كيف تعالجين بسهولة تعلّق طفلك الزائد بك؟

كيف تعالجين بسهولة تعلّق طفلك الزائد بك؟

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2019/03/13

يعتبر تعلّق الطفل الزائد بأمه من أبرز المشاكل التي تعاني منها العديد من الأمهات واللواتي يبحثن عن بعض الطرق والنصائح التي يمكن أن تساعدهنّ في علاجها. وفي موضوعنا اليوم سنزودك بمجموعة من النصائح التي ستساعدك على الحدّ من تعلّق طفلك الملحوظ بك وندعوك للتركيز عليها وتطبيقها.


أولاً، تفادي كلياً إجبار طفلك على الابتعاد عنك رغماً عنه أو اعتماد القوّة والصراخ في هذا السياق، إذ ستدفعه هذه الخطوة إلى التمسك أكثر بموقفه. وننصحك هنا بمعاملته بلطف وهدوء مع ضرورة شرح الأسباب التي تدفعك إلى الإبتعاد عنه تدريجياً، ولا حاولي هنا أن تشعريه بالأمان وإستعدادك الدائم للبقاء معه عندما يحتاج فعلاً لذلك.
ثانياً، حاولي قدر الإمكان أن تعززي ثقته بنفسه من خلال إعطائه بعض المهام الصغيرة والمناسبة لعمره والتي يتوجب عليه القيام بها بنفسه. ولهذه الخطوة دور أساسي في تحفيز ثقة الطفل بنفسه وقدراته وستشجعه في الوقت عينه على الإبتعاد تدريجياً عن أمّه، مع الحدّ من تعلّقه الزائد بها.


ثالثاً، تحاشي ترك طفلك في الحضانة أو مع أحد المقربين منك خلسة ودون توديعه كي تتفادي بكاءه عند قيامك بذلك، فلهذه الخطوة تأثير سلبي عليه وغالباً ما تشعره بالخوف وتدفعه إلى التعلّق أكثر بك. لذلك يستحسن أن تشرحي له بهدوء الأسباب التي تدفعك إلى الإبتعاد عنه لفترة معينة، ومن الضروري هنا التحلي بالصبر إذ يمكن أن يرفض في البداية الأمر ويعمد إلى البكاء إلّا أنّه سيتفهم الوضع تدريجياً.
رابعاً، شجّعي طفلك على الخروج والإختلاط بالآخرين خصوصاً زملائه في المدرسة وغيرهم من الأطفال المقربين منه، ما سيشجعه على الإعتماد على نفسه ويحدّ من خوفه وقلقه من الإبتعاد عنك. ويمكنك مرافقته من وقت إلى آخر ومراقبته عن بعد للتأكد من تأقلمه جيداً مع الآخرين.

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

هل لاحظت مؤخرا تأخر مرحلة التسنين عند طفلك وبدأت تبحثين عن الأسباب التي يمكن أن تؤدي إلى هذه الحا
20:45 - 2019/03/24
تسجل تونس سنويا 29 حالة عدوى جديدة بمرض السل على كل 100 ألف ساكن، 60 بالمائة منها حالات سل خارج ا
14:11 - 2019/03/24
في تقرير صادر عن الأمم المتحدة بتاريخ 20 ديسمبر 2010 تبين أنه بالإمكان مضاعفة الإنتاج الزراعي باع
20:25 - 2019/03/23
عرض علماء روسيا لقاحا جديدا مضادا للسل للبالغين، بعد أن اجتاز بنجاح مرحل
19:55 - 2019/03/23
إنّ إخضاع الفلاحة للقوانين الاقتصاديّة ومبدأ الرّبح والإنتاج والإنتاجيّة كمعيار وحيد هو إعلان لمو
20:00 - 2019/03/22
من منا لا يعرف الفول ولا يحبه؟
20:00 - 2019/03/22
بعد تفاقم مشكلة السمنة والوزن الزائد وفشل الوسائل العادية والتقليدية في حل المشكلة وحدها وتسببت ف
20:00 - 2019/03/22