أولا وأخيرا..الأمـــن الغذائــي المــوازي

أولا وأخيرا..الأمـــن الغذائــي المــوازي

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2018/10/10

لم يعد هنالك شك في أن نزول البركة في محاصيل الفلاحين أصبح مصيبة حتى بات شعار المرحلة «الكثرة وقلة البركة».
من منّا لم يتذكر يوم درت أضرع أبقارنا الحلوب ألبانا صببنا الحليب بزبدته في الأودية فنقنقت له الضفادع في أوحال الضفاف. ورقصت على نقيقها شتى أنواع الحشرات الطائرة والزاحفة على بطونها فرحا وسرورا بقذارة ونتونة المحيط وتعفّنه.
وكان الحل في استيراد الحليب بدون زبدة من بقر «الكفرة» في بلجيكا وبقر «المسلمين» الحلال في تركيا ورقص أهل الحل والربط على حفيف ثعابين المافيا وأفاعيها ومازال فينا من يسأل على «الماشية وين ماشية»؟
وما إن وهبت خصوبة تربتنا خيرا ونعمة من البطاطا والبصل والفلفل ألقينا بكلها في أجواف الغدران المهجورة والمزابل المعلومة علفا للذئاب والديدان في مهرجانها الدائم طيلة السنوات الثماني العجاف الأخيرة للقذارة والزبالة والعفن.
وملأنا أسواقنا ببصل الفراعنة من مصر وبطاطة الدّايات من تركيا لتعديل السوق بتعديل مزاج المافيا من أرزاق الكادحين والمساكين ومازال فينا من يسأل عن «شكشوكة الزوالي» ولا يبالي.
أسأل بمرارة.
هل أن وزارة التجارة تعي بحجم الكارثة والخسارة يا جارة أم أن وزارة الفلاحة تنشد الراحة للفلاّحة من خدمة الأرض وتربية  الماشية.
أم ان اتحاد الفلاحين هو اتحاد فلاحي الخارج من أهل الأخوة من رضاعة حاويات التوريد وأهل الصداقة من داعمي الطاقة لابتزاز قوم الفقر والفاقة.
أم كما يشاع لنا أمن مواز لنا أيضا أمن غذائي مواز إن كان الأمر كذلك من سيفتح ملفات الأمن الغذائي الموازي عند المافيا وحاشيتها من «الكوازي» قبل أن يذهب كل الشعب إلى الرازي.

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

الكاتب :صلاح الشتيوي
20:30 - 2019/06/17
النفطي حولة: ناشط نقابي وسياسي قومي مستقل التاريخ: 11ماي 2019
20:30 - 2019/06/17
في زمن تعوّد فيه التونسيون على الغرائب والعجائب بعد «الثورة المباركة» ونمو العنف والارهاب والكراه
20:30 - 2019/06/17
عند الامتحان يُكرم المرء أو يُهان،  مقولة  نُردِّدها منذ الصغر،  قبل كل اجتياز لمناظرةٍ أو اختبار
20:30 - 2019/06/17
لأن تونس تحارب أزمتها الرّاهنة على كافة الواجهات ولكن واجهة أخرى تطل على بلادنا بوجهها القبيح وهي
20:30 - 2019/06/17
من نافلة القول لن نفصل في هذا المقال المتواضع مختلف الأطوار التاريخية وأحداثها المشحونة بالصراعات
20:15 - 2019/06/16
ما فرضت صلاة المغرب في مهلة محدودة جدّا من وقت الغروب إلاّ لحكمة إلهيّة تبدو آياتها واضحة للعيان
20:15 - 2019/06/16
أحداث برمتها تعيدك الى سيناريو هوليودي لأحد أفلام الاثارة و الذي تكتشف بعد متابعته أنك أبله باعتب
20:15 - 2019/06/15