حول الامتحانات .. حتى لا يعلق المجتهد النجيب ويمرّ المتقاعس الكسول

حول الامتحانات .. حتى لا يعلق المجتهد النجيب ويمرّ المتقاعس الكسول

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2019/06/17


عند الامتحان يُكرم المرء أو يُهان، مقولة نُردِّدها منذ الصغر، قبل كل اجتياز لمناظرةٍ أو اختبارٍ حتى يطمئن المُجتهدُ و ينتظر تكريما لسعيه و اهتمامه، و يندمَ المُتقاعس على كسله و لامبالاته . فالامتحان هو كالغربال يلفظُ الفاشلَ و يحتفظ بالناجحَ، ...

التفاصيل تقرؤونها في النسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2019/06/17

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

عن دار البشير للثقافة والعلوم المصرية صدرت رواية جديدة للكاتبة خديجة التومي حاملة لعنوان " آخر ال
12:57 - 2020/06/05
1جوان 1955 علامة سبقها جهاد المستعمر وتلاها الجهاد الأكبر
09:00 - 2020/06/05
عندما فكرت في تقدم 1جوان 1955 لشباب جوان 2020 فكرتُ في الابتعاد عن الطريقة التقليديّة وهي إبراز ا
08:00 - 2020/06/03
تعتبر أوقات الركود الاقتصادي وتضاؤل الإنتاج -والتي تمر بها المؤسسات والشركات حاليا بسبب الحجر الم
11:25 - 2020/06/02
عندما أطلّ بورقيبة على الجموع الغفيرة المتراصّة ، علا السلامُ الملكيّ ، وتأججت الحماسة و اشتدت ال
11:21 - 2020/06/02
«لدي حلم بأن أطفالي سيعيشون يوما ما في دولة لا يُحكم عليهم فيها على أساس لون بشرتهم، وإنما شخصهم
08:00 - 2020/06/02