
تم استعمال العلم الوطني أثناء الحملة الانتخابية من قائمة مستقلة والمطلوب من الهيئة الفرعية المستقلة للانتخابات بالكاف إيقاف مثل هذه الخروقات بعد أن عينت 56 مراقبا للغرض.

المولدي العباسي
راشد الغنوشي: انفتاح النهضة على المستقلين ليس للزينة او الديكور
24 أفريل 2018 السّاعة 23:07
قال رئيس حزب حركة النهضة راشد الغنوشي اليوم الثلاثاء ببنزرت إن "انفتاح حركة النهضة على المستقلين في...
المزيد >>
الحزب الجمهوري يؤكد رفضه شيطنة المربين وتأليب الرأي العام ضدهم
24 أفريل 2018 السّاعة 21:37
أكد المكتب التنفيذي للحزب الجمهوري، اليوم...
المزيد >>
الانتخابات البلدية:ماذا تُخْفِي الصــورة الانتخابيّــــــــــة؟
24 أفريل 2018 السّاعة 21:00
اللافت في الحملة الانتخابية للبلديات طغيان...
المزيد >>
قاموس الشروق:الديمقراطية التشاركية
24 أفريل 2018 السّاعة 21:00
الديمقراطية التشاركية هي نظام يمكن من مشاركة...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
عبد الحميد الرياحي
لا غالب ولا مغلوب... تونس هي المنتصرة
أخيرا انتصرت لغة العقل واتجهت أزمة الثانوي إلى الانفراج بقرار من الهيئة الإدارية الوطنية الملتئمة أمس بالحمامات... القرار ينصّ على إنهاءتعليق الدروس وإرجاع الأعداد بداية من اليوم...
المزيد >>