كتاب الشروق المتسلسل .. صلاح الدين الايوبي

كتاب الشروق المتسلسل .. صلاح الدين الايوبي

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2018/06/14

أعلن صلاح الدين "ان الصلح قد انتظم بين المسلمين والمسيحيين فمن شاء من بلادهم ان يدخل بلادنا فليفعل ومن شاء من بلادنا ان يدخل بلادهم فليفعل"  وبعد هذا الاعلان السلمي الواضح اخذ النشاط يعود بسرعة وعادت طريق التجارة الى العمل في امان وسهولة وعاد الازدهار الاقتصادي من جديد ورجعت القوافل التجارية الى المناطق التي تحت سيطرة المسيحيين في يافا وصور  وباقي المدن الفلسطينية. وبات الناس ينعمون بالامن والاستقرار وفتح صلاح الدين الباب على مصراعيه لزيارة بيت المقدس من قبل المسيحيين ودخل من النصارى للزيارة اعداد هائلة دون ان يتعرضوا الى تضييق او اعتداء الى الحد الذي جعل الملك الانقليزي ريتشارد قلب الاسد لما علم بكثرة الزوار الى بيت المقدس من الحجاج النصارى يخشى غضب صلاح الدين فارسل اليه يسأله ان يمنع الزوار واقترح ان لا يؤذن لهم الا بعد احضار علامة من جانبه او كتاب منه ولكن صلاح الدين خشي ان يقوم الملك الانقليزي باساءة التعامل مع المسيحيين او ابتزازهم للذهاب الى حجهم فرفض العرض ورد عليه بان اولئك الزوار قد وصلوا من ذلك البعد لزيارة هذا المكان الشريف فلا استحل منعهم. بل ان صلاح الدين بالغ في اكرام من يرد الى بيت المقدس من الزوار النصارى وشرع في مد الطعام لهم ومباسطتهم وطمأنتهم  .
وبعد ان تم توقيع صلح الرملة توجه صلاح الدين الى بيت المقدس متفقدا احواله واصدر اوامره بفتح المدارس وانشاء المستشفيات وتنظيم الادارات ثم اعلن رغبته في اداء فريضة الحج، فخاف الامراء غدر الفرنج به اذا علموا ذلك فالحوا عليه بالعدول فاجابهم الى ما طلبوا ورحل بعد مدة قصيرة الى جهات الساحل ليتفقد احوال الحصون والمعاقل وليصلح ما يحتاج منها الى اصلاح فسار من القدس الى نابلس ثم بيسان ثم طبرية حتى وصل الى بيروت ومنها توجه الى دمشق، ففرح الناس حين علموا بقدومه  واغلقوا محلاتهم التجارية وخرجوا لاستقباله خارج المدينة  رجالا ونساء وتعالت الصراخات والهتافات وكان يوما حاشدا لم تشهد له دمشق مثيلا. وكان ذلك برهانا لما يكنه المسلمون لشخص صلاح الدين من الحب والاحترام بسبب حفظه البلاد والعباد وحماية المقدسات ونشر العدل والامان واخماد الفتن والثورات التي كادت تفتك بهم .
وما ان وصل صلاح الدين الى دمشق حتى شرع في تنظيم شؤون البلاد وتوزيع الاموال على المستحقين وتسريح الاجناد الى بلادهم وجلس ينظر في شكاوى الاهالي ويرد الحقوق الى اصحابها. وطاب له المقام بدمشق ووجد فيها راحة عظيمة من التعب الذي ناله طيلة سنوات الجهاد المضنية. ويذكر القاضي ابن شداد ان بهجة دمشق انست صلاح الدين الديار المصرية وعزم على الاستقرار فيها.
بقي صلاح الدين في دمشق حتى عاد وفد الحجاج المسلمين  من مكة فخرج يوم 14 صفر سنة 589 هجري لاستقبالهم وكان لقاء مؤثرا احس فيه شوقا كبيرا الى الحج وانخرط في بكاء طويل بعد ان كان عازما على الحج في ذلك العام ولكنه لم يتمكن من اداء ما عزم عليه .وكان من حوله يحاولون تهدئته ويطمنونه بانه بامكانه ان يحج في العام القادم بعد ان اصبحت الطرقات آمنة ولكنه كان يقول لهم هيهات، هيهات  ولم يفهم كل من سمعه قصده ولكنه كان في قرارة نفسه يحس باقتراب المنية . وما ان رجع الى قصره حتى غشيته " حمى صفراوية " واخذ المرض يشتد به ويتزايد حتى اصبح في حالة خطيرة ويئس الاطباء من علاجه وما لبث ان انتشر خبر مرض صلاح الدين في المدينة فاضطرب الناس وخافوا وغشيتهم الكآبة والحزن وتجمعوا عند بابه ينتظرون رؤيته  . وفي ليلة الاربعاء السابع والعشرين من صفر سنة 589 هجري ساءت حالة صلاح الدين ودخل في غيبوبة فجيء باحد المقرئين ليقرأ عنده القران الكريم حتى اذا وصل الى قول الله تعالى " لا اله الا هو عليه توكلت " تبسم صلاح الدين وتهلل واسلم الروح لبارئها عن سن سبعة وخمسين سنة .
وكان وقع نبأ موت صلاح الدين على المسلمين جميعا كالصاعقة المفاجئة واحسوا بصدمة قاتلة ومصاب جلل لخصه لنا القاضي ابن شداد وكان شاهد عيان فقال :  " وكان يوما لم يصب الاسلام والمسلمون بمثله منذ ان فقدوا الخلفاء الراشدين وغشي القلعة والبلد والدنيا من الوحشة ما لا يعلمه الا الله تعالى، وبالله لقد كنت اسمع من بعض الناس انهم يتمنون فداءه بنفوسهم وما سمعت هذا الحديث الا بضرب التجوز والترخص الا في ذلك اليوم فاني علمت من نفسي ومن غيري انه لو قبل الفداء لفدي بالنفس ...  وكان اولاده يخرجون مستغيثين الى الناس فتكاد النفوس تزهق لهول منظرهم ودام الحال على ذلك الى ما بعد صلاة الظهر وكان نزوله الى القبر قريبا من صلاة العصر . ثم نزل في اثناء النهار ولده الظافر فعزى الناس وسكن القلوب فما وجد قلب الا حزين ولا عين الا باكية ثم رجع الناس الى بيوتهم اقبح رجوع " .
ودفن صلاح الدين حيث مات في قلعة دمشق وبعد ثلاث سنوات من موته اعد له ولده الملك الفاضل قبرا بجوار الجامع الاموي مكان دار رجل صالح اشتراها منه ونقل رفاته اليه في يوم عاشوراء بمحفل رهيب وجلس للعزاء بالجامع الاموي ثلاثة ايام كاملة . وفقدت الامة الاسلامية بموته رجلا كان له في التاريخ ذكر وفي القلوب مكانة وفي النفوس احترام واجلال لما قدمه من جهاد ودفع للمحتل الغاشم واعلائه راية الاسلام وجمعه لشتات البلدان الاسلامية بعد ان كاد عقدها ينفرط .
_____

