الفساد الأكبر! (2 / 2)

الفساد الأكبر! (2 / 2)

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2018/07/09

لا يفوتنا التعريج على التجارة الموازية والتوريد الوحشي وخطورتهما على الإقتصاد المنظم l'economie formelle وعلى المالية العمومية ولا بد حينئذ من تدخل الدولة بكل قواها لتنظيم البيئة التجارية وذلك بمحاربة الاقتصاد الغير منظم l'économie informelle  بآلية تخفيض منسوب الضرائب في القطاعات المنظمة والمتضررة من التهريب وتشجيعها على الجودة وبذلك تكسد سوق التهريب التي تمثل أكثر من 40 بالمائة دون دفع أية رسوم جبائية للدولة.
إن السيطرة على الإقتصاد غير المنظم يعتبر خيارا استراتيجيا لا محيد عنه خاصة وأن استخلاص الجباية مظهرا من مظاهر السيادة الوطنية كما أسلفنا القول بدلالة الفصل 10 من الدستور.
ومهما يكن من أمر ولئن كانت الدولة، خاصة في الظرف الحالي،في أمس الحاجة للسيولة المالية فإنه لا بد من إرساء توازن عادل فلا إفراط في الجباية الذي يهدد الإستثمار والإقتصاد عموما" trop d'impôt tue l'impôt " ولا ليونة وتساهل فيولد التراخي والتردد في دفع الجباية المستوجبة في غياب الحس الوطني.
ولا غرو إن قلنا بأن أعوان استخلاص الجباية هم المظهر العملي للقانون الجبائي فإن صلحوا صلح حال الجباية ومنه صلاح المالية العمومية وتبقى الجباية دوما مسألة غاية في التعقيد والخطورة بمعنى الأهمية.
تونس متعبة ماليا وغارقة في الاقتراض من الخارج فضلا عن الاقتراض من السوق المحلية إضافة إلى إصدار رقاع خزينة والدين العمومي تجاوز عتبة 70 بالمائة من الناتج المحلي الإجمالي وساسة البلاد في سبات عميق ولا أرى في الأفق مخرجا غير مؤلم للطبقة العاملة التي أصبحت الخزان الجبائي الأساسي تقريبا...
وأنتهي للقول بأن الدولة أعلنت مؤخرا عن 8،9 مليار دينار ديون جبائية متعثرة أي غير مستخلصة، هذا بصرف النظر عن الديون القمرقية وديون الصناديق الإجتماعية وقيل أنها ستلتجأ إلى الفصل 83 من مجلة المحاسبة العمومية الذي يجيز طرح معاليم وايرادات الدولة بطريقة الإلغاء أو تأجيل الدفع وهذه مسألة في غاية الخطورة وتنحرف بآلية الجباية كوسيلة إجتماعية تعديلية.
وزير المالية في تدخل إذاعي أخير يقول بأن الموارد الذاتية للدولة من الجباية تطورت وذلك بمجهود من الشركات والخواص على حد السواء وأنه يشكرهم على ذلك، أي أن استخلاص الجباية في تطور.
استخلاص الجباية في تطور أم في تعثر؟!
أريد أن أعرف؟!
ومهما يكن من أمر، فمحاربة الفساد الجبائي يجب أن تكون سياسة دولة متواصة لا تنقطع وليس مجرد عمل موسمي أو فعل استعراضي... 
في كلمة: خلاص تونس في حسن استخلاص جبايتها.

الطاهر بن تركية (رئيس دائرة جنائية بمحكمة الإستئناف بتونس)

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

شارك الرئيس الباجي قائد السبسي في المؤتمر الذي احتضنته مدينة ميلانو الايطالية برعاية من ايطاليا و
20:00 - 2018/11/15
بعد أن تمكّنت حكومة الشاهد من نيل رضاء مجلس النواب أمس الأوّل، تكون التّعلاّت التي تتحصّن بها الح
20:00 - 2018/11/14
عن أية دولة قانون ومؤسسات نتحدث وحرائق الفساد تلتهم القانون كما لو كان هشيما في غابة شعواء.
20:00 - 2018/11/14
من اكتفى بالعنوان ظنّ أنّي أرحّب بضيف مبجّل، ولكنّ الذي يرحّب هو زميلي سابقا، والمرحّب به – وبالأ
20:00 - 2018/11/14
تابعت كغيري من التونسيين المعنيين بالشأن العام، جلسة نيل الثقة للتحوير الوزاري من البرلمان، ونمت
05:30 - 2018/11/14
لا تكاد نار الحرب تهدأ على قطاع غزة الصابر على حصاره وعلى جراحه حتى يعمد الصهاينة إلى إذكائها من
20:00 - 2018/11/13
اصطبغ بيان السيد يوسف الشاهد أمس أمام نواب الشعب بلهجة لم تخل أحيانا من إحساس بالأسف حين تعرض لحص
20:00 - 2018/11/13
إن كل مجالات الفعل الاجتماعي لا يمكن أن تزهر وتثمر إلا بالإبداع.
06:27 - 2018/11/13