أولا وأخيرا..القاطرة والحمير

أولا وأخيرا..القاطرة والحمير

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2019/03/08


نفد الصبر واعتلت المافيا عرش النفوذ سلطة تنفيذية بلا نفوذ ولا نفاذ ولا نافذة إلى التنفيذ لا سلطة للوزير على وزارته ولا نفوذ للوالي في ولايته ولا عين للعمدة على عمادته ولا معتمد يُعتمد ولا عزاء للدولة في أرزاقها ومن لا رزق له لا جاه ولا فخامة ولا هيبة له توقفت الرحلة بنا وخرجت القاطرة على ...

التفاصيل تقرؤونها في النسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2019/03/08

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

عندما فكرت في تقدم 1جوان 1955 لشباب جوان 2020 فكرتُ في الابتعاد عن الطريقة التقليديّة وهي إبراز ا
08:00 - 2020/06/03
تعتبر أوقات الركود الاقتصادي وتضاؤل الإنتاج -والتي تمر بها المؤسسات والشركات حاليا بسبب الحجر الم
11:25 - 2020/06/02
عندما أطلّ بورقيبة على الجموع الغفيرة المتراصّة ، علا السلامُ الملكيّ ، وتأججت الحماسة و اشتدت ال
11:21 - 2020/06/02
«لدي حلم بأن أطفالي سيعيشون يوما ما في دولة لا يُحكم عليهم فيها على أساس لون بشرتهم، وإنما شخصهم
08:00 - 2020/06/02
في صباح يوم 1 جوان 1955 كان نصف مليون تونسي في انتظار الزعيم الحبيب بورقيبة بميناء حلق الوادي ، و
09:45 - 2020/06/01
غنيّ عن القول إن شعارات "الثورة" التونسية نادت بالحرية ولم تناد بالخبز، إذ الاعتقاد بأن أصل إنسان
09:40 - 2020/06/01
وسط هذه الأجواء المخيفة التي خيمت على اليابسة وأدخلت الهلع والرعب في قلوب البشر في كامل أنحاء الد
08:30 - 2020/06/01