جرة قلم..نبع السلام العثماني

جرة قلم..نبع السلام العثماني

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2019/10/22


عندما اندلعت الاحداث في سوريا في مارس 2011 ، كان الرئيس التركي رجب الطيب اردوغان على يقين ان انصاره سيخطفون ثورة الشباب ويتربعون على السلطة.. لذلك نراه يقول في بداية سبتمبر 2012 انه ( سيذهب وأعضاء حزبه قريبا الى دمشق ليتلو "سورة الفاتحة فوق قبر صلاح الدين الأيوبي"، ثم يصلّي ...

التفاصيل تقرؤونها في النسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2019/10/22

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

عرف العالم موجة عالية من الشعبوية السياسية كنتيجة لأزمة الديمقراطية والأحزاب الكلاسيكية الأزمة ال
09:45 - 2020/05/29
إذا كانت هناك عبارة ردّدتها البشرية باستمرار في مختلف أرجاء المعمورة فإنها عبارة «كورونا» ومشتقات
09:45 - 2020/05/29
1) في تأصيل مصطلح الإرهاب     
11:00 - 2020/05/28
من الافكار الاخرى معاداته الصريحة للاحزاب ويعتبرها تتناحر من اجل مصالحها ويؤكد على الاستقلالية وا
11:00 - 2020/05/28
تبدو حرب الأشقاء التي تدور رحاها منذ فترة على الأرض الليبية مقبلة على فصل جديد من التصعيد.
07:42 - 2020/05/27
كثير من الناس بما في ذلك رجال القانون يبخسون رئيس الجمهورية حقه بدعوى أنه محدود الصلاحيات ولكن ال
14:48 - 2020/05/26
الهبوط الكبير وغير المسبوق في أسعار النفط العالمي والذي وصل الى أقل من  20 دولارا للبرميل أثر تأث
08:15 - 2020/05/26
هل الجماهير تمتلك وعيا أم غريزة تقودها؟ وهل الجماهير معصومة من الخطإ ؟
08:15 - 2020/05/26