معارضـــــــــات في المدائح النبوية .. الإمام البوصيري

معارضـــــــــات في المدائح النبوية .. الإمام البوصيري

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2018/06/14

على امتداد  شهر رمضان الكريم تنشر جريدة الشروق معارضات في المدائح النبوية، التي كانت على منوال بانت سعاد، التي أنشدها الصحابي كعب بن زهير رضي الله عنه بين يدي رسول الله ﷺ، علما بأن هذه القصيدة، لقيت وافر الإهتمام من كثير من الشعراء على مر العصور. وقد أورد الإمام المقري أن بعض العلماء كان لا يستفتح مجلسه إلا بقصيدة كعب.
ونار فارسَ أضحتْ وهي خامدة  ** وَنَهْرُهُمْ جامِد والصَّرْحُ مَثْلول 
ومُذْ هدانا إلى الإسلامِ مَبْعَثُه ** دهى الشياطينَ والأصنامَ تجديلُ 
وانظر سماءً غدتْ مملوءة ً مرساً ** كأنها البيتُ لما جاءهُ الفيلُ 
فردَّتِ الجنَّ عنْ سمع ملائكة ** إذْ رَدَّتِ البَشَرَ الطَّيْرُ الأَبابِيل 
كلّ غَدا وله مِنْ جِنْسِهِ رَصَد ** لِلجنَّ شُهْب وللإنسانِ سجِّيل 
لَوْلا نبيُّ الهدَى ما كانَ في فَلَكٍ ** على الشياطينِ للأَمْلاكِ تَوْكِيل 
لَمَّا تَوَلَّتْ تَوَلّى كلُّ مُسْتَرِقٍ ** عَنْ مَقْعَدِ السَّمْعِ منها وهْوَ مَعْزُول 
إنْ رُمتَ أكبرَ آياتٍ وأكملها ** يا خيرَ مَنْ رُوِيَتْ لِلناسِ مَكْرُمَة  
وانظرْ فليس كمثلِ الله من أحدٍ ** ولا كقولٍ أتى من عندهِ قيلُ 
لو يستطاعُ لهُ مثل لجيءَ به ** والمستطاعُ من الأعمالِ مفعولُ 
لله كمْ أَفحَمَتْ أفْهامَنا حِكْم ** منه وكمْ أَعْجَزَ الألْبابَ تَأْويلُ 
يَهْدِي إلى كُلِّ رُشْدٍ حِينَ يَبْعثُهُ ** إلى المسامعِ ترتيب وترتيلُ 
تَزْدادُ منه عَلى تَرْدادِهِ مِقَة ** ً وكلُّ قولٍ على التردادِ مملولُ 
ما بَعْدَ آياتِهِ حَقّ لِمُتَّبِعِ ** والحَقُّ ما بَعْدَهُ إلاَّ الأَباطِيلُ 
وما محمد إلا رحمة  بُعِثَتْ ** للعالمينَ وفضلُ اللهِ مبذولُ 
هو الشفيعُ إذا كان المعادُ غداً ** واشتدَّ للحشرِ تخويف وتهويلُ 
فما على غيرهِ للناسِ معتمد ** ولا على غيرهِ للناسِ تعويلُ 
إنَّ امْرأً شَمَلَتْهُ مِنْ شَفَاعَتِهِ ** عِناية  لامْرُؤ بالفَوْزِ مَشْمُول 
نالَ المَقامَ الذي ما نالَهُ أحَد ** وطالما ميَّزَ المقدارَ تنويلُ 
وأدركَ السؤلَ لمَّا قامَ مجتهداً ** ومَا بِكلِّ اجتهادٍ يُدْرَكُ السُّولُ
يتبع

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

تعتبر الاخلاق اخطر المبادئ واكثرها تأثيرا في المجتمع واكثرها قدرة على تكييفها سلبا او ايجابا .
20:30 - 2018/11/09
         
20:30 - 2018/11/09
كانت نشأة علم اصول الفقه لاجل ضبط مواقع الخلاف بين امصار الفقهاء التي تأسست بفقهاء الصحابة رضي ال
20:30 - 2018/11/09
أسئلة متنوعة من قراء جريدة الشروق الأوفياء تهتم بكل مجالات الشريعة الإسلامية السمحة فالرجاء مراسل
20:30 - 2018/11/09
اعتنت كل الديانات السماوية بالأخلاق فبعث الله الرسل والنبيين عليهم أفضل الصلاة والسلام للمساهمة ف
20:30 - 2018/11/09
العنف سمة من سمات الطبيعة البشرية، وعلى مدى التاريخ نجد شواهد تدل على لجوء الإنسان إلى العنف استج
20:30 - 2018/11/02
 تكاثرت خلال الايام الاخيرة عديد مظاهر العنف في مجالات مختلفة سواء كان ذلك في مجالات الارهاب او ف
20:30 - 2018/11/02
إن ما يلفت النظر في السنين الأخيرة تنامي ظاهرة العنف بأنواعه في المجتمع التونسي  وازدياد معدل الج
20:30 - 2018/11/02