أولا وأخيرا ...«توّ يوالف»

أولا وأخيرا ...«توّ يوالف»

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2019/07/03

سألت «الشوّافة»
سألت «الدّقازة»
سألت قارئة ورق الميسر
سأقت قارئة خط الرّمل
سألت قارئة الغربال
سألت قارئة الفنجان
سألت قارئة النجوم
سألت قارئة الكف
سألت قارئة النوايا عن حالك يا بلدي
فأجمعن كلهن على أن برجك بالثورة...
قلت لإحداهن هات ما في هذا البرج
قالت ثماني سنوات قحط عجاف تغيب فيها الملائكة وتحضر الشياطين ولكل شيطان شيطانه في جيبه..
وتعمّ فيها الفوضى والتسيّب والانفلات وتنتشر الأمراض وتستفحل الخصاصة ويسود الضياع وتزدهر سوق سقط المتاع حيث الخير كل الخير للغير وللشعب البركة في الصبر.
ثم أزاحت لحافها من على رأسها وبان وجهها وانفجرت ضحكا ربّما من غبائي.
وقالت: «نواصي وعتبْ والبعض من الذرّية».
قلت: إن كانت الناصية هي ما نعيشه اليوم من غبن وفخفخة عند الذريّة ففي أية عتبة من العتبات نحن؟
تنهّدت وقالت فوق عتبة النظام الانتخابي وتحت عتبة الفقر بأمر من عتبة قبة سقيفة باردو باسم عتبة سقيفة بني ساعدة الخزرجيين الذين أقاموا حربا مع الخزرج لأربعين سنة من أجل ناقة عفست في نبع ماء فلوثته.
قلت أراك تتنبئين وتقرئين وتقرّين بامتداد الحالة عُقودا.
قالت لا تحزن يا ولدي على بلدي فالأمر كذلك.
قلت وما حيلة القوم؟
قالت «توّ يوالف».

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

سكت القلم فكثر الحديث ... رفض الكتابة فكثر الضجيج....
20:40 - 2019/10/14
إلى آخر العائدين من بؤر الحرية  إحدى عشر كوكبا وضاء في ذكرى رحيله ...
20:40 - 2019/10/14
اتّسمت مرحلة ما بعد 14 جانفي 2011 بالمواقف الارتجالية والتقديرات الخاطئة والشعارات البرّاقة التي
20:30 - 2019/10/14
أكّدت نتائج الدّور الأوّل للانتخابات الرّئاسية في تقديري الحقائق الكبرى التالية التي ينبغي التعاط
20:30 - 2019/10/14
الحصانة البرلمانية ليست ملجأ للإفلات من العقاب
20:15 - 2019/10/13
كان أمر المسلمين بينهم في عهد الرسول والخلفاء مثلما كان بين شيوخ القبائل في الجاهليّة شورى بينهم
20:15 - 2019/10/13
أصدرت محكمة التعقيب قرارها القاضي بالإفراج عن نبيل القروي يوم الأربعاء التاسع من شهر أكتوبر سنة 2
20:20 - 2019/10/12