موعد الأربعاء..بورقيبة وفن السياسة الخارجية    

موعد الأربعاء..بورقيبة وفن السياسة الخارجية    

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2020/10/21


ان للسياسة الخارجية التونسية مرجعا ناجعا نافعا، يحاول حكام « الثورة» طمسه. انه المرجع البورقيبي بأماراته النفعية والوطنية. وتستوي تلك الأمارات في خطين ، خط الممارسة وخط المواقف. وفيهما نختصر القول. 1/ الممارسة: أما الممارسة فان لها في المرحلة البورقيبية مظاهر فذة. ففي مجال التعليم تعاونت تونس مع فرنسا في أطر ...

التفاصيل تقرؤونها في النسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2020/10/21

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

تحيل التسمية اليوم على تونسيين لم يتسموا بها.
08:30 - 2020/11/25
فجأة ، أطلت أفعى «الجهويات» برأسها من بين ركام السنوات والعقود.
08:30 - 2020/11/25
هناك مقولة محفورة في المخيال التونسي أو على الأقل في جزء كبير منه....الحاكم ظالم...و ليس المقصود
08:15 - 2020/11/25
لا أستطيع أن أجزم ما إذا كان للثورة التونسية الفضل في  أنها استطاعت بفضل مكسبها الوحيد وهو حرية ا
08:15 - 2020/11/24
نفترض منذ العنوان أن الهيمنة الذكورية في الفضاء العربي الإسلامي هي انحراف قيمي ثقافي تاريخي بدأ ي
08:15 - 2020/11/24
    ماذا يحدث في هذا الوطن «الحزين» الذي قيل أنّه أطلق ثورة «ياسمين» مُبشّرة بالحرّية، والعدالة،
08:15 - 2020/11/23