أولا وأخيرا .. القادمون من وراء التاريخ

أولا وأخيرا .. القادمون من وراء التاريخ

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2019/07/17


معذرة إن تضمنت بطاقتي كلمات ما تعودت على ذكرها فأنا مجبر على الدخول من بابين باب «مخاطبة الناس بما يفهمون» وباب «تسمية الأشياء بمسمياتها». إن أنسى وأنسى وأنسى وأفقد الذاكرة فلن أنسى ربيع النكاح العربي. ذاك الربيع الذي تحولت فيه معارض الكتاب إلى سدود وبحيرات وأحواض لا لتوفير مياه الري والشرب سنوات ...

التفاصيل تقرؤونها في النسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2019/07/17

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

صرت كغيري أعتذر عن الحضور كلّما دعيت لنشاط ثقافيّ وسط العاصمة لصعوبة الدخول بالسيّارة والعثور على
06:45 - 2019/12/15
أعتقد إلى حد الإيمان أن حوادث المرور في كل طرقاتنا السيارة والوطنية والجهوية والمرقمة وغير المرقم
06:45 - 2019/12/15
يعرف الذكاء الاصطناعي بقدرته الفائقة على الأداء المعرفي للوظائف التي يقوم بها الإنسان بما في ذلك
21:30 - 2019/12/12
منذ أن تمّ الإعلان عن النتائج النهائية للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها ثم الانتخابات التشريعي
08:00 - 2019/12/09
بقلم الناشط الحقوقي سهيل بيوض ( رئيس جمعية فورزا تونس)
08:00 - 2019/12/09
وقّع هذه الأيام رئيس المجلس الرئاسي الليبي - فائز السراج - ومعه الوفد الإخواني المرافق له بتركيا
08:00 - 2019/12/09