أولا وأخيرا..القاطرة والحمير

أولا وأخيرا..القاطرة والحمير

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2019/03/08

نفد الصبر واعتلت المافيا عرش النفوذ
سلطة تنفيذية بلا نفوذ ولا نفاذ ولا نافذة إلى التنفيذ 
لا سلطة للوزير على وزارته
ولا نفوذ للوالي في ولايته
ولا عين للعمدة على عمادته
ولا معتمد يُعتمد
ولا عزاء للدولة في أرزاقها
ومن لا رزق له لا جاه ولا فخامة  ولا هيبة له
توقفت الرحلة بنا وخرجت القاطرة على السكّة وانفجر محركها وتشتت قطع غياره المركبة Adaptees في ورشات صناعة السيوف الحافية  والألغام المحلية التقليدية والميكانيكي المصلح سكران حد الثمالة يترنح بين قطع الغيار الصدئة في مجمع الخردة لكل ما هو مستعمل
يبحث لا عما يصلح المحرك للعربة وإنما عن متكإ له حتى لا يسقط أرضا على ظهره في غياب وجهه
فيما تتكفل كلاب مجمع «الفيراي» بلحس تقيّئه وهي تُمروح عليه بأذيالها وتحمد المافيا على نعمتها
والقوم خارج المحطة وبعيدون عنها ينتظرون إصلاح  المحرك وهم في العربة وانطلاق القاطرة إلى بر الأمان سالمين
الكل قابع ينتظر النجدة
والكل يبحث في الخرائط عبثا
إذ لا وجود لأي أثر لأي بر أمان في أية خارطة
و«شاف لنقار» يتلهى باخراج «الطابو» من عنق زجاجة الميكانيكي المصلح السكران في أكداس الخردة
وفجأة أقبلت قطعان الحمير للعودة بقوم العالقين خارج السكة للعودة بهم إلى حيث كانوا منذ مئات القرون
انتهت القصة ولم ينته الفيلم.

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

معذرة إن تضمنت بطاقتي كلمات ما تعودت على ذكرها فأنا مجبر على الدخول من بابين باب «مخاطبة الناس بم
20:15 - 2019/07/17
أقرت الجمعية العامة للأمم المتحدة منذ عشر سنوات أن يكون يوم 18 من هذا الشهر الجاري الذي يصادف الغ
20:15 - 2019/07/17
أشرف الجبري (خبير محاسب)
20:30 - 2019/07/15
تطرح اليوم مسألة القائمات المستقلة في الانتخابات الرئاسية والتشريعية الكثير من التساؤلات.
20:30 - 2019/07/15
يقول الكاتب الكويتي خليل علي حيدر في مقاله «جدل في البطّيخ والشّمّام» بمجلة «العربي» العدد 13 أفر
20:30 - 2019/07/15
إن الفكرة الجوهرية لهذه المقالة هي الدعوة إلى تدريب العقل التونسي على مبدإ جديد يسود اليوم العلاق
20:00 - 2019/07/11
آه لو كنا «توانسة صافين» لأعلنتها عالية علنا
20:00 - 2019/07/11