القطيـــع و الكـــلاب

القطيـــع و الكـــلاب

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2020/10/19


بقلم: المولدي عواشرية يُحكى أن ذئبا أَصاب قطيعا من الغنم فأَعمل فيه مخالبه و أَنيابه دون رحمة و لا شفقة، يتَّم خرفانا، و أثكل نعاجا و رمَّل أكباشا، كلُّ ذلك و كلاب الحراسة لا تُحرك ساكنا و لا تُصدر نباحا بل البعض منها كان يحضر مآدب الذئب و يُشاركه ...

التفاصيل تقرؤونها في النسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2020/10/19

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

    ماذا يحدث في هذا الوطن «الحزين» الذي قيل أنّه أطلق ثورة «ياسمين» مُبشّرة بالحرّية، والعدالة،
08:15 - 2020/11/23
انطفأت « كوانين « نوبة أم الزين الأمريكية يا أم الزين يا جمّآلية ولم يعد فيها جمر لحرق البخور لسد
08:00 - 2020/11/23
صرّح وزير الدفاع إبراهيم البرتاجي في جلسة استماع 19 نوفمبر 2020 بالبرلمان أنه تمّ عزل وإيقاف عسكر
08:00 - 2020/11/23
بقلم الأمين العام الاسبق لحركة البعث عثمان الحاج عمر
08:00 - 2020/11/23
بكلّ المعايير السياسيّة والأخلاقية والقيميّة فإن الحقائق والمعطيات التي تضمّنها التقرير الصادر مؤ
08:36 - 2020/11/22
منذ أن توصلت الحكومة الحالية إلى حل يرضي الطرفين  لمشكلة الكامور  الفالتة والسائبة،  والهاربة عن
08:34 - 2020/11/22
هل ما أسموه ثورة هو انتفاضة شعب ضد الدكتاتورية فعلا و من أجل الحرية و الكرامة حقّا؟ 
08:10 - 2020/11/22
«الغيض» في اللغة العربية يعني القليل و»الفيض» يعني الكثير.
08:44 - 2020/11/21