مشاهير .زولا 

مشاهير .زولا 

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2019/02/10

مازالت رسالة زولا « إني اتهم » ( J ‘ accuse ) التي مر عليها اكثر من قرن، تمثل مرجعا لدى المثقفين في الدفاع عن الإنسان كلما تعرض للظلم، وقد استخدمت الرسالة دائما كشعار او تعبير عن صرخة المثقف الغاضبة حين يلاحظ الظلم مستشريا من حوله .
وبقدر ما كان لهذه الرسالة من دور في شهرة زولا، فانها تبقى محطة في رحلة الكاتب الطويلة في الادب والمسرح والصحافة . 
ولد إيميل زولا في أبريل 1840 وتوفي في عام 1902، وهوروائي وصحفي وكاتب مسرحي فرنسي كان من أوائل المشاركين في تطور المسرحية الطبيعية، وكان ينتمي إلى المردسة الطبعانية، من أشهر رواياته رواية اللوفر التي أصدرها في عام 1886 أعمال زولا «أبناء روجون ماكار» وهى سلسلة مكونة من 20 رواية، وقد لاقت نجاحاً كبيراً وكتبها فى نحو 25 عاماً. وتوجد منها مجموعات كبيرة من القصص والسلاسل من أشهرها: «أسرة روكون ونصيبها من الحياة» و«الحانة» و«نانا» و«حياة عائلية» و«الآية الفنية» و«من الجذور» و«رواية الأرض» و«جرمينال» و«الوحش البشرى»، وفى عام 1898 قام زولا بنشر عدة مقالات فى جريدة «الفجر الباريسية» بعنوان «إنى أتهم» «J›accuse» دفاعاً عن ضابط المدفعية الفرنسى ألفريد دريفوس المتهم بالخيانة العظمى، وحاربه أعداؤه المعارضون له فى هذه القضية، وعندئذ صدر الحكم ضده بالسجن ولكنه رفض الانصياع للحكم وهرب إلى إنجلترا، وظل هناك لأشهر إلى أن توفى مختنقاً في سبتمبر 1902.
من اشهر مقولات زولا «لو اخرست الحقيقة، ودفنتها تحت الأرض، فستنمو.»

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

أخرج من معطفه الجريده..  وعلبة الثقاب  ودون أن يلاحظ اضطرابي.. 
20:30 - 2019/07/23
حفصيّون 
20:30 - 2019/07/23
اعلنت هيئة تنظيم مهرجان مرآة الوسط للإبداع العربي بسيدي بوزيد برئاسة الكاتب محمود حرشاني ان الهيئ
20:20 - 2019/07/23
نحاول بهذه الحلقات من أدب الرحلات إمتاع القارئ بالتجوال في العالم رفقة رحّالة وكتّاب شغفوا بالترح
20:20 - 2019/07/23
هي واحدة من الأغاني التي صنعت مجد أمينة فاخت الفني وقدمت مؤلفها الجليدي العويني كأحد أبرز الأصوات
20:20 - 2019/07/23