قائمة المصادر والمراجع :
• المصور في التاريخ، تأليف: شفيق جحا، منير البعلبكي، بهيج عثمان 
• وفيات الأعيان وانباء أبناء الزمان لابن خلكان
• تاريخ الجزري، شمس الدين الجزري
• الكامل في التاريخ،  ابن الاثير 
• مفرج الكروب في أخبار بني أيوب، جمال الدين محمد بن سالم بن واصل 
• ابن كثير  البداية والنهاية،  ابن كثير 
• تاريخ الحروب الصليبية، ستيفين رونسيمان 
• عيون الروضتين في أخبار الدولتين النورية والصلاحية، شهاب الدين عبد الرحمن بن إبراهيم المقدسي
• صلاح الدين الايوبي، علي محمد الصلابي
• صلاح الدين الايوبي بطل حطين ومحرر القدس، عبد الله ناصح عطوان
انتهى

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

تطرّقت المحكمة العسكرية بتونس يوم 27 أفريل 1921 إلى قضية مساجين معركتي الزلوزة والمغذية وقد ا ستم
20:00 - 2018/06/14
السيدة الصالحة عبيدي اطال الله في عمرها تحتفظ الى يومنا هذا باجواء رمضان زمان التي كانت مطبوعة با
20:00 - 2018/06/14
قيام اللّيل  هو قضاء اللّيل، أو جزءا منه ولو ساعة، في الصلاة وتلاوة القرآن وذكر الله، ونحو ذلك من
20:00 - 2018/06/14
دين الإسلام دين الفطرة الصحيحة، دين يدعو إلى وحدة الصف، لأن أتباعه المؤمنين يُعَدّون أمة واحدة، إ
20:00 - 2018/06/14
على امتداد  شهر رمضان الكريم تنشر جريدة الشروق معارضات في المدائح النبوية، التي كانت على منوال با
20:00 - 2018/06/14
أيها الحبيب الراحل، نحن موقنون بذهابك عنا بأمارة مجيئك إلينا، ولكنَّ ذكرى رحيلك تستدرُّ عيوننا، و
20:00 - 2018/06/14