أولا وأخيرا.. في تونس دولة لكل ساكن

أولا وأخيرا.. في تونس دولة لكل ساكن

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2018/09/14

طيب سادتي الكرام قد نكون على حق جلّه باطل.
ألم نشبع إلى حد البطنة نقدا وانتقادا وسبّا وشتيمة للنظام والحكومة.
أما آن الأوان لنجرؤ على أن ننظر لبشاعة أفعالنا.
أليس فينا من «هرم» من أجل تلك اللحظة الفارقة ومن نادى: «بن علي هرب والشعب التونسي حر».
وكنا فعلا أحرارا في النهب والحرق والسطو على الأملاك العامة والخاصة.
ألم نكن أحرارا في قطع الطرقات في البلاد طولا وعرضا وعمقا وحواشي وفي أن نضرب عن العمل ونضرب به عرض الحائط الذي دخلنا فيه ودخل فينا وفي أن يصبح كل فرد منا دولة يتطاول على الدولة بحالها. وفي أن يتربع على عرش هتك الأعراض وابتزاز الخلق، وفي أن يكون عميلا وجاسوسا على بلاده  في بلاده مبجلا مكرما في شتى السفارات الأجنبية.
وفي أن يعطل الانتاج ولا ينتج غير الزبالة بكل مفاهيمها نعم أصبحنا أحرارا نعلو ولا يعلو علينا قانون ولا دستور ولا مواثيق دولية ولا أخلاق ولا تربية ولا «حشمة» ولا «جعرة» أحرارا في أن نهدم الدولة ونشكك في تاريخها وهويتها ونقزم رموزها ونعبث بنضالاتهم.
أحرارا في أن ننتصب فوضويا وفي أن نحرق مفاصل الدولة وندوس كرامتها ونبصق على سمعتها ونتبوّل على هيبتها.
أحرارا في أن نركب الفساد حصانا ثوريا يركل يصك يدوس كل من اعترض «أوتوروته».
نقدنا. انتقدنا. سببنا شتمنا «الدولة» نظاما وحكما فهلا يكون هذا مردودا علينا في جانبه الأكبر.
أم أننا نتجاهل ونتناسى أن الشعب هو وعاء الدولة.
أم أن تونس أصبحت شعبا بلا دولة ودولة بلا شعب.
أم أن في تونس 12 مليون دولة.
 

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

كان منتظرا ان يصادق البرلمان على الحكومة الجديدة...
20:00 - 2018/11/17
من حيث العشق الكروي أنا من عشاق النادي الافريقي ومن حيث الولع أنا مولع بكل فريق يمثل تونس وراء ال
21:45 - 2018/11/16
لا شك أننا أحوج ما نكون اليوم إلى إخضاع الأحداث المتعاقبة التي عاشتها الساحة السياسية على امتداد
20:00 - 2018/11/16
ككلّ مسلم أومن بأنّ الأعمار بيد الله. وككلّ مؤمن أرجو من الله طول العمر مع الصحّة الجيّدة.
20:00 - 2018/11/16
في البداية لا يسعنا إلا أن ندين العدوان والإرهاب الإسرائيلي على شعبنا في قطاع غزة وفي كل الأراضي
05:23 - 2018/11/16
حشاني من الإدّعاء بأن لي في السياسة في بلادي علما  وفلسفة ولا حتى مجرّد الشمّ، فأنا لا أشمّ منها
05:21 - 2018/11/16
شارك الرئيس الباجي قائد السبسي في المؤتمر الذي احتضنته مدينة ميلانو الايطالية برعاية من ايطاليا و
20:00 - 2018/11/15
بعد أن تمكّنت حكومة الشاهد من نيل رضاء مجلس النواب أمس الأوّل، تكون التّعلاّت التي تتحصّن بها الح
20:00 - 2018/11/14