الدندان: استقالة مدير مدرسة اعدادية بسبب انعدام ظروف العمل الملائمة

الدندان: استقالة مدير مدرسة اعدادية بسبب انعدام ظروف العمل الملائمة

تاريخ النشر : 13:55 - 2018/11/09
قام مدير المدرسة الاعدادية ابن رشد بالدندان من ولاية منوبة بتقديم استقالته الى المندوبية الجهوية للتربية، وطلب اعفاءه من مهمته كمدير بعد انعدام ظروف العمل المناسبة بالمؤسسة التربوية في ظل نقص الاطار الاداري والتجهيزات. واوضح مدير المدرسة مكرم الصمعي لـ(وات) انه "منذ تسلم مهامه على راس ادارة المدرسة الاعدادية قبل ثلاث سنوات، جابه عديد الصعوبات التي حاول بمجهود شخصي تذليلها وتوفير الظروف المناسبة لاداء الرسالة التربوية، لكن محاولاته باءت بالفشل خاصة امام ضعف الميزانية المخصصة وعدم ادراج المؤسسة ضمن برامج التهيئة والصيانة صلب مندوبية التربية بمنوبة". وتحدث الصمعي عن "تواضع البنية التحتية من قاعات ومخابر وغيرها، كما لا تتوفر بالمدرسة الطاولات والكراسي الكافية لتدريس 300 تلميذ"، واشار الى ان "عدد التلاميذ نقص مقارنة بالسنوات الدراسية الفارطة حيث كان عددهم في حدود ال600 تلميذ، وذلك نظرا لظروف التدريس غير المناسبة وعدم تامين محيطها الذي بات محفوفا بالمخاطر، وقد تعرضت في عديد المناسبات الى السرقة واتلاف شبكتها الكهربائية ونهب الاسلاك، فضلا عن حرق مكتب شؤون الطلبة بها في فيفري المنقضي". واضاف ان النقائص "تشمل ايضا ساحة المؤسسة التي لم تقع تهيئتها رغم تقديم عديد المطالب في الغرض، وباتت مصدر خطر على التلاميذ بسبب تكدس الحجارة والاتربة، اضافة الى عدم صيانة شبكة الكهرباء والنقص في الاعوان والعمال اذ لم يقع انتداب سوى 3 اشخاص (عاملة وحارس وعامل مريض دائم التغيب)، الامر الذي دفعه الى القيام باشغال الدهن وصيانة الطاولات القديمة بنفسه مع المساعدة في التنظيف والقيام باشغال مختلفة". وبين ان "خلفية المدرسة تغرق في الاوساخ وبقايا الطاولات، الامر الذي جعلها تتحول الى وكر للحشرات والثعابين، دون ان تتدخل المصالح المعنية لرفعها وهو ما ساهم مع بقية العوامل الاخرى في خلق صعوبات للتلاميذ والمدرسين، انعكست سلبا على الوضع التربوي بالمؤسسة". واكد انه "طالب في عديد المناسبات المصالح المعنية بصيانة دورية وتدخل فوري لتوضيب الفضاء المدرسي الذي يؤمه 32 اطارا تربويا، وجعله ملائما للتدريس، لكن دون جدوى"، وشدد على ان "حجم الصعاب والاشكاليات دفعه بعد ثلاث سنوات، الى تقديم استقالته يوم 07 نوفمبر الجاري، حتى لا يكون سلبيا بلعب دور المتفرج الذي يتمتع بالامتيازات دون تغيير واقع مؤسسته التربوية ويجعل منها منارة للعلم". من جهته اوضح رئيس مصلحة البناءات بالمندوبية الجهوية للتربية بمنوبة خميس عبيد لـ(وات) انه "تمت برمجة المدرسة الاعدادية ضمن ميزانية 2019 باعتمادات تفوق ال400 الف دينار لاجراء اشغال صيانة وتهيئة شاملة، تتضمن تهيئة الساحة وتكتيم السطوح وصيانة الشبكة الكهربائية وغيرها من المكونات التي تتطلبها"، واشار الى ان المندوبية "ارسلت ملف طلب توفير اعتمادات لصيانة الشبكة الكهربائية الى وزارة التربية الا انه تم رفض الطلب". يذكر ان مدير المدرسة الاعدادية ابن رشد بالدندان وهو استاذ تربية تشكيلية شاب خريج فنون جميلة عين مديرا على راس المدرسة منذ ثلاث سنوات.

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

من بين الخطط الجديدة التي جاء بها التحوير الوزاري الاخير خطة كاتب دولة لدى وزير التجارة مكلف بالت
20:15 - 2018/11/20
عادل كعنيش: قلقنا على مستقبل البلاد  الامور الكل تراجعت 
20:15 - 2018/11/20
ليومه الثاني يتواصل غدا الاضراب الدوري لاتحاد «اجابة «الذي سيمتد على مدى ستة ايّام قبل الدخول في
20:15 - 2018/11/20
لا يزال جدل الصراع القائم بين كل من وزارة التربية ونقابة التعليم الثانوي دون الوصول إلى حل يرضي ا
20:15 - 2018/11/20
عبد السلام جباري تدهور المستوى
20:15 - 2018/11/20
تعزيزات أمنية
20:15 - 2018/11/20