لقطات مكتشفة حديثا قد تحل لغز اختفاء الطيارة الأمريكية الشهيرة، أميليا إيرهارت

لقطات مكتشفة حديثا قد تحل لغز اختفاء الطيارة الأمريكية الشهيرة، أميليا إيرهارت

تاريخ النشر : 15:42 - 2019/02/18

يعد اختفاء الطيارة الأمريكية الشهيرة، أميليا إيرهارت، في المحيط الهادئ عام 1937، أحد أكبر ألغاز الرحلات الجوية حتى الآن.
وما يزال العثور على أدلة دامغة حول ما حدث لإيرهارت ومرافقها، أثناء محاولتها أن تصبح أول امرأة تطير حول العالم، أمرا بعيد المنال منذ أكثر من 80 عاما.
ويأمل الباحثون الآن في أن تساعدهم لقطات فيديو، عُثر عليها حديثا، على حل اللغز الذي دام ثمانية عقود.
ويعرض الفيلم ومقاسه 16 ملم، طائرة إيرهارت التابعة لشركة لوكهيد إلكترا، وهي تتزود بالوقود في جزيرة غينيا الجديدة، وهو ما يمكن أن يقدم أدلة حيوية عن لغز الاختفاء، وفقا للخبراء في المجموعة الدولية لاستعادة الطائرات التاريخية "TIGHAR".
وجاء ذلك التوقف قبل وقت قصير من إقلاع إيرهارت، البالغة من العمر 37 عاما آنذاك، ومرافقها فريد نونان، باتجاه جزيرة هاولاند، في 2 يوليو 1937، وهي الرحلة التي لم تكتمل أبدا.
وناقش الباحثون في "TIGHAR"، منذ فترة طويلة النظرية الشائعة القائلة إن وقود الطائرة نفد وسقطت في المحيط، ما يشير إلى أن الثنائي لجآ على الأرجح إلى جزيرة غاردنر غير المأهولة، التي تعرف الآن باسم نيكومارو، حيث لقيا حتفهما بعد فترة وجيزة عاشاها هناك.
وأسفرت الرحلات الاستكشافية إلى الجزيرة من قبل، عن مجموعة من الأدلة التي تدعم هذه النظرية، بما في ذلك اكتشاف لوحة الألومنيوم التي يعتقد أنها تتطابق تماما مع رقعة تم استخدامها لتحل محل نافذة تالفة في مقصورة إليكترا.
ويعتقد الباحثون الآن، أنهم من خلال تحسين وتكبير لقطات الفيلم الجديدة، سيكونون قادرين على تحديد، لأول مرة وإلى الأبد، ما إذا كانت تلك اللوحة من الألومنيوم تتطابق بالفعل مع الرقعة، وفقا لما ذكرته صحيفة تلغراف.
كما يقول الباحثون، إن الفيديو سيكون الدليل الأكثر إقناعا حتى الآن، حول وصول إيرهارت إلى الجزيرة.
والتقط الفيلم من قبل مهندس تعدين في غينيا الجديدة، وأصبح لاحقا ملك امرأة حصلت عليه بعد سنوات عديدة كجزء من تسوية طلاق.
واتصلت المالكة بـ "TIGHAR" في عام 2008، لكن الأمر استغرق عقدا من التفاوض على السعر قبل أن تبيع الفيلم إلى المجموعة.
وأطلقت المجموعة الآن حملة لجمع مبلغ قدره 2000 دولار، من أجل فحص الفيلم بدقة عالية وعرضه في شكل رقمي.
 

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

أشارت دراسة حديثة إلى أن تلوث الهواء الناجم عن أبخرة عوادم السيارات قد ي
16:34 - 2019/05/23
كشف علماء أن سوسا صغيرا جدا اسمه "Demodex " يعيش في مسام وجه الإنسان، ولا يمكن رؤيته بالعين المجر
01:05 - 2019/05/23
انتهت أول أمس، بطولة العالم في الشوارب واللحى لعام 2019 بمدينة أنتويرب البلجيكية.
20:45 - 2019/05/22
لطالما شكلت حياة العائلة المالكة في بريطانيا مصدرا لفضول الكثيرين حول العالم، خاصة فيما يتعلق الأ
20:45 - 2019/05/22
 مكتب الشروق- بنزرت :
20:15 - 2019/05/22