موعد الأربعاء.. رسالة الى السيد رئيس الجمهورية التونسية

موعد الأربعاء.. رسالة الى السيد رئيس الجمهورية التونسية

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2020/10/14


* سيدي الرئيس: ان السياسة لا تقبل أبوة الكبر. فهي في مرحلته أبوة قصور أو بنوة عقوق. وبحكم جيلك، لست ممن أمضوا شبابهم نضالا في حركة التحربر الوطني ليتأصل فيك المشغل السياسي مبكرا.و ليس فيك ما يوحي بأنك كنت تلميذا شغيب المراهقة بالسياسة ، أو كنت طالبا ذا صخب سياسي ...

التفاصيل تقرؤونها في النسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2020/10/14

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

النفطي حولة (ناشط نقابي وسياسي قومي مستقل)
10:00 - 2020/10/26
وُلد القانون ثم ولدت الحريات...
10:00 - 2020/10/26
تتوالى البلاوي على البلاد وتتعدد وتتنوع حيث منذ 2011 عشنا وشاهدنا فظاعات ومصائب وإخفاقات جمة ما أ
09:30 - 2020/10/26
تحيي تونس الذكرى ستة و خمسين لمعركة بنزرت او كما تعرف رسميا بمعركة الجلاء اي بخروج اخر جندي فرنسي
09:30 - 2020/10/26
قرأت منذ أيام على صفحات هذه الجريدة الأسطر الخمسة تحت هذا العنوان التي كتبها الزميل الكريم محمد ا
09:30 - 2020/10/26
من أنتم؟ من أنتم من أنتم؟ «يا حسرة يا زمان»..
09:30 - 2020/10/26
في مجتمع مدني يضمن دستوره الحقوق والحرّيات، ومنها حرّية المعتقد على أنّه شأن شخصي لا معنى للفرح ب
08:30 - 2020/10/26
سيدي الرئيس:   
08:30 - 2020/10/